Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

بهذه العلامات أنت مدمنة للقهوة

 أنت مدمنة للقهوة

أيمن الرفاعي

ليس هناك أدنى مشكلة من تناول مشروب القهوة طالما كان ذلك بصورة تبتعد عن الإسراف. فالقهوة منبه جيد يمدك بالمزيد من الطاقة التي تعينك على القيام بأدوارك ومهامك اليومية.

ربما نستخدم فنجان القهوة للهروب من حالة الكسل والنعاس إذا كان لدينا عمل يتحتم علينا إنجازه. كما وجد أن حبوب القهوة تحتوي على عناصر مضادة للأكسدة وأخرى تعمل على تعديل الحالة المزاجية.

كل هذه الفوائد يمكن تحصيلها من القهوة بشرط عدم تناول أكثر من فنجانين وبحد أقصى ثلاثة فناجين على مدار اليوم. أما أن ندمن القهوة فهناك عواقب صحية وخيمة تترتب على هذه العادة مثلها في ذلك مثل أي نوع من الإدمان.

حيث يؤدي ذلك الى المعاناة من أمراض الشرايين مما يهدد صحة القلب كذلك. كما أن إدمان القهوة يعد من أهم أسباب الحرمان من النوم والأرق الليلي.

فكيف تعرفي أنك مصابة بإدمان القهوة؟ إليك أهم الأعراض التي تؤكد بما لا يدع مجالا للشك أنك مدمنة فاحذري الأضرار الصحية:

الصداع :

إذا عانيت من الصداع وآلام الرأس بمجرد التأخر عن تناول فنجان القهوة فربما يكون ذلك علامة على اصابتك بهذا النوع من الإدمان خاصة إذا صاحب ذلك وجود العلامات الأخرى التي نناقشها هنا سويا.

الحكم على الآخر بناء على فنجان قهوته:

مدمنو القهوة يقومون بعادة غريبة لا يلاحظها أحد وربما لا يلتفت إليها المدمن نفسه. حيث يحكم هؤلاء على شخصية الفرد من فنجان قهوته. فالذي يتناول القهوة السادة شخصية جبارة وجريئة من نظرهم أما الذي يتناول النسكافيه أو الكابتشينو فهو لم يذق نكهة القهوة. والذي يضيف السكر الى قهوته يعتبر في نظرهم شخصية مرفهة.

فنجان القهوة والسرير:

مدمن القهوة لا يمكن أن ينهض من فراشه في الصباح الا وقد وضع فنجان القهوة بجانب سريره. فهو لا يمكن أن يفتح عينيه على أي شيء آخر مهما كانت الظروف.

اختلاف الحالة المزاجية:

ومن العلامات الظاهرة بقوة لدى مدمن القهوة أن حالته المزاجية تكون متعكرة تماما قبل احتساء فنجان القهوة في حين يصبح شخصا منبسطا ومنفرج الأسارير بعد تناوله لقهوته.

مبلغ من المال:

إذا صادف تواجد هذا الشخص في مكان لا يقدم القهوة واستمر به لوقت طويل فهو على استعداد لدفع مبلغ كبير من المال لمن يأتيه بفنجان من القهوة. ربما يدفع أضعاف مضاعفة في سبيل هذا المطلب. ويمكن صيد هذا المدمن والتعرف عليه من علامات أخرى كأن يظل بلا طعام ولا شراب لأيام متعاقبة وكل ما يتناوله هو القهوة فقط. كما يكون أداؤه المهني والدراسي في قمة تألقه في ظل حصوله على القهوة ويتدنى الى أقل المستويات وتسود حالة من عدم التركيز طالما غاب عنه فنجان القهوة.

اخترنا لك