الطب البديل

فهد البناي الشبت.. شفاء الأرق والتوتر

شاركShare on FacebookTweet about this on TwitterShare on Google+Pin on PinterestShare on LinkedInShare on TumblrShare on StumbleUponEmail this to someonePrint this page

فهد البنايأشرف الصدفي التقى أستاذ الطب البديل فهد البناي ليحدثنا عن فوائد وطرق استخدام نبات الشبت في طعامنا، فتابعونا لمزيد من الاستفادة. 

  • ·    حديثنا اليوم مع الأستاذ فهد البناي عن نبات الشبت فماذا ستقول عنه أستاذنا؟

هو نبات عشبي حولي يتبع الفصيلة الخيمية، ذو نمو خضري عديد التفرع، يبلغ ارتفاعه من 20  60سم، ولونه أخضر، والأزهار صفراء، والبذور مضغوطة ولونها بني غامق تظهر وكأنها مشطورة. والشبت محصول من المحاصيل الشتوية فهو يتحمل البرودة لكنه لا يتحمل الصقيع، أما ارتفاع درجات الحرارة فتؤدي إلى اتجاه النبات إلى التزهير، وتجود زراعة الشبت في جميع أنواع الأراضي، لكنها تجود في الأراضي الصفراء الخفيفة جيدة الصرف.

  • ·    هل له أسماء أخرى؟

نعم.. سنوت – شبث إشْبنْت – الشمر الكاذب – عين جرادة.

  • ·    وما الموطن الأصلي له؟

أصله جنوب غرب ووسط آسيا، وتركيا والأناضول، وبلاد البحر الأبيض المتوسط، وفي الوقت الحاضر يزرع في جميع دول العالم المعتدلة. وهو يزرع في مصر خاصة بشكل كبير.

  • ·    وما الظروف البيئية المناسبة لنمو الشبت؟

يحتاج نبات الشبت إلى جو مشمس للزراعة، ويوجد لنبات الشبت نوعان: نوع بري ونوع يزرع، ويمتاز نبات الشبت برائحته العطرية.

 

أبحاث علمية

  • ·    هل هناك أبحاث علمية أجريت على نبات الشبت؟

نعم أكدت الأبحاث أن الشبت استخدم منذ القدم لعلاج المغص وسوء الهضم، وبعد اكتشاف مركباته الطبية استخدم في علاج التشنجات المرافقة للغازات، لا سيما في الأمعاء والتي تسبب المغص والآلام خاصة عند الأطفال الرضع.

وقد وجد الباحثون أن مضغ بذوره يزيل رائحة الفم غير الطيبة، وغالبا ما يصفه الأطباء للمرضعات ممن يعانين من قلة إدرار الحليب، كما أن زيت الشبت طارد للديدان، لا سيما الديدان السنارية عند الأطفال، وتستخدم بذوره لعلاج أورام الأعضاء التناسلية والعيون، كما لوحظ أنه يوقف الشهقة بدرجة مشابهة أو أكبر من تأثير النعناع، وتبين أيضا أنه من العلاجات النافعة للتوتر العصبي والأرق والبواسير وهبوط الضغط والسعال.

وأكد الأطباء أن احتواء الشبت على نسب عالية من الكومارين تجعله من العلاجات المهمة للمغص والسعال والأرق والتوتر، حيث إنه من العناصر المهدئة، كما أن احتواءه على المادة العطرية الفيلاندرين، يجعله من المعطرات المهمة للفم والأغذية والأدوية أيضاً، في حين يؤدي غناه بالميرستيسين والكارفون المضاد للبكتيريا والديدان، ما يجعله طارداً للديدان والإصابات البكتيرية الداخلية والخارجية، كما أنه يحتوي على عناصر مضادة لالتهابات الكبد والبواسير.

  • ·    كيف استخدمه القدماء؟

قد اعتقد اليونانيون القدامى في أن الشبت يعالج الفواق (الزغطة). ويعتقد أن الإغريق غطوا عيونهم به ليلا للحث على النوم. كما أن  المقاتلين الرومان كانوا يدهنون أجسادهم بزيته قبل المعارك.

  • ·    ما المواد الفعالة في نبات الشبت؟

المكونات الأساسية تحتوي الثمار على زيت الشبت Dill Oil، ويحتوي على الكارفون بنسبة 5363%، ومركبات الليمونين، والفيلاندرين، والأبيول، وهو محفز شديد لتدفق الحيض، والشبت غني باليخضور (Chlorophyll) وهو أحد منعشات الفم القوية.

