الطب البديل

أخصائي الطب البديل فهد البناي: البنفسج.. سر الجمال والجاذبية

شاركShare on FacebookTweet about this on TwitterShare on Google+Pin on PinterestShare on LinkedInShare on TumblrShare on StumbleUponEmail this to someonePrint this page

أشرف الصدفي التقى أخصائي الطب البديل فهد البناي فكان حوارا ممتعا عن البنفسج وفوائده وأسراره العظيمة. فكونوا معنا.

*اليوم سيكلمنا الأستاذ فهد البناي عن البنفسج.. هل لك أن تبين لنا سر اختيارك لهذا النبات؟

السر هو أن نبات البنفسج يتميز بجماله واسمه الجميل بالإضافة إلى رائحته الجميلة والمتميزة، التى يسعد الجميع بشمها فزهوره, وزيته, وعطره علاج.

*هل البنفسج محبوب لدى النساء؟

بالطبع فنبات البنفسج نبات جميل، وبعض الشعراء والكتاب يشبهون نعومة وجمال المرأة بالنفسج, بالإضافة إلى لونه الجميل ورائحته ذات التأثير الخاص على النفس، لذلك أنصح باستعمال عطر البنفسج لكل من يشتكي مشاكل نفسية، فهو ينعش ويبعث في النفس الراحة والسعادة، وسر البنفسج مازال يحير الكتاب والشعراء وكذلك العلماء.

*ما وصف البنفسج وتركيبه؟

البنفسج عبارة عن نبتة صغيرة معمرة تتكون من خمس أوراق على شكل قلب، ما يجعل شكله متميز, وتحتوي عائلة البنفسج على أكثر من 200 صنف تقريباً، وهو يزرع في الكثير من البلدان، فهذه النبتة الجميلة تحتوي على مواد الأوجينول، كايمبفيرول، كيرسيتين، سكوبوليتين، ما يجعلها مفيدة جدا في علاج أنواع كثيرة من السرطان والتهاب المفاصل وأمراض اللثة والإيدز.

 أما زيته فيتكون زيت البنفسج في معظمه من (77%) من دهون حمضية الأحادية غير المشبعة (دهون جيدة منها C18:1, C18:2 C16:0, ويحتوى أيضا على زيوت متطايرة مثل

(a-pinene, camphene, b-pinene, sabinene, myrcene,a-phellandrene, a-terpinene, y-terpinene, 1,4-cineole,b-phellandrene, p-cymene, terpinen-4-ol, bornyl acetate,cayophyllene and trace amounts of limonene, camphor, linalool, linalyl acetate,borneol and nerol) التي تتميز بأنها تتخلل الجلد وتعمل على ارتخاء العضلات، وتلين الأسطح الفاصلة بين العظام والعضلات، بالإضافة إلى وجود مجموعة من المواد المضادة للتأكسد التي تعمل على الوقاية الكاملة للجلد ضد الأمراض الجلدية، وأيضا فيتامين E الذي يعتبر مهما جدا  للجلد، والكل يعرف فوائد فيتامين E  في شد الجسم والحفاظ على نضارة الجسم.

الفوائد الطبية

ما تركيب زهرة البنفسج؟

إن الجزء المهم في تركيبة الأزهار هو الجزء الذي تنبعث منه الرائحة، وهو الذي يعطي اللون الأزرق البنفسجي الفاتح، وهو يعطي هذا اللون في الماء الساخن عند وضع زهر البنفسج فيه. وكيماوياً هنالك مادة من عائلة Glucoside تسمى: Viols quercitin، موجودة بالبنفسج.

إن الفوائد الطبية حسب الهيئات الصيدلانية البريطانية تعود إلى هذه المادة، كذلك يحتوي البنفسج على مادة Salicylic acid، وهي الأسيد الفعال الذي منه أقراص الأسبرين والاسبرو، ولكن النوع الموجود في البنفسج طبيعي والنوع الذي في الأدوية كيماوي، والأول أفضل من الثاني، ويمكن استخراج الأسيد من البنفسج، وكذلك هنالك مادة قلوية تسمى Violin.

