Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

النجمة الشابة إلهام علي: أقدم دورا جريئا لكنه غير خادش الحياء

 النجمة الشابة إلهام علي

حاورها: جمال العدواني

تصوير: ميلاد غالي

  • يلاحظ نشاطك الفني المكثف في هذا الموسم الدرامي، فما الأعمال التي تشاركين فيها؟

أعتبر حالي محظوظة في هذا الموسم، حيث استطعت أن أنتقي الأدوار التي كنت أبحث عنها من عدد الأعمال التلفزيونية التي عرضت علي خلال الفترة الماضية، حيث اشتركت في أربعة مسلسلات بأشكال وأنماط مختلفة للأدوار التي سأقدمها.

  • نريد أن نتعرف أكثر عن الأعمال التي ستقدمينها لجمهورك في الفترة المقبلة؟

انتهيت من تصوير دوري في المسلسل الاجتماعي”بين ليلة وضحاها “تم تصوير أحداثه في المملكة العربية السعودية وتحديدا في جدة، حيث يسلط الضوء على عدد من القضايا الاجتماعية الشائكة والمتعلقة أكثر بالمجتمع السعودي ومن أبرز نجوم العمل الفنانون فخرية خميس وعبدالمحسن النمر وخالد البريكي، سيكون مفاجأة مميزة في شهر الخير، إضافة لثلاثة مسلسلات أخرى هي “على قلوبهم أقفالها” والذي سيعرض على قناة أم بي سي ومسلسل مع النجم عبدالله السدحان ستكون حلقاته منفصلة متصلة لشهر رمضان بإذن الله، وحاليا أتواجد في الكويت لتصوير المسلسل الرابع وهو مسلسل “خمس بنات”.

  • كوننا نتواجد في موقع تصوير مسلسل “خمس بنات” حدثينا أكثر عن هذا العمل وكواليسه؟

العمل من إنتاج المنتج باسم عبد الأمير وقصة وسيناريو وحوار الكاتب المصري مصطفى محرم، وإخراج الأردني محمود الدوايمة، وبطولة حشد من النجوم مثل إبراهيم الحربي وأمل العوضي وهنادي الكندري وغدير السبتي وأحمد حسين وفرح وآخرين، حيث أجسد شخصية جديدة ومختلفة، أتمنى أن تنال أعجاب الجمهور، وبالمناسبة مقدمة المسلسل ستغنيها المطربة بلقيس مع والدها كدويتو غنائي ومن كلمات الشاعر عبداللطيف البناي وألحان د. عامر جعفر.

أدوار جريئة

  • هل أنت مستعدة لتقديم أدوار جريئة كالمغتصبة أو المنحرفة ولماذا؟

ممكن أقدم دورا جريئا وأي قصه تلامس مجتمعي سوف أطرحها مع مراعاة عدم الطرح المباشر للمشاهد.. بحيث أنني أبتعد عن خدش حياء مجتمعي، فأنا فنانة لدي خطوط حمراء أقف عندها لا يمكن لي أن أتجاوزها.

  • برأيك ما أصعب الأدوار التي تواجهك؟

أصعب الأدوار هي أدوار الشر التي قدمتها، لأنها تعاكس شخصيتي الحقيقية تماما، وهذا يكمل إبداع الفنان بأن يقدم أنماطا وسلوكيات ضد شخصيته الطبيعية.

  • غيرة الفنانات عانيت منها أم أصبحت لديك مناعة ضدها؟

(تضحك).. غيرة الفنانين عانيت منها من أول لحظة دخولي مجال التمثيل ولكن مازالت على فكري (ليس لدي أعداء ولو تعاديت)، فأنا مؤمنة بأن كل إنسان يأخذ نصيبه مهما كانت الأسباب.

البعض يرى أن أعمالك الفنية قليلة مقارنة بوجودك في الوسط الفني؟

لا بالعكس، لا أراها قليلة بالنسبة لعدد السنوات التي احترفت فيها المجال، فأنا رصيدي ١٠ أعمال تم عرضها على القنوات، بالإضافة للمسرح والسينما خلال ثلاث سنوات من الزمن الفني والفعلي، ولدي أربعة مسلسلات ستعرض لي هذا العام.

الأعمال الخليجية

  • نريد أن نرجع بك إلى الوراء، ما أكثر عمل قدمك للجمهور؟

بدأ مشواري الفني الفعلي الذي قدمني بصورة قوية للمشاهدين من خلال المسلسل التلفزيوني “ريحانة” مع النجمة القديرة حياة الفهد ولا أبالغ لو قلت لك إنني من خلال هذا العمل فتحت لي بوابة أوسع للمشاركة بعدد من الأعمال الخليجية وبمساحات كبيرة وقوية.

