Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

صائغ المجوهرات فواز الدعيج

صائغ المجوهرات فواز الدعيج

انصح النساء بالسوليتير

أشرف الصدفي بعدسة ميلاد غالي التقى فواز فهد الدعيج صائغ المجوهرات ومؤسس ومدير عام شركة الدعيج للمجوهرات والحاصل على شهادة الماجستير في إدارة الأعمال، ليحدثنا عن عالم المجوهرات والألماس، وكل جديد في عالم المرأة.

  • نتعرف على ضيفنا الكريم من خلال السيرة الذاتية؟

فواز فهد الدعيج، حاصل على شهادة الماجستير في إدارة الأعمال وستراتيجية الإدارة ومؤسس ومدير عام شركة الدعيج للمجوهرات. صاحب محل مجوهرات في أكبر وأهم مجمع بدولة الكويت، أحب المنافسة وأسعى دائما للأفضل، أهتم بالموضة والجمال والأناقة والذوق الراقي ومتابع جيد لكل جديد ومميز في عالم المرأة.

  • هل دخلت عالم المجوهرات من خلال رؤية خاصة أم لحبك للمجوهرات؟

دخولنا إلى عالم المجوهرات كان نتاج تخطيط ودراسة مسبقة ومتابعة لوضع سوق المجوهرات في الكويت، حيث لمسنا أهمية المجوهرات الماسية بالتحديد للمرأة الكويتية وسعيها الدائم نحو الأفضل والمميز، لذلك حرصنا على البحث عن القطع الفنية الجمالية لنقدمها.

*  وكيف سعيتم لافتتاح محلكم؟

كان لمشاركتنا في المعارض وتشجيع الزبائن لنا الدافع الكبير للإقدام على افتتاح المحل. وقد سعينا على أن يكون في أهم المجمعات في الشرق الأوسط تماشيا مع نظرتنا العامة للشركة. وبالنسبة لحب المجوهرات، كان له الأثر الكبير من الناحية الفنية لاختيار المجوهرات وعمل التصاميم الخاصة.

اختيار التصاميم

  • من أين تستوحي أفكارك في اختيار تصميماتك؟

نحن نسعى دائما لتقديم الأفضل من حيث التصاميم وجودة الإنتاج والخدمة المتميزة، لذلك قمنا بتعيين فريق من المصممين المحترفين وفريق متابعة جودة الإنتاج لتقديم أفضل التصاميم المبتكرة وبجودة عالية.

* وماذا أيضا؟

نحن نستفيد بشكل أساسي من التوجه العالمي للموضة في عالم المجوهرات ومتابعتنا اللازمة لدور المجوهرات الكبرى والخبراء لمعرفة توجهاتهم وتتم مناقشة هذه النقاط مع القسم الفني بالشركة للوصول للأفضل.

* وكيف تسعى لإرضاء العملاء؟

إيمانا منا بتلبية رغبة الزبائن الكرام، فقد قمنا بتوفير خدمة التصاميم الخاصة لكل الزبائن؛ ونحن على يقين بأن ذوق الزبائن له أهمية كبرى في تحديد الخط الرئيسي لتصاميمنا. كما يمكن للزبائن تحديد الشكل العام والميزانية التي تناسبهم، ونحن بدورنا نعرض التصاميم المناسبة حتى يتم اختيار الشكل النهائي وعليه تبدأ عملية التصنيع ويتم التسليم خلال فترة لا تتجاوز شهرا.

دراسة وافية

  • هل النجاح فى عالم المجوهرات ناتج عن دراسة أم هواية؟

لنجاح أي مشروع يجب أن تكون هناك دراسة وافية ومستفيضة وحب للعمل الذي تقوم به، بالإضافة إلى الإصرار والعزيمة والتفاني في رعاية المشروع وتوفير البيئة الأفضل لإنجاحه. كما يحتاج فهما لخفايا المجال وإيجاد نقاط القوة التي يمكن استثمارها وتقديمها بشكل أفضل. كما تحتاج إلى ثقة الزبائن وهذا عنصر أساسي في نجاح المشروع.

  • هل هناك  فرق بين المرأة الأوروبية والمرأة الشرقية في عشق المجوهرات؟

نعم، نلاحظ اختلافا في الذوق العام، حيث تكتفي المرأة الأوروبية بلبس قطعة مجوهرات أو قطعتين في المناسبات كالأعراس مثلا، بينما تفضل المرأة الشرقية أن تكون مجوهراتها كاملة ومتناسقة التصميم.

* وماذا عن المرأة الكويتية؟

يلاحظ في الفترة الأخيرة تحول جزئي في ذوق المرأة الكويتية التي أصبحت تفضل أحجار السولتير والخواتم التوأم بدلا من المحابس التقليدية (الدبلة) كما هي الحال في أوروبا.

