وكانت بوشار (23 عاماً) تنظر إلى اللاعبة الفائزة بخمسة ألقاب في البطولات الأربع الكبرى كقدوة لها لكن تحطم إعجابها باللاعبة الروسية بعدما سقطت شارابوفا في اختبار للمنشطات عقب بطولة استراليا المفتوحة 2016 وتعرضت للإيقاف 15 شهراً، وحدث ترقب كبير عند سحب قرعة بطولة مدريد بعدما قالت بوشار لوسائل إعلام تركية في الشهر الماضي إن شارابوفا “غشاشة” ولا ينبغي أن يتم السماح لها باللعب مجدداً، ودخلت بوشار بطولة مدريد بعد عدة هزائم متتالية وقبل أن تحقق فوزها الأول منذ بطولة أستراليا المفتوحة في يناير عندما تغلبت على أليز كورنيه في الدور الأول للمسابقة.

جدير بالذكر أن بوشار قدمت عرضاً قوياً وحسمت المجموعة الأولى في 70 دقيقة أمام منافستها الروسية البالغ عمرها 30 عاماً بعدما فازت بالشوط 12، وعادت شارابوفا، التي بلغت قبل نهائي بطولة شتوتغارت الشهر الماضي في ظهورها الأول بعد انتهاء الإيقاف، بقوة وفازت بالمجموعة الثانية بعد أداء متميز، لكن شارابوفا خاطرت كثيراً في المجموعة الثالثة ورغم أنها كسرت إرسال بوشار في الشوط الثامن فإنها خسرت شوط إرسالها بعد ذلك مباشرة ثم تعرضت للكسر لتفوز اللاعبة الكندية بالمباراة، وتصافحت اللاعبتان بشكل فاتر وسريع بعدما ضمنت بوشار الظهور في الدور الثالث.

ولا يفوتنا أن نشير إلى ما أعلنته مجلة “سبورت مونترا” في تقرير لها سابق عن فوز لاعبة التنس الكندية أوجيني بوشار بلقب أجمل لاعبة تنس محترفة لعام 2015.

وحتى نتعرف بشكل تفصيلي على الفائزة أوجيني بوشار سنجد أنها تنحدر من عائلة أصولها ملكية، وأطلقت عليها أسرتها اسم أوجيني تيمناً بابنة الأمير البريطاني أندرو، بينما تحمل شقيقتها التوأم اسم بياتريس على غرار الابنة الثانية للأمير أندرو، وحمل شقيقها اسم وليام.
صعدت بوشار، بطلة ويمبلدون للناشئين عام 2012، بسرعة رهيبة إلى صفوف بطولات المحترفات، فارتقت من المركز 144 إلى 32 عالمياً في 2013 , وأصبحت أوجيني بوشار أول كندية منذ ثلاثين عاماً تبلغ نصف نهائي إحدى البطولات الكبرى، بعد تغلبها على الصربية آنا إيفانوفيتش المصنفة رابعة عشرة.

ولا ننسى أن نجمة التنس الصاعدة الكندية أوجيني بوشار أبهرت جميع المهتمين برياضة التنس بمستواها الرائع في بطولة أستراليا المفتوحة للتنس، حيث إستطاعت الوصول لنصف نهائي البطولة وأخرجت أسماء تفوقها خبرة في عالم الكرة الصفراء مثل الصربية آنا إيفانوفيتش.
وتقول آنذاك أوجيني بوشار: “أعتقد أن المباريات التي خضتها أمام الروسية ماريا شارابوفا في بطولة فرنسا، وإيفانوفيتش في ويمبلدون وغيرها على الملاعب الرئيسية منحتني خبرة كبيرة”
ورغم نتائجها الجيدة في 2013، إلا أنها قررت التخلي عن الفرنسية ناتالي توزيا التي كانت تدربها منذ سنتين، لتنضم إلى أكاديمية الأمريكي نيك سافيانو في فلوريدا.

ونحن الآن بدورنا نسألك متابعنا الكريم من هم اللاعبين واللاعبات المفضلين لديك في رياضة التنس ؟؟