Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

عليكما بالأسودان.. التمر والماء

التمر والماء

أمل نصر الدين

الأسودان هما التمر والماء، فلماذا نصح بهما الرسول صل الله عليه وسلم للصائم؟

كلنا نعرف أن رسول الله صل الله عليه وسلم كان لا ينطق عن الهوى، وكلامه وحي من رب السماء ولم يأمرنا بشيء إلا كان فيه النفع والفائدة لنا فما فوائد التمر والماء على صحة الأبدان؟

التمور من أكثر أنواع الفاكهة انتشارًا، والتمر وهو البلح اليابس ويشتمل على أكثر من 50 نوعا، والتمر من فصيلة العنب والتين والتي تتميز بارتفاع قيمتها الغذائية، ويعتبر التمر غذاءًا صحيًا ومركزًا لتميزه باحتوائه على العناصر الغذائية ذات القيمة العالية، فهي غنية بالمواد السكرية حيث تبلغ نسبتها ما بين 65- 75% من مكوناتها، بالإضافة لأنها مصدر غني جدا بالأملاح المعدنية والعديد من الفيتامينات ونسبة مرتفعة من الحديد والكالسيوم والفسفور فهي مفيدة جدا للصائم.

لماذا يفطر الصائم على التمر؟

تتميز التمور بأنواع السكريات التي تحتويها فهي تحتوي على الجلوكوز والفركتوز أحاديا التسكر، فهذه السكريات سريعة الامتصاص وتذهب مباشرة للدم عقب امتصاصها ولا تحتاج لعمليات هضم معقدة لكي يتم تكسيرها، ومن ثم فهي تمد جسم الصائم بالسكريات البسيطة بشكل سريع جدا ليعوض ما حدث من فقد السكر في الخلايا طوال ساعات الصيام، فسكر الجلوكوز الموجود في التمر سريع الامتصاص والذي لا يحتاج امتصاصه لعمليات هضم معقدة كما هو الحادث في المواد النشوية والدهون ولذلك نرى أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يفطر على رطبات فإن لم تكن فتمرات قبل الذهاب لصلاة المغرب فإن لم يجد فكان يفطر على الماء.

والإفطار على التمر وما يحدث فيه من هضم سريع وبسيط يعد أفضل وسيلة لتهيئة الجسم والجهاز الهضمي بعد ساعات من الصيام، حيث تكون معدة الصائم في حالة سكون وهدوء، خاصة و التمر وما يحوية من مواد غذائية بسيطة وسهلة الهضم وسريعة الامتصاص فإن ذلك يمنح المعدة الفرصة اللازمة لتبدأ في إفراز عصارتها والتهيىء لتناول وهضم الوجبة الغذائية.

وتعتبر التمور بأنواعها مصدرًا جيدًا للبوتاسيوم والحديد وكذلك الكالسيوم، وتحتوي على نسبة عالية من الفسفور، كذلك فالتمور غنية بفيتامين (أ) ومتوسطة في احتوائها على فيتامين (ب) وفيتامن (ج) وبغناها بفيتامين أ فهي تعد بذلك مصدرا جيدا لتقوية أعصاب العين وما تحويه من فيتامين (ب) فهي تعد بذلك مقوية للأعصاب ومفيدة للأوعية الدموية.

التركيب الكيميائي للتمور يوضح احتوائها على نسبة جيدة من الألياف مما يساعد على حركة الأمعاء ومنع الإصابة بالإمساك، وهي تفيد الصائم في هذه الحالة لكي يتلافى الإصابة بالإمساك، وفي الوقت ذاته فالتمر مصدر غني جدا بالبوتاسيوم الذي يعمل على طرد الكميات الزائدة من الصوديوم من الجسم والتي تؤدي إلى تخزين الماء، كما أن التمور مدرة للبول وتغسل الكلى وتنظف الكبد من السموم الموجودة داخل هذه الأعضاء نتيجة احتوائه على نسبة عالية من السكريات البسيطة.

كذلك فالتمور لها تأثير على سرعة التهيج العصبي الناتج عن فرط نشاط الغدة الدرقية فهي تحد من النشاط الإفرازي للغدة الدرقية والذي يؤدي إلى سرعة التهيج العصبي والتوتر.

وبالرغم من كل تلك الفوائد العظيمة  للتمر ولكن مثله مثل أي طعام آخر فإن الإكثار منه يؤدي إلى نتائج عكسية ويضر، لأنه سوف يتسبب في زيادة الوزن لاحتوائه على كمية كبيرة من السكريات فيجب الاكتفاء بأعداد فردية منه كما أمرنا الرسول صلى الله عليه وسلم بتناول 7 تمرات فقط، وتعتبر 3 تمرات حصة غذائية من الفاكهة، فيجب تقنين الكمية حتى لا يؤدي الإفراط في تناول التمر لزيادة الوزن. فتناول كمية قليلة من التمر يكفي لكي يخلص الجسم من السموم والمعادن الثقيلة مثل الرصاص ويحصل الجسم منه على الفائدة.

الماء والصيام

يهمل الكثير من الصائمين في شرب الماء في فترة الإفطار فكثير من الأشخاص يربطون شربهم للماء بشعورهم بالعطش دون الالتفات لحاجة الجسم لكمية مناسبة من الماء. الماء هو الحياة وهذا ما جاء في الآية الكريمة في قوله تعالى: (وجعلنا من الماء كل شيء حي). فهو أساس حياة أي كائن حي ويقول تعالى أيضا: (أفرأيتم الماء الذي تشربون) فأهمية الماء أنه يدخل في كافة العمليات الحيوية داخل جسم الإنسان.

كما أنه يحفظ درجة حرارة الجسم وينظمها، ويساعد على تنشيط وظائف الكليتين وتخليص الدم من السموم، كما يقوم بدور الوسيط في كثير من العمليات الكيميائية داخل الجسم ويساعد على وصول الجسم للاتزان الكيميائي، ويعمل على منح الجسم الرطوبة اللازمة وتنشيط الجهاز الهضمي، وتسهيل عمليات الإخراج كما يعمل على نقل الغذاء إلى أنسجة الجسم المختلفة. ويعتبر الماء منظف داخلي للجسم وهو منشط قوي للدورة الدموية.

يحتاج الشخص من 6-8 أكواب من الماء أي ما يعادل لتر ونصف إلى لترين تزيد في حالة الجو الحار أو ممارسة مجهود بدني ورياضة أو التعرض للشمس والخروج في الأجواء الحارة.

 

الأوسمة

اخترنا لك