سيد الأحجار

  • ما الأحجار التي تلامس مشاعرك وذوقك؟

أحب الألماس بالدرجة الأولى وهو سيد الأحجار الكريمة ثم حجر الزفير الأزرق والياقوت والزمرد. كما أحب استخدام حجر الزبرجد المعروف باسم (أكوامارين) من الأحجار شبه الكريمة. وهذا كله موجود في مجموعتنا الماسية.

  • كيف تحدد علاقة المرأة بالمجوهرات؟

علاقة المرأة بالمجوهرات قديمة بقدم التاريخ، لذا هي ليست علاقة لحظية أو ظرفية. المجوهرات مكملة للمرأة وهي عنصر أساسي لإظهار أنوثتها سواء كانت فتاة شابة أو امرأة، موظفة أو ربة منزل.

* هل للمناسبة دور في تحديد المجوهرات؟

اختلاف المناسبات والأماكن أوجدت المرأة الحلي المناسبة لكل زمان ومكان، وعملت على إيجاد زينة لنفسها ابتداء من رأسها حتى قدمها وهذا ما نجده عبر التاريخ باختلاف الثقافات والأصول العرقية.

  • وهل تنصح المرأة باقتناء كثير من المجوهرات؟

يفضل اقتناء القطع الكلاسيكية وهي ليست بالضرورة أطقم أو شبكات ثقيلة، فهناك العديد من التصاميم الكلاسيكية المطلوبة والتي لا تتقادم مع الزمن. كذلك أنصح المرأة باقتناء أحجار السولتير والتي تكتسب قيمة أكبر مع مرور الزمن.

  • ماذا عن ذوق المرأة الخليجية والكويتية تحديدا؟

المرأة الخليجية والكويتية تحديدا تسعى إلى التفرد والتماشي مع آخر صيحات الموضة، وتمتلك حسا عاليا بالجمال وأصبح لديها خبرة في كيفية اختيار الأفضل من ناحية التصميم أو الأحجار.

  • ما الموضة التي تتبعها هذه الأيام في عالم المجوهرات؟

يلاحظ خلال العام الحالي التوجه إلى استخدام الأحجار شبه الكريمة لتعدد ألوانها كونها نسبيا أرخص من الأحجار الكريمة والاعتماد على درجات البنفسجي كحجر الأميثيست مع المحافظة على المجوهرات الماسية فقط والتصاميم المستوحاة من الأشكال الهندسية، وهذا ينطبق على ما رأيناه مؤخرا في حفل توزيع جوائز أوسكار.

* ماذا عن شبكة العروس؟

بالنسبة لشبكات العرائس فدائما ما تكون مرصعة بالألماس، ونجد رغبة الزبائن في طلب قطع ناعمة بتصاصميم أوروبية أنيقة، ولا مانع من وجود أحجار طبيعية فيها. أما بالنسبة للباحثين عن التميز فتكون لهم طلبات خاصة بتصاميم خاصة تتم صياغتها بحسب رغبتهم.

متعدد الأذواق

  • هل هناك خط أو استايل معين دارج في الكويت أم إنه نمط واحد للتصاميم الخليجية؟

السوق الكويتي دائما ما يتطلع للجديد والمميز وهو متعدد الأذواق، ويحتوي كل ما يمكن تقديمه في هذه الصنعة. فهناك من يرغب بالتصاميم الكلاسيكية الأصيلة، وأعني بذلك تصاميم المجوهرات المرصعة بالألماس، وهناك من يبحث عن التطلع والجديد والموضة.

  • حدثنا عن مجموعتك الأخيرة؟

اعتمدنا في مجموعتنا الأخيرة على استخدام أفضل أنواع الألماس من حيث النقاوة واللون، وابتعدنا عما أصبح يعرف اليوم بالألماس التجاري، وقد لاحظنا استحسان الزبائن لاختيارنا.

* والسبب؟

هذا النوع من الألماس عالي النقاوة وله بريق خاطف ورونق جميل. كما تضم المجموعة لدينا تشكيلة من خواتم التوأم وشبكات الأعراس وقطع المجوهرات اليومية وقطع صغيرة للمواليد.

* وهل لذلك صدى عند الزبائن؟

كما ذكرت سابقا إننا نقدم خدمة التصاميم الخاصة لإرضاء ذوق وميزانية الزبائن الكرام. وتتميز المجموعة لدينا بعدة أمور من أهمها أننا نقوم باستخدام ألماس عالي النقاوة وبدرجة VVS-VS وألوان شفافة لا صفار فيها.