  • سر ميولك لتقديم شخصيات عاطفية؟

مشاركتي في المسلسل التلفزيوني “للحب جنون” هي من عرفت الجمهور على قدراتي في تقديم نماذج من الأدوار العاطفية والرومانسية، ولاحظت بأن الجمهور شجعني لتقديم مثل هذه النوعية من الشخصيات التي وجدت حالي أميل لها أكثر.

  • كونك فنانة سعودية لم نر مشاركات لك في المملكة إلا بعد ما برز نجمك في الكويت فلماذا لم يكن العكس؟

فضلت أن أنطلق فعليا وتكون لي قاعدة جماهيرية من الكويت، ومن ثم أنتقل ما بين بلدي السعودية وبقية دول الخليج، فكما تعلم بأن الكويت صانعة النجوم في الخليج، فمعظم النجوم حرصوا على التواجد في الكويت لكي يزدادوا بريقا وحضورا، ومن ثم يبحثون عن فرص أخرى لمزيد من الانتشار، وهذا ما حدث معي بعد ما شاركت في أكثر من عمل درامي انتقلت إلى بلدي السعودية وأنا نجمة.

  • ما أول مشاركة لك في المملكة العربية السعودية؟

أول عمل سعودي كان المسلسل التلفزيوني “طريق المعلمات” الذي قدمت فيه قنبلة فاجأت الناس عن طريق كركتر كوميدي، وأود أن أكرر التجربة في إطار وطريقة مختلفة، وبعدها شاركت في مسلسل “عندما يزهر الخريف٢” الذي قدمت فيه دورا مركبا وشخصية من ذوي الاحتياجات الخاصة بالإضافة الى الشر.

الشخصيات المؤثرة

  • نظرا لقساوة الدور، ألم تخشي من ردات الفعل العكسية التي من الممكن أن تتسبب في كره الجمهور لك؟

حرصت أن أتقمص الدور بكل حرفنة لكي يكرهني المشاهد، ففي هذه الحالة أثبت نجاحي لأنني قدمت الرسالة المطلوبة من الدور، فالمشاهد اليوم واع وذكي ويعرف جيدا أن يميز ما بين التمثيل والواقع، والفنان التي يتقمص مختلف الشخصيات ويبدع في تقديمها، وهذا سر تميز ونجاح الشخصيات المؤثرة في أي عمل درامي.

  • لماذا لا تتنافسين مع زميلاتك على أدوار البطولة؟

أنا أؤمن بأن أسلك الطريق خطوة بخطوة، فبعد سلسلة من المشاركات الفنية والتي لاقت صدى طيبا لدى المشاهدين، بدأت اليوم أنافس على البطولة والأدوار الرئيسية، فهناك مفاجآت من عيار ثقيل في الأعمال التي سأقدمها في شهر رمضان.

  • قبل حضورك للكويت سبق واشتركت في أعمال في مملكة البحرين أليس كذلك؟

من قال لك هذه المعلومة، بالفعل اشتركت في العديد من الأعمال التلفزيونية في مملكة البحرين، منها

مسلسل “برايحنا” ومسلسل “حنين السهارى” ومسلسل “كفك” ومسلسل كوميدي “خُف علينا”.. إضافة للأعمال المسرحية الكثيرة الموزعة بين الأعمال الجماهيرية والأكادمية وقد حصلت على جوائز عدة كأفضل ممثلة صاعدة، ومن خلال تلك الجوائز تم ترشيحي لعمل “ريحانة” الذي فتح لي آفاقا قوية نحو النجومية الحقيقية في منطقة الخليج.

  • ماذا عن خشبة المسرح وأيهما تفضلين الكبار أم الأطفال ولماذا؟

قدمت عملا مسرحيا للأطفال “خميس كمش خشم حبش” في العام الماضي والآن تم التوقيع على عمل مسرحي جديد مع الفنان حمد العماني لعيد الفطر المقبل، فأنا أرى أنني أجد ملعبي الكبير في مسرح الأطفال، حيث تجمعني لغة مشتركة معهم.

رواية جديدة

  • نبتعد عن الفن ونسألك عن تجربتك الأولى في عالم الكتابة؟

قمت بطرح رواية جديدة تحت عنوان “بالعين المجردة” في مملكة البحرين وسيتم توزيعها على دول الخليج قريبا، ومن أحد الأهداف الخاصة لطرح الرواية تقديم اسمي بلون جديد هادف وتوعية الجمهور على وجود فنانين مهتمين لتغذية العقل قبل المظاهر.

  • هل لك مشاركات سينمائية في الخليج؟

شاركت بعدة أفلام قصيرة وطويلة في البحرين والسعودية، ومؤخرا بالكويت، وسوف يعرض قريبا فيلم “بيبي”بطولة عدد من الفنانين يعرض في دور السينما في الكويت.

  • ما الطموحات التي تسعين لها؟

أن أكون عنصرا فعالا ومؤثرا في المجتمع وأن أطمح لتحقيق المزيد من النجاحات سواء على مستوى الفن أو حياتي الخاصة.

اخترنا لك