Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

أفضل طريقة لإنقاذ طفلك عندما يبتلع جسماً غريباً

أفضل طريقة لإنقاذ طفلك عندما يبتلع جسماً غريباً

عادة ما يواجه الآباء والأمهات مشكلة ابتلاع الصغير، لقطعة نقدية أو دبوس أو سائل خطير، مما يحدث حالة من الطوارئ داخل البيت، فالمسالك التنفسية عند الصغير ضيقة كما أن البلعوم لديه صغير، وفي ظل هذا المأزق وتحت الضغط وإمكانية تأخر حضور الإسعاف، قد لا نجد الطريقة الصحيحة التي نحن في أمس الحاجة إليها لإنقاذ الطفل.

فعندما يصاب الطفل الصغير بالاختناق الحاد، عقب ابتلاعه لقطعة صلبة أو جسم غريب، يتدخل الوالدين لتخليصه من الألم، من خلال تقديم يد المساعدة إليه، في محاولة منهم بجميع الطرق إخراج ما تم ابتلاعه، ومن أجل ذلك نقدم لك هذه النصائح، التي تسهل عليك تجاوز ذلك الظرف الصعب وإنقاذ طفلك..

– ينصح اتحاد الصيادلة الألمان من خلال خبرته وتجاربه العديدة أولياء أمور الأطفال الرضع الذين تتراوح أعمارهم  من عام إلى ثلاثة، أعوام

– ضرورة وضع الطفل الذي ابتلع جسماً غريباً على فخذ الأم أو الأب، مع الحرص أن يكون الطفل، مستلقياً على جهة بطنه، ورأسه مائلاً نحو الأسفل قليلاً

– يبدأ الأب أو الأم عملية “التربيت”، بخفة براحة اليد على مستوى المنطقة الواقعة بين لوحي الكتف، وتكرر العملية عدة مرات على التوالي، حتى يتم تحرير منطقة القصبة الهوائية، من الجسم الصلب الغريب الذي تدحرج عن طريق الخطأ.

– وبالموازاة مع ذلك يحذر الصيادلة الألمان، من الإقدام على دفع الأطفال في هذه الحالة إلى التقيؤ، لأن من شأن ذلك أن يشكل خطراً، حيث قد يصل ما يوجد في المعدة إلى القصبة الهوائية دفعة واحدة

– نذكر أنه إذا رأت الأم أن طفلها يجد صعوبة كبيرة في التنفس، عليها الاتصال بالإسعاف فوراً،  وإذا تناول سائلاً خطيراً فالحل الوحيد نقله إلى المستشفى على جناح السرعة.

اخترنا لك