Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

أهم النصائح لقيادة آمنة ورحلة ممتعة

أهم النصائح لقيادة آمنة ورحلة ممتعة

على الرغم من اختلاف هوايات الناس واهتماماتهم، تبقى قيادة السيارة خارج المدينة وعلى امتداد الطرق النائية الوعرة، والانطلاق بين كثبان الصحراء، والتخييم ليلاً حول النار، متعة لا يضاهيها شيء آخر. فهي تكسر روتين الحياة اليومية، وتعيد إليك الحيوية والنشاط، في إجازة تبتعد خلالها عن ضغوطات الحياة، لتعود محمّلاً بالذكريات التي تدوم مدى الحياة.

وفي أي رحلة استثنائية كهذه، عليك اختيار السيارة المناسبة، فمن الصعب القيادة في طرق وعرة بدون معرفة تامة حول أساليب التعامل مع الظروف المختلفة للتضاريس، والتي قد تكون خطرة. وفيما يلي بعض التفاصيل التي قد تساعدك في اجتياز المصاعب، وتساعدك على الاستفادة من رحلة خالية من المشاكل.

أولا:  اسحب قاربك خلفك فمن الرائع أن تمتلك قاربك الخاصّ، أو دراجتك المائية، أو حتى درّاجة نارية رباعية الإطارات، ولكن ما هي فائدة ركنها على قارعة الطريق؟ وبدون أن تضطرّ إلى قيادتها عبر التضاريس الوعرة حتى توصلك إلى النقطة التي تتوق للقيادة عليها. فربما تجد نفسك يوماً في مكان بعيد وقد تقطّعت بك السبل، لذا قبل التخطيط لأي رحلة بمقطورة ثقيلة، عليك التأكد من امتلاك السيارة المناسبة لهذه الوظيفة.

وعليك التحقق تماماً بأن المقطورة هي ضمن حدود القطر الموصى بها لسيارتك، كما يجب عليك معرفة التكنولوجيا المفيدة الموجودة في السيارة، ومثالاً على ذلك، هناك سيارات تستطيع سحب أكثر من 2,250 كغ، وتستخدم نظام التحكم بمكابح المقطورة Trailer Sway Control لتعطيك السيطرة الكاملة والثقة  لقيادة سيارتك بأي سرعة تريدها على الطرقات، وتساعدك في الانتقال بين الطرق البرية والمائية بسهولة، كما تمنحك القدرة على اجتياز الكثبان الرملية.

ثانيا: تحسّس نعومة الرمال تحت… إطارات سيارتك : فكما قال الكاتب الأمريكي الشهير روبرت فورست مرة :”أحياناً يكمن الفارق في اختيارنا الطرق التي لم تكن مألوفة”. لكن مشكلة الطرق غير المألوفة، غالباً ما تكون في وعورتها، وفي كونها غير ممهدة، وغير مجهّزة، كما أنها ليست مريحة دائماً نظراً لتضاريسها القاسية.

وفي بعض الأحيان قد تغطيها الرمال، ومن الممكن أن تكون الطرق نفسها أيضاً رملية كلياً، وعند القيادة على هذه الطرق الوعرة أو الرملية يجب تجنب انزلاق العجلات، والحفاظ على قوة دفع ثابتة، فوجود الرمال والصخور، وحتى الطين، لن يمنعك من الوصول إلى وجهتك.

وإذا كنت تقود سيارة فورد رباعية الدفع، فعليك أن تطلق العنان لسيارتك مع نظام الدفع الرباعي الذكي Intelligent 4WD والقيادة بحسب التضاريس Terrain Management System، بالإضافة إلى ميزة التحكم بنزول المنحدرات Hill Decent Control، التي تمنحك كلّ الثقة التي تحتاجها للتغلب على أصعب الطرقات الوعرة واجتيازها بسهولة تامة.

ثالثا : تمتّع بالنجوم ليلاً… يقال أن التحديق في سماء الليل يحملك بعيداً إلى فضاء الكون! وبعد ابتعادك عن المدينة الكبيرة، هناك بعض النصائح التي عليك اتباعها لإنهاء يوم صعب من القيادة على الطرقات الوعرة ذات التضاريس القاسية، وقد توفر لك سيارات الدفع الرباعي فتحة سقف مزدوجة تغطي الصفين الأول والثاني من المقاعد، بحيث تحميك من أشعة الشمس نهاراً، وتوفر لك ولعائلتك منفذاً على فسحة السماء في الأجواء الصافية، وتكون نافذتكم إلى النجوم، وتقدم لكم على امتداد الطريق مشهداً في غاية الروعة.

رابعا: تمتع بموسيقى الطبيعة بعيداً عن أصوات أبواق السيارات، أو هدير محرّكات السيارات القديمة، أو ضجيح مواقع البناء، التي تسبب الإزعاج خاصة خلال ازدحام مروري، ولحسن الحظ، فالحياة ليست مزدحمة دائماً، وعندما تطأ قدماك البراري، عليك الاسترخاء، ونسيان كل الضجيج، واستمتع بعزف أصوات الطبيعة، سواء أكان صفير الرياح الجبلية، أو صوت تدفق مياه النهر. فالأمر يعود إليك.

ومع النظام الصوتي الذي توفره سيارات 2017، تمت إضافة أحدث نسخ نظام الترفيه والاتصالاتSYNC®3 المتطوّر ليوفّر لك سهولة في الاتصال والانتقال بين هاتفك الجوال وملفاتك الموسيقية.

وأخيرا الوصول بأمان لأي مكان فلا تتعلّق الرحلة فقط بالوجهة التي تقصدها، وليست الغاية منها مجرد الوصول؛ بل أن تصل إلى وجهتك بأمان. لذلك، تأتي السيارة بنظام القيادة بحسب التضاريس الذي يساعد على القيادة في مختلف أنواع الطرقات، في حين يعمل نظام  التحكّم الإلكتروني بالثبات AdvanceTrac وميزة التحكم بالميلان Roll Stability Control ، ونظام التحكّم بالمركبة عند المنعطفات Curve Control  على تعزيز ثقة السائق أثناء القيادة على الطرقات الزلقة.

اخترنا لك