صحة: اكتشفي أمراضك.. من قراءة عينيك

شاركShare on FacebookTweet about this on TwitterShare on Google+Pin on PinterestShare on LinkedInShare on TumblrShare on StumbleUponEmail this to someonePrint this page

اكتشفي أمراضك من قراءة عينيك

بقليل من الخبرة والذكاء يمكنك التعرف على ما يدور في ذهن الشخص بالنظر إلى عينيه.. لكنك لن تكوني بحاجة لهذا الذكاء لاكتشاف الأمراض والمشكلات الصحية التي يعاني منها الجسم، فالعين قادرة على عرض هذه الأمراض والكشف عنها بسهولة تريدين التعرف على التفاصيل؟ إذن فتابعينا.

ربما تمعنين النظر إلى عين من يحدثك كي تتأكدي من صدق كلامه أو أمانته أو لكي تكشفي كذبه، ولكن كل ذلك جزء بسيط مما تخبرنا به العين. فمن خلال العين نستطيع أيضا التعرف على العلل والأمراض التي تعاني منها أجسامنا. فالعين هي المرآة التي تعكس هذه الأمراض التي تؤرق الجسم وتضعفه. ويقول أحد الأطباء المشاهير إن العين تعد بمثابة الجزء الوحيد بالجسم الذي يمكن الاعتماد عليه لتشخيص الأمراض دون جراحة حتى وإن كان هذا التشخيص بصورة مبدئية، فإنها تدلنا على احتمالية وجود المرض بصورة كبيرة.

بالفعل تقوم العين بالكشف عن المعاناة من عدة مشكلات صحية مثل أمراض الكوليسترول والكبد والسكري وغيرها من الأمراض الأخرى. ومع تواتر الحياة بهذا النمط السريع الذي نعيشه الآن لا يهتم معظمنا بالنظر إلى ما يطرأ على عينيه من تغيرات، لأجل ذلك كان هناك ضرورة ملحة لطرح الموضوع والتعرف على علامات الخطر أو أجراس الإنذار التي تقرعها عينيك لتنبيهك بأن مكروها ما يئن منه جسمك. أثناء استعدادك للخروج والتهيؤ لذلك أمام المرآة اقتنصي دقائق قليلة للنظر جيدا إلى عينيك مع التركيز على التغيرات التالية.

1 – اختفاء الحواجب

هل لاحظت أن حواجب العينين أصبحت خفيفة بعد أن تساقط عنها الشعر بصورة تدريجية؟ أو ربما تختفي هذه الحواجب تماما. لا تتركي هذه الحالة تمر عليك هكذا مرور الكرام. فهذه رسالة تبثها إليك العين ومحيطها وخاصة إذا بدأ اختفاء الحواجب من الطرف الخارجي ناحية الأذن. في مثل هذه الحالة يكون هناك احتمال كبير للإصابة بأمراض الغدة الدرقية سواء النشاط الزائد لهذه الغدة أو خمولها. ومن المعروف أن الغدة الدرقية تفرز بعض الهرمونات التي تتحكم في العديد من وظائف الجسم خاصة عملية الأيض أو حرق الطعام، وكذلك تؤثر هذه الهرمونات على حالة الشعر بالجسم.

ونحن نعرف أنه مع التقدم بالعمر تسقط الحواجب أيضا، لكن ما يميز هذه الحالة المرضية التي نتحدث عنها أنها تنقص من الخارج للداخل وليس بصورة عشوائية كما يحدث كلما تقدم بنا العمر، وتعتبر المرأة هي الأكثر إصابة بهذه الحالة أكثر من الرجل كما أن زيادة نشاط الغدة الدرقية يصيب المرأة بنسبة أكبر ابتداء من العشرينات والثلاثينات. وفي مثل هذه الحالة عليك باستشارة الطبيب لكن قبل الاتصال به حاولي التعرف على أي أعراض أخرى تعانين منها كي تساعديه على تشخيص الحالة بدقة.