* وما معاييركم في هذا؟

إننا نعتمد استخدام الأحجار الكريمة غير المعالجة والأحجار شبه الكريمة في صياغتنا للمجوهرات. ومعظم القطع المعروضة هي من تصاميمنا الخاصة وغير مقلدة ولا نقوم بتكرار القطع إلا فيما ندر. ومن الجدير بالذكر أننا نستخدم أفضل الآلات لصياغة قطعنا ونحرص دائما على إخراج القطع بغاية النظافة والدقة.

  • ما أحب قطعة مجوهرات إلى قلبك؟

طقم مستوحى من ريشة الطاووس بلون الزمرد الأخضر والزفير الأزرق، وطقم لؤلؤ بحر الجنوب بألوانه الطبيعية الذهبية والزيتية وبعض خواتم السوليتير بتقاطيعها الفريدة.

  • ماذا عن الألوان التى تفضل أن تكون متواجدة بكثرة في مجوهراتك؟

أفضل استخدام الأحجار الكريمة كالزفير الأزرق والزمرد الأخضر والياقوت الأحمر لما تضفيه على الأطقم من رقي وفخامة وجمال. كما أن استخدام الأحجار الكريمة بألوانها الطبيعية يعطي روحا للقطع خاصة إن كانت متواجدة بوفرة فيها.

  • وكيف يقيم الألماس؟

يقيم الألماس بأربع صفات رئيسية هي النقاوة واللون والحجم وجودة القطع، ويجب على من يرغب بشراء الألماس معرفة هذه العناصر حتى لا يقع في الخطأ.

  • اذكر لنا نبذة عن الأحجار الكريمة وكيفية استخدامها في الحلي والمجوهرات؟

الأحجار بصورة عامة لا سيما الكريمة منها أصبحت اليوم جزءا أساسيا في صياغة المجوهرات. فهناك طلب رئيسي لاستخدام هذه الأحجار بالحلي والمجوهرات حتى تكون ذات جمال وتعطي حضورا وحظوة (أو سحرا) لمن يرتديها. فالأحجار لها بريق ولمعان وهي تخطف الأنظار. لذلك نجد اليوم طلبا رئيسيا للمجوهرات المرصعة بالأحجار.

* وماذا عن أنواع  الأحجار؟

تنقسم الأحجار إلى 3 أقسام وهي الأحجار الكريمة وتنقسم إلى أربعة أحجار، ويأتي على رأسها الألماس ثم الزفير والياقوت ثم الزمرد.

* وما النوع الثاني؟

هناك ما يسمى بالأحجار شبه الكريمة وهي عديدة جدا ولها أسماء كثيرة وهي تتكون بفعل الطبيعة  دون تدخل البشر، ولها مكانتها وهناك طلب عليها، وقد تنافس في بعض الأحيان الأحجار الكريمة في صياغة المجوهرات وهي تأخذ حيزا كبيرا في صياغة المجوهرات.

* وما أهم أحجار هذا النوع؟

من أهم هذه الأحجار حجر الأميثيست البنفسجي، وحجر الأكوا مارين (أو ما يسمى بالزبرجد)، وحجر التوباز، وحجر الترمولين بألوانها المختلفة، والعديد من الأحجار الأخرى التي لا يتسع المجال لذكرها. وهذه الأحجار لها خاصية مختلفة عن الأحجار الكريمة المذكورة آنفا.

* كيف؟

هي أحجار شبه كريمة وتتكون بفعل الطبيعة تحت ظروف خاصة وهي نادرة في الوجود.

* وماذا عن النوع الثالث؟

النوع الثالث هو الأحجار العادية والموجودة في الطبيعة بكثرة ولا يتم استخدامها في صياغة المجوهرات. ولا نغفل عن ذكر اللؤلؤ الطبيعي واللؤلؤ الزراعي وهما من أهم المواد المستخدمة في صياغة المجوهرات وبكثرة كذلك. واللؤلؤ لا يعد من الأحجار.

  • طريقة تكوين الألماس؟

أما بخصوص الألماس وتكوينه فهو يتكون بفعل الطبيعة تحت ضغط وحرارة عالية جدا. ويتكون خلال فترة طويلة من الزمن ويبقى مدفونا تحت سطح الأرض بحالته الجديدة حتى يتم استخراجه.

* ما أصله؟

أصل الألماس قد يكون هذا مفاجأة للبعض، عبارة عن كربون أو (فحم) وبسبب هذه العوامل الطبيعية يتحول إلى هذا الحجر الجميل والبراق.

* وبم يختص؟

الألماس أكثر مادة منيعة (قوية) على وجه الأرض، ولا يمكن أن يخدش ولا أن يقطع إلا باستخدام ألماس آخر. بمعنى آخر، لا بد من استخدام شفرة مصنوعة من الألماس لتقطيع الألماس.

