Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

مشاهير هوليوود يبكون خسارة كلينتون

مشاهير هوليوود يبكون خسارة كلينتون

وكالات

أصيب المشاهير الذين صوت كثير منهم لكلينتون بالصدمة، فبكت المغنية الشابة مايلي سايرس، وتعهدت مادونا بعدم الاستسلام، وأوصت كاتي بيري الأميركيين على عدم البكاء، ودعت ليدي جاجا للتحلي باللطف كل هذا بعد أن فاجأ دونالد ترامب العالم بهزيمة منافسته الديمقراطية هيلاري كلينتون.

  • فقد نشرت المغنية مايلي سايرس مقطع فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي وهي تبكي قائلة، إنها لم تستطع النوم بسبب خسارة كلينتون. وكانت قد قالت في وقت سابق هذا العام، إنها سترحل عن البلاد إذا فاز ترامب، لكنها دعت للوحدة قائلة “دونالد ترامب .. أنا أقبل بك رئيسا للولايات المتحدة … أرجوك عامل هؤلاء الناس بالتعاطف والاحترام.”
  • وتوجهت ليدي جاجا إلى برج ترامب في مانهاتن في وقت مبكر، ونشرت صورة لنفسها على موقع “انستجرام” وهي تحمل ملصقا كتب عليه “الحب يهزم الكراهية”، وكتبت “أريد أن أعيش في بلد حنون. الحب يهزم الكراهيةدعونا الآن نعتني ببعضنا البعض.”
  • اما المطربة شير – التي قالت في وقت سابق إنها ستسافر إلى كوكب المشترى إذا انتخب ترامب –فقد كتبت في حسابها على موقع تويتر “العالم لن يعود كما كان، أشعر بالحزن على الشباب”. ولم تتحدث عن الرحيل عن الولايات المتحدة.
  • أما كاتي بيري التي أحيت عدة حفلات لكلينتون في عدد من التجمعات الانتخابية فقالت “لا تقفوا مكتوفي الأيدي، لا تبكوا، تحركوا، نحن أمة لا تسمح للكراهية بأن تقودنا.”
  • وكتبت مادونا على تويتر “حريق جديد يشتعل. لن نستسلم. لن نرضخ.”
  • ودخلت مؤلفة كتب هاري بوتر جيه.كيه. رولينج وهي بريطانية في الجدل بعد أن دعت أنصارها لتحدي “العنصرية والكراهية.”

وألقى نجوم هوليوود والفنانون الكوميديون وصناع الأفلام بثقلهم خلف كلينتون، حيث ساهم قطاع الترفيه بمبلغ 22 مليون دولار في حملة كيلنتون مقابل أقل من 290 ألف دولار لحملة ترامب.

الجدير بالذكر أن لترامب أنصار في قطاع الترفيه منهم الممثلة كريستي ألي التي كتبت “تهانينا أيها الرئيس ترامب، رغم كل الصعاب .. رغم المؤسسة وحتى رغم معظم أعضاء الحزب الجمهوري لقد فزت.”

وكتب الممثل ستيفن بولدوين شقيق النجم أليك بولدوين على تويتر أنه “فخور بأن يكون جزءا من هذا التاريخ المذهل”.

اخترنا لك