2 – بقعة لا تختفي

يحدث في بعض الأوقات ظهور بقعة بنتوء بسيط على إطار الجفن الداخلي أو الخارجي للعين. في الغالب تأخذ هذه البقعة أو النتوء للون الأحمر. ربما تصابين بالضيق من منظرها لكن ما يخفف من هذا الأمر إنها حميدة. أما أذا لم تختف خلال ثلاثة أشهر واستمرت في مكانها ثابتة فربما يشير ذلك إلى كونها أحد السرطانات النادرة يطلق عليه سرطان الغدة الدهنية. ومما يؤكد الإصابة بهذه الحالة تساقط رموش العينين بصورة ملحوظة، الأورام الحميدة في منطقة العين تختفي بسرعة لكن عدم اختفاء الورم أو عودته على فترات قصيرة يؤكد أنه ورم سرطاني. وهنا يجب قطع الشكوك وعرض الأمر على المختصين للتأكد منه.

3 – نتوءات صفراء على الجفون

في نحو 90 ٪ أو أكثر من الحالات تؤكد هذه العلامات على وجود مشكلات صحية فيما يخص ارتفاع الكوليسترول بالجسم لدرجة أنه يطلق عليها نتوءات أو علامات الكوليسترول، وتعتبر هذه العلامات الصفراء تراكمات دهنية. وهي تختلف عن الحالة السابقة بلونها الأصفر وليس الأحمر كما أنها تأتي في شكل تجمعات صفراء وليس بصورة فردية. وفي الغالب يتم فحص الكوليسترول في البداية عن طريق فحص العين والبحث عن مثل هذه العلامات ويستطيع الطبيب أو أخصائي العيون وحتى أخصائي البشرة أن يحدد ذلك بسهولة.

4 – تشوش الرؤية وحرقان العين

إذا كنت تعانين من حرقان ولو بسيطا بالعين مع وجود تشوش قليل كان أو كثير بالرؤية، فربما تعانين من مشكلة CVS أو ما يطلق عليه متلازمة الكومبيوتر، وكما هو واضح من الاسم ينتج هذا الأمر عن التحديق لوقت طويل بالشاشات وخاصة شاشة الكومبيوتر مما يسبب شد عضلات العين ويقلل من قدرتها على إفراز الدموع، كما يزيد ذلك من التهابها إضافة إلى تشوش الرؤية. ويمكن التأكد من هذه الحالة إذا لاحظنا أن الألم والتشوش يزدادان في فترة بعد الظهر حيث تجف العين في هذه الفترة عن أي وقت آخر باليوم. كما أن الأشخاص الذي اعتادوا على ارتداء النظارات أو العدسات اللاصقة يشعرون أكثر من غيرهم بآلام هذه الحالة إذا أصيبوا بها. إذا شعرت أنك مصابة بهذه المتلازمة فأول ما يجب القيام به هو إغلاق النوافذ والعمل على تقليل الضوء أثناء الجلوس أمام شاشات الكمبيوتر كما يمكنك أيضا الاستعانة بالشاشات الطبية الاحتياطية التي تركب.

5 – زيادة المادة اللزجة بالعين

من الممكن أن تدلنا هذه العلامة على وجود التهابات بجفون العين وترجع هذه الإصابة للعديد من الأسباب والتي ترتبط بحالات مرضية أخرى بالجسم مثل قشرة الرأس والتهاب الجلد وخاصة  لدى المرأة الشقراء. وعلى أثر زيادة  المادة اللزجة بالعين ربما تزداد التهابا ومن ثم نشعر بحرقان شديد يصاحبه إفراز للدموع، ويؤدي وجود هذه المادة أيضا إلى تماسك الرموش وتشابكها أو انسداد جزء من العين وخاصة الجوانب، ولكي تتخلصي من هذه الحالة عليك باستخدام كمادات ماء دافئ وتطبيقها على العين بين الحين والآخر وذلك لتنظيفها ووقايتها من الميكروبات والأتربة والجراثيم التي تسبب الالتهابات وإذا استمرت المادة اللزجة في الزيادة عليك باستشارة الطبيب وغالبا ما ينصح بالمضادات الحيوية.