{هل لك أن تذكر لنا فوائد زهرة البنفسج؟

 إن لزهرة البنفسج فوائد عدة لذلك الكثير يضعها مع الزهورات، فهى تتميز بالتالي:

1-  ملينة ولطيفة على المعدة.

2-  تعالج أمراض الصدر، السعال والربو والالتهابات.

3-  تساعد على تهدئة الأعصاب والنوم.

4-  تعالج الصداع والشقيقة.

5-   جيدة للرشح والزكام.

6-   جيدة للكدمات والإصابات.

7-  جيدة للبول وتفتت الحصى والرمل.

8-  تفيد في علاج الرئة والتهاب المعدة، والتهاب الكلى.

9-  تستخدم أوراقه خارجيا حيث تجفف وتطحن وتطلى مع العسل لتخفيف التسلخات والمشاكل الجلدية.

10- في السنوات الأخيرة استُعملت نباتات البنفسج الطازجة عن طريق الاستعمال عبر الفم والتطبيق الخارجي في علاج السرطانات وآلامها، خصوصاً تلك التي تنمو في العنق والرقبة.

صفحات التاريخ

*هل عرف البنفسج منذ القدم؟

نعم عرف البنفسج منذ القدم ووجد في صفحات التاريخ عند الغرب والشرق، فقد تحدث عنه ابن سينا قائلا: “إن البنفسج يولد دما “معتدلا” ويسكن الأورام الحارة ضمادا”، مع دقيق الشعير كذلك يشرب مغلي الأوراق يسكن الأوجاع، ودهن البنفسج طلاء جيد للجرب، وهو يسكن الصداع شما، وطلاء ويفيد في حالات الرمد الحار ومفيد للكحة والسعال ويلين الصدر خصوصا إذا كان مع السكر شربا، ويفيد شراب البنفسج من وجع ذات الجنب”.

أيضا وصفه ابن البيطار بقوله: “البنفسج يبرد من التهاب المعدة والأورام الحارة في العين، ونتوء المقعدة ينفع في كمن السعال وينوم نوما معتدلا، يسهل المرة الصفراء المتيبسة في المعدة والأمعاء إذا ضمدت بالبنفسج رطب الرأس، والجين فإنه يسكن الصداع والحرارة وشربه مع السكر يسهل المعدة، أما بالغرب ففي زمن نابليون استعمل الفرنسيون البنفسج في الطهي، ومازال الفرنسيون يتفننون في استخدام البنفسج، وأيضا استخدم من قبل  العائلة المالكة في بريطانيا حيث كانوا يستخدمونه في علاجاتهم، وكذلك استخدم من قبل الرومان، أما الإغريق فكانت زهرة البنفسج لديهم بمثابة رمز للخصوبة والحب، كما كانوا يوصون بارتداء طوق من هذه الأزهار على الرأس لعلاج الصداع،  فللبنفسج سر جميل في علاج الصداع، وأنصح كل من يشتكي الصداع أو الشقيقة أن يجعل من شراب البنفسج وزيته علاجا له.

إذاً نستطيع قول إنك تصف البنفسج كعلاج للصداع والشقيقة؟

نعم فشراب البنفسج وزيته يوصف منذ القدم لعلاج الصداع لما له من تأثير عجيب في علاج الصداع، وأنصح به دائما مراجعيي والسر قد يرجع إلى أن البنفسج يحتوى على مجموعة غليكوزيدات التي تجسد استخدامها كعلاج طبي للصداع والشقيقة، والأوجاع المزمنة التي قد يكون البنفسج هو العلاج لها. ويمكن أيضا استخدام زهرة البنفسج وزيته كسعوط وهذا يساعد على تحسين التنفس وصفائه وتقليل الصداع.

*ماذا عن زيت البنفسج هل من فوائد له؟

نعم فزيت البنفسج يعتبر من أهم الزيوت ورائحته محبوبة من قبل الكثير وله فوائد كثيرة منها:

1-   نافع جدا في علاج آلام الظهر والمفاصل والروماتيزم والعضلات، بل يصنع منه الكثير من الزيوت والمراهم الخاصة بالمساج والآلام المزمنة.

2-    يعتبر من الزيوت المهمة جدا للراحة والاضطرابات النفسية.

