الماكياج الرخيص والمقلد يدمر جمالك ويهدد مظهرك

الماكياج الرخيص

أيمن الرفاعي

إذا كنت دائما حريصة على تناول الطعام الصحي الذي لا يضر بجسمك فمن الأولى الاهتمام بانتقاء أفضل منتجات الماكياج والتجميل.

لا تعتقدي أن شراء الأنواع المقلدة والرخيصة يساعد على التحكم في ميزانيتك. بل على النقيض من ذلك سوف تنفقين المزيد من الأموال لإصلاح ما أفسدته هذه المنتجات بعد ذلك.

أدوات الماكياج المقلدة تأتي رخيصة بسبب تصنيعها من مواد كيميائية قاسية تضر ببشرتك وشعرك وأظافرك، وفي النهاية لا تمكنك من الحصول على الطلة المرسومة في خيالك.

إليك أشهر مشكلات منتجات التجميل والماكياج الرخيصة والمقلدة:

1- تدمير البشرة:

ما يميز منتجات الماكياج الأصلية من المقلدة هو مراعاة المعايير والنسب التي يهتم بها مجموعة من المتخصصين.

أما الرخيص والمقلد ما هو إلا نتاج خلط مجموعة من المواد الكيميائية الرخيصة التي لا تراعي أي معايير أو نسب وبالتالي تتسبب في حرق البشرة وتؤدي إلى المعاناة من الحساسية والالتهابات، وفي النهاية لن تحصلي على المظهر الجذاب الذي ترغبين به، لأن أثر هذه المنتجات يكون مؤقتا وسرعان ما يتعرض للسيلان والاهتراء وهنا تمتزج الألوان مع بعضها فيتحول الوجه إلى باليتة رسام أو ما يشبه وجه البلياتشو.

لا يراعي القائمون عاى هذه المنتجات الرخيصة الفرق بين أنواع البشرة، فلو كانت بشرتك حساسة أو دهنية سوف يكون أثر الدمار أوضح وأكثر.

2-العين:

تعد العين من المناطق الحساسة للغاية ولذلك فالاهتمام بجمالها لابد وأن يتميز بنفس القدر من الحذر والحساسية. استخدام ماسكارا أو قلم الكحل الرخيص أو رموش صناعية يتم شراؤها من باعة جائلين في الشوارع هو في حد ذاته جريمة تشتركين بها طواعية.

كل هذه المنتجات لا تراعي قواعد الصحة والسلامة ناهيك عن العناصر التي تسبب الالتهابات والحساسية وربما تؤدي إلى أمراض العين كالرمد وانتقال الفيروسات والبكتيريا.

إذا كنت غير حريصة على صحة العين، فنحن ننبهك إلى البعد الجمالي الذي تضفيه العين على طلتك بصفة عامة وتخيلي نفسك وأنت في أبهى صورك ولكن بعين مريضة أو ملتهبة.

3-الأطفال والمراهقون:

إذا كانت هذه المنتجات المقلدة ضارة بالنسبة للجميع، فإن ضررها يتضاعف لمرات بالنسبة للأطفال والمراهقين. فهذه الفئات تحديدا تمتلك القليل من المال كما أن هذه المنتجات غالبا ما تباع في الشوارع، نقصد أنها رخيصة وقريبة منهم. بشرة الأطفال وكذلك المراهقين تتسم بالرقة والحساسية ومن ثم تظهر عليها الأضرار بسرعة شديدة.

كل هذه المنتجات وما شابهها تكون بعيدة عن أعين الرقابة، كما أنها تسببت في العديد من الكوارث الصحية والجمالية.

فكثيرا ما نسمع عن تساقط الشعر بسبب منتج مجهول. إذا كنت من هواة التوفير فاحرصي على ألا يكون ذلك من بند الماكياج ومنتجات التجميل.

اخترنا لك