6 – احمرار العينين

هناك العديد من الأسباب التي يمكن أن تؤدي إلى احمرار العين لكن حينما يصاحب ذلك حكة بالعين وسيلان الأنف والكحة واحتقان الجيوب الأنفية وربما تنهمر الدموع من الأعين دون تحكم، في مثل هذه الحالة يمكننا القول بثقة إنك تعانين من أحد أنواع الحساسية بصفة عامة وحساسية العين على وجه الخصوص، ومن أهم مسببات الحساسية الغبار وحبوب اللقاح في موسم الربيع، وفي كثير من الأحيان وجد أن سبب حساسية العين يرجع إلى استخدام بعض منتجات التجميل وخاصة التجارية والرخيصة منها وهنا ننصحك بالابتعاد عن كل ما يسبب لك حساسية العين ومعالجتها عن طريق استخدام مضادات الهستامين أما إذا استمر الأمر لابد من طلب مساعدة الطبيب.

7 – اصفرار اللون الأبيض بالعين

يطلق على هذه الحالة طبيا مصطلح اليرقان وهي غالبا ما تنتشر بين فئتين من الناس أولاهما المولود الجديد الذي لديه مشكلات صحية بالكبد، أما النوع الثاني فهم البالغون الذين يعانون من أمراض الكبد أو المرارة أو حتى القناة الصفراوية وحتى تليف الكبد يمكن الاستدلال عليه  من خلال هذه الحالة، وبذلك يعتبر اصفرار الجزء الأبيض من العين من أهم المؤشرات الصحية التي يجب الانتباه إليها جيدا، ويرجع هذا اللون الأصفر إلى زيادة نسبة عنصر البيلوروبين بالجسم، وهو أحد مخلفات خلايا الدم القديمة، وكان من المفترض أن يقوم الكبد بالتعامل معها وطردها خارج الجسم ولكن لأن الكبد هنا مريض تزداد نسبة هذا العنصر بالجسم وتظهر بصورة واضحة في بياض العين، في كثير من الأحيان يصاحب هذه الحالة طغيان اللون الأصفر أيضا على البشرة فتبدو صفراء هي الأخرى لنفس السبب الذي تحدثنا عنه وعندما يتناول الإنسان كمية كبيرة من الأطعمة التي تحتوي على البيتا كاروتين (موجودة بالجزر) يمكن أن يتحول لون الجلد إلى الأصفر لكن لا يتأثر بياض العين، ويمكن للطبيب أن يتعرف على مشاكل الكبد من خلال النظر إلى بياض العين وعلى ضوء ذلك يبدأ باتخاذ الإجراءات الصحية المطلوبة.

8 – صعوبة في إغلاق إحدى العينين

عندما تجدين صعوبة مفاجئة في إغلاق إحدى العينين مع عدم القدرة على التحكم في الدموع فهناك احتمال كبير للإصابة بنوع من الشلل الذي يضعف العصب المتحكم في عضلات الوجه أو ما يطلق عليه العصب السابع، ويؤدي ذلك إلى شلل مؤقت في أحد نصفي الوجه بالكامل بما في ذلك العين التي تقع في النصف المصاب، وفي معظم الأحيان يحدث ذلك بسبب الإصابة بعدوى بكتيرية أو فيروسية وتعتبر المرأة الحامل وكذلك المصابون بداء السكري هم الأشخاص الأكثر عرضة للمعاناة من هذه الحالة، وكما ذكرنا يتأثر النصف المصاب من الوجه كله وليس العين فقط، وعلى الرغم من اختلاف الأعراض من شخص لآخر فالسمة الغالبة على الوجه هنا هي الضعف والوهن، كما يسقط جفن العين لأسفل ويكون هناك صعوبة بالغة في إغلاقه وتنهمر الدموع بلا قدرة على التحكم وكل هذه العلامات تظهر فجأة دون أي مقدمات

معظم الحالات تتعافى وتختفي أعراضها بسرعة دون الحاجة إلى علاج، أما عن الإسعافات الأولية فينصح بعمل جميع الإجراءات التي من شأنها تحريك عضلات الوجه مثل الابتسامة وتدليك النصف المصاب والتحدث، المهم هو العمل على تحريك هذا الجزء وإذا لم تختف الأعراض خلال أسبوع فلا مناص إذن من استشارة الطبيب، وبذلك نعرف أن العين هي المرآة التي نرى من خلالها خريطة الجسم المرضية وهي الأداة التي تدلنا على وجود الأمراض من عدمه.

لأجل ذلك كان من الضروري التركيز على أي أعراض أو تغيرات تطرأ عليها.

اخترنا لك