  • ·    هل هناك محاذيـر من استخدام هذا النبات؟

نعم.. أنصح مرضى الكلى بعدم الإكثار من أكل الشبت، وأحذر استخدام الشبت على الحوامل، وأنصح عدم استخدامه في جرعات علاجية متتالية حتى لا يسبب لهن مشاكل، ويمكن استخدام قدر ضئيل منه عند اللزوم فقط، بخلاف ذلك لا توجد محذورات من استعمال الشبت.

  • ·    ما القيمة الغذائية له؟

يحتوي كل 100 جم من الشبت الطازج، بحسب وزارة الزراعة الأميركية على المعلومات الغذائية التالية:

– السعرات الحرارية: 43

– الدهون: 1.12

– الدهون المشبعة: 0.06

– الكربوهيدرات: 7.02

– الألياف: 2.1

– البروتينات: 3.46

– الكوليسترول: 0

  • ·    وفي ما يستخدم الشبت؟

1-          يستخدم في العديد من الأطعمة خاصة الحساء والمأكولات البحرية. ويستخدم في حفظ الأطعمة وصناعة بعض أنواع الجبن. ويستعمل كنوع من التوابل في الأكلات المتنوعة.

 

فوائد متعددة

  • ·    ما الفوائد الطبية له؟

الشبت وحده يكفي لعلاج أكثر من 86 مرضا ومن فوائده التالي:

– يعمل على عدم تجلط الدم ويعمل على إذابة الجلطات الموجودة بالأوردة والشرايين.

– يعالج تساقط الشعر الدائم.

– يعالج الصلع لأنه يساعد على إنبات الشعر.

– يعيد للبشرة جمالها ورونقها.

– يزيد أيضا من القدرة الجنسية.

– زيت الشبت مطهر ومضاد للتقلصات والانتفاخ ومدر للبن.

– مغلي الحبوب يفيد في تسكين آلام المعدة والأمعاء والعادة الشهرية. ويفيد في غسيل العيون المتقيحة. ويفيد في علاج أورام الأعضاء التناسلية بتكميدها.

– يستخدم طاردا للغازات، ومضادا للتشنجات.

– يساعد على النوم ومسكن للأعصاب، وله شهرة واسعة كونه أحد المكونات الرئيسية في مشروب إزالة المغص والانتفاخ من الأطفال (ماء غريب).

* وماذا أيضاً؟

– يفيد مرضى السكر.

– يفيد في علاج التهابات المثانة.

– يستخدم في بعض الصناعات كمعاجين الأسنان كمطهر للفم.

– يستعمل في بعض أنواع العطور والمنظفات.

– نافع في تشنج الحجاب الحاجز.

– يحتوي الشبت على مواد مضادة للأكسدة إذ يحتوي على مادة (المونوتربين) التي من شأنها منع حدوث الخلايا السرطانية بتنشيطها لأنزيم يسمى (غلوتاتيون اس-ترانسفيراز).

– يعتبر أحد الأغذية التي تحارب أمراض العظام كهشاشة العظام، وذلك لاحتوائه على نسبة عالية من الكالسيوم، كما أنه يكبح نمو الجراثيم في المسالك البولية، وكذلك البواسير.

– يحفز الإنسان على النشاط، كما أنه ينشط خلايا المخ.

– تفرم بذور الشبت وتنقع في الماء، ويستخدم مستخلصها لتقوية الأظافر.

– مضغ بذور الشبت يساعد على التخلص من رائحة الفم الكريهة.

– يقلل الكوليسترول، وفاتح للشهية.

 

وصفات علاجية

  • ·    هل يمكن أن تعطينا بعض الوصفات العلاجية للشبت؟

نعم.. الوصفة الأولى للتخلص من الغازات:

للكبار والصغار يمكن عمل مشروب مكون من بذور الشبت وبذور الشمر وشربه 3 مرات يوميا حتى التخلص من المشكلة، وذلك بمقدار ملعقة متوسطة الحجم من البذور لكل كأس ماء للمرة الواحدة.

الوصفة الثانية لعلاج الأرق قبل النوم:

 يمكن وضع ملعقة من البذور المجففة في كوب ماء بدرجة الغليان ونقعها لمدة عشر دقائق ثم شربه قبل النوم فإنه يعطي شعورا ورغبة في النوم والاسترخاء.

الوصفة الثالثة للتخلص من مشاكل القولون:

 يمكن خلط قليل من الزيت المستخرج من الشبت مع ملعقة من العسل بعد الوجبات.