3-  كثير من مراكز العلاج يهتم بالعلاج واستخدام زيت البنفسج في العلاجات الطبية والدهانات التي تساعد على استرخاء الجسم وإعطائه الحيوية.

4-  يمكن تخفيفه واستعماله كسعوط للتخلص من الصداع.

5-  يمكن أيضا استخدامه عند الاستحمام أو إضافة قطرات من الزيت في حمامات السباحة.

6-  يستخدم الزيت في صناعة الكثير من العطور.

تركيبات مختلفة

*كيف يمكن صناعة عطر في المنزل من البنفسج؟

يمكن فعل ذلك بكل بساطة حيث يمكن أخذ زجاجة 100مللي يوضع فيها 80 مللي كحل، و15 مللي زيت البنفسج وحوالي 5 مللي من الماء، ثم نرج العلبة جيدا فنحصل على عطر البنفسج الجميل. يمكن أيضا وضع زيوت أخرى مع زيت البنفسج كزيت الورد أو الياسمين أو الخزامى، فنحصل على تركيبات مختلفة كلها جميلة ومريحة للنفس، ويمكن أيضا وضع قطرات من زيت البنفسج في مبخرات الماء حتى تعطي انتعاشا وراحة. البعض أيضا يخلطه مع مركبات الشمع حتى تعطي رائحة جميلة عند إشعالها. ولا ننسى أن بعض تجار العطور يستخدمون زيت البنفسج كسر من أسرار تركيباته العطرية الجميلة التي تضيف للعطر الرائحة الجميلة.

*هل يمكن الاستفادة من زيت البنفسج في زيوت المساج والدهانات الصحية؟

نعم يمكن أخذ لتر زيت زيتون صافي ويخلط معه 30 مللي من زيت البنفسج المركز ليدهن الجسم به، يمكن أيضا أخذ لتر من زيت الجلسرين الطبي ويخلط معه زيت البنفسج ليفيد في تنعيم الجلد وإعطائه الرائحة الجميلة والجمال.

تساقط الشعر

*هل يمكن الاستفادة من زيت البنفسج مع زيوت الشعر؟

نعم يمكن خلط زيت البنفسج مع زيوت الشعر ليعطي الشعر لمعانا ونعومة ورائحة جميلة طيبة, وأيضا يمكن علاج الصداع وتساقط الشعر معا، حيث إن خلط زيت البنفسج مع زيوت الشعر وتدليك فروة الرأس بها، وهذا يساعد ويعطي الرأس الشعور بالراحة ويساعد على التخلص من الصداع.

*تقول إن زيت البنفسج نافع جدا في التخلص من آلام الظهر والمفاصل فهل هناك دراسة على ذلك؟

نعم، فزيت البنفسج مفيد جدا للأوجاع المزمنة، وهناك دراسة قدمت من قبل الدكتور ويليام كاستللي مدير دراسة فارمنجهام الشهيرة، تفيد بأن علاج آلام الظهر والتهاب المفاصل بالزيوت الطيارة على هيئة مساج يعمل على تخفيف الآلام، ومن النباتات التي يستخلص زيتها ويستخدم لهذا الغرض زيت البنفسج، الذي يحتوي على مجموعة غليكوزيدات الذي يجسد استخدامها كعلاج طبي للصداع وآلام في الجسم كمسكنات طبيعية. وهناك دراسة أخرى قدمت من قبل الهيئات الصيدلانية البريطانية تبين احتواء البنفسج على مادة Salicylic acid، وهي الأسيد الفعال الذي تصنه منه أقراص الأسبرين والاسبرو، ولكن النوع الموجود في البنفسج طبيعي والنوع الذي في الأدوية كيماوي، والأول افضل من الثاني، ويمكن استخراج الأسيد من البنفسج.  ولا ننسى أن البنفسج ومشتقاته وزيته يدخل الآن في الكثير من المركبات التجميلية والكريمات والزيوت العلاجية، التي نراها بالأسواق، بالإضافة إلى أن الكثير من المعالجين ينصحون بالبنفسج لإعطاء الجسم الشعور بالراحة والصفاء الذهني.

1 Comment

Leave a Comment