Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

حوار عالمي عن السعادة في دبي

فعاليات الحوار العالمي للسعادة في دبي

ضمن فعاليات الحوار العالمي للسعادة الذي أقيم في دبي، أجمع محافظو مدن عالمية ومسؤولون حكوميون على أن هناك ارتباط وثيق بين سعادة المجتمعات ومستوى الرخاء الاقتصادي.

وأشاروا خلال مشاركتهم في جلسة بعنوان “”ما هو دور المدن في تحقيق السعادة” إلى أن الخدمات العامة يجب أن تكون على رأس الأولويات.

وشارك في الجلسة كل من لويس ألبرتو ميا غالاردو محافظ مدينة كيوتا في جمهورية تشيلي ود. عائشة بن بشر مدير عام مكتب دبي الذكية وماري هانافين وزيرة التربية السابقة في إيرلندا عضو مجلس محافظة دون ليرا – راتداون في دبلن وأنتاناس موكوس المحافظ السابق لمدينة بوغوتا عاصمة جمهورية كولومبيا.

من جهتها استعرضت عائشة بن بشر التجربة الناجحة لدولة الإمارات في الربط الدائم بين المستويين المحلي والاتحادي، وقالت: “إنه يتم تطبيق السياسات العامة الناجحة على المستوى المحلي وعلى المستوى الاتحادي والعكس وبذلك تضمن كل إمارة أنها جزء من المنظومة الكبيرة التي تحرص على أن يعم الرخاء أرجاء البلاد”.

وأشار لويس ألبرتو ميا غالاردو، إلى أنه لا يوجد في تشيلي، مؤشرات للسعادة أو وزير للسعادة لكن الحكومة التشيلية تسير على هذا النهج وتسعى اليوم على إجراء دراسة تشخيصية لمعرفة الأسباب التي تقود إلى سلوكيات مجتمعية من شأنها أن تحد من مستويات السعادة في المدينة.

اخترنا لك