 الوصفة الرابعة لمعالجة انقطاع الطمث (الحيض):

تؤخذ ملعقتان من الشبت المسحوق، وتوضعان في كأس به ماء مغلي، وينقع الشبت لمدة 10 دقائق، ثم يصفى ويحلى بالعسل، ويشرب 3 مرات في اليوم بعد الأكل بـ 10 دقائق.

* صف لنا مجموعة من الأطباق التي يكون الشبت واحداً من أهم مكوناتها؟

البطاطا المسلوقة بالشبت:

 المقادير: نصف كيلو بطاطا مسلوقة، حزمة شبت (مقدار نصف كوب شبت مفروم)، ربع كوب زيت زيتون أو زيت عادي، (ملح، فلفل أسمر، كمون) حسب الرغبة.
الطريقة: نضع الشبت المفروم والزيت والملح في طبق كبير، نقشر البطاطا المسلوقة وهي ساخنة قدر الإمكان، وتوضع على الشبت وتهرس وتخلط مع الزيت والملح والفلفل والكمون.

معكرونة بالشبت:

 المقادير: كيلو معكرونة أقلام، نصف كوب كريمة، حزمة شبت، فصان من الثوم، ملعقة زيت زيتون، ملح، فلفل.
الطريقة: نقطف أوراق الشبت ونغسلها جيداً في مصفاة ناعمة، نسلق المعكرونة بالطريقة المعتادة ونصفيها ونتركها جانباً، نحضر قدراً ونضعها على النار ونضيف الزيت حتى يسخن، ثم نحمر فيها الثوم حتى يصفر لونه، ثم نضيف الشبت ونغلق النار، ثم نضع فوقه الكريمة وتتبل بالملح والفلفل على حسب الرغبة، نقوم بوضع المعكرونة المسلوقة على الخليط وتقلب، ثم ضعي المعكرونة مرة أخرى على النار لمدة
3 دقائق حتى تتشرب.

سلطة الشبت:

 المقادير: حزمة شبت، حبة طماطم كبيرة، قرنان من الفلفل الحار، ملعقتان كبيرتان طحينة، ملعقتان من الزيت، ملح.
الطريقة: نفرم الفلفل والملح وبعدها نفرم الشبت وبعدها الطماطم، نضع المكونات في طبق ونقلب معها الطحينة ثم نضع الزيت على الوجه.

سالمون مدخن بصلصة الشبت:

 المقادير: كوب شبت طازج مقطع إلى أجزاء صغيرة، 3 ثمرات بصل أخضر مقطعة إلى أجزاء صغيرة، كوب زبادي منزوع الدسم، نصف كوب مايونيز، ملعقة صغيرة بشر ليمون،  سمكة واحدة سالمون مدخن متوسطة الحجم، شبت وشرائح ليمون للتزيين.
الطريقة: يخفق الشبت مع البصل الأخضر في الخلاط الكهربائي، ثم يضاف إليهما بعد ذلك باقي المكونات وتخفق جيدا مع البصل والشبت، يصب الخليط في إناء مع تغطيته ووضعه في الثلاجة لمدة ساعة لضمان امتزاج المكونات جيداً ببعضها، تصب صلصة الشبت فوق السالمون مع وضع شبت أو شرائح الليمون للتزيين.

فطائر الشبت:

 المقادير:

للعجينة: كوب طحين أبيض، كوب طحين أسمر منخول، ربع كوب حليب بودر، ملعقة طعام خميرة، ملعقة سكر، ملعقتان صغيرتان ملح، نصف ملعقة صغيرة بيكنج بودر، 3/4 فنجان زيت، بيضة، 3/4 كوب ماء، وتعجن جيدا، وتترك ربع ساعة.
الحشوة:
3/4 كوب جبن أبيض جاف، صفار بيضة، ملعقة صغيرة نعناع جاف، نصف ملعقة صغيرة فلفل أسود.
الطريقة: يفتت الجبن جيدا بالشوكة حتى ينعم ويعجن بصفار البيض والنعناع والفلفل الأسود، تقسم العجينة كوراً متساوية وتحشى بملعقة صغيرة من خليط الجبن على شكل كور.
لتغطية الوجه: كوب شبت مفروم، بياض بيضة مخفوق مع نقطة خل وملعقة ماء.
نغمس الكور ببياض البيض ثم بالشبت وترص بصينية مدهونة زيت، تغطى بقطعة قماش وتترك للتخمر لمدة ساعة، ثم تخبز حتى تتشقر ثم تخرج من الفرن وتغطى بفوطة نظيفة
5 دقائق.

Leave a Comment