* إذاً يصعب كسره؟

بالعكس الألماس ليس أقوى مادة على وجه الأرض لذلك يمكن له أن يكسر على الرغم من صلابته. وحجر الجيد على سبيل المثال أقوى من الألماس من حيث التماسك ولكنه يخدش بسهولة.

باهظ الثمن

  • ما أنواع الألماس  وألوانه؟

الألماس له درجات مختلفة من حيث النقاوة وله ألوان عديدة. وأكثر الألوان شهرة هو اللون الشفاف. واللون الشفاف يتدرج من اللون الشفاف تماما وهذا باهظ الثمن إلى اللون الأصفر. ويطلق عليه (لون فانسي يلو).

* وماذا عن باقي الأنواع؟

هناك الألماس الملون مثل اللون الأسود والعنابي والأزرق والوردي وغيرها من الألون. أما درجات نقاوة الألماس فهي عديدة وتتدرج من الألماس عالي النقاوة في أعلى درجاته (أي خال من الشوائب) إلى الألماس ذي الشوائب الكثيرة والتي يمكن أن ترى بالعين المجردة.

* وهل لنقاوته تلك أثر على سعره؟

طبعا؛ فكلما زادت درجة نقاوة الألماس ارتفع سعره. والألماس ذو الشوائب العالية يكون رديئا جدا وغير جذاب وليس له بريق.

  • ما الفرق بين الألماس الطبيعي والألماس الصناعي؟

هناك ألماس طبيعي وألماس صناعي ولا أقصد الزيركون بل الألماس الذي تم تحضيره في المختبرات باستخدام نفس المواد الأصلية في تكوين الألماس. ولا يمكن تحديد الفرق بينهما إلا بواسطة أجهزة خاصة ومعقدة في مختبرات فحص الأحجار.

نادر نسبيا

  • حدثنا عن اللؤلؤ الطبيعي واللؤلؤ الزراعي؟

اللؤلؤ الطبيعي هو اللؤلؤ الذي تكون بفعل الطبيعة وهذا نادر نسبيا أما اللؤلؤ الزراعي فيتم استزراعه إما في البحر أو في المياه العذبة. وأجود أنواع اللؤلؤ هو اللؤلؤ الطبيعي من بحر الجنوب وبالتحديد من تاهيتي.

  • كيف لنا أن نتعرف على الغش التجاري في صناعة الألماس؟

هناك أنواع عديدة للغش التجاري في هذه الصناعة. فهناك من يدعي ويسوق بجودة الألماس الذي يوجد لديه وهو بالواقع أقل جودة ويصعب على الزبائن تحديد الفرق. وهناك من يقوم باستخدام الألماس الصناعي على أساس أنه طبيعي.

*  وماذا أيضا؟

وهناك من يقوم باستخدام حبات زيركون وتلبيسها بقشرة ألماس لزيادة وزنها. وكذلك من يقوم بتغليف الأحجار بطبقة من الزجاج وتسويقها على أساس أنها حجر.

* إذن الغش غير محدود فيه؟

نعم فهناك من يغير لون الأحجار بمعالجتها بالحرارة وزيادة سعرها على أساس أنها أحجار طبيعية. وهناك العديد من أوجه الغش التجاري في هذه الصنعة وعلى المستهلك أن يأخذ حذره مع من يتعامل. وعامل الثقة أمر أساسي في هذه الصنعة.

* وكيف نعرف المغشوش من الأصلي؟

قطع المجوهرات في الكويت لا بد أن تكون مختومة بخاتم وزارة تجارة وصناعة الكويت؛ ما لم تكن القطع معفية من الختم بسبب صغر حجمها. وإذا أراد المستهلك أن يتحقق من قطع المجوهرات فبإمكانه أن يأخذ هذه القطع وفواتيرها الأصلية لمعاينة القطع والتحقق من جودتها وهذا خلال 5 أيام من تاريخ الشراء بحسب القانون.

  • ما الذى يميز فواز الدعيج في عالم المجوهرات؟

اعتمادنا على استخدام الأفضل سواء من الأحجار واللؤلؤ أو التصاميم وتقديم ذلك بأفضل الخدمات للزبائن وبأسعار تنافسية تعكس حرصنا الدائم على إرضائهم.

  • هل تخشي المنافسة؟

المنافسة أمر لابد منه في جميع نواحي الحياة وهي حافز لتقديم الأفضل.

  • ما طموحات فواز الدعيج فى هذا المجال؟

طموحاتي أن يرسخ اسم الدعيج للمجوهرات كأهم صائغ للمجوهرات وأن نتوسع إقليميا.

  • كلمة أخيرة لمجلة “اليقظة”؟

أشكركم على إجراء هذه المقابلة وأتمنى لكم دوام النجاح والتألق.

اخترنا لك