Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

الإخصائية فيّ شحاتة: نظام غذائي بسيط يعينك على التمتع بصحة جيدة خلال رمضان

الإخصائية فيّ شحاتة

بعد قضاءك يوم طويل وأنت صائم وخصوصاً في هذا الطقس الحار، تقبل على التهام الطعام والإكثار من المشروبات.

وكثير من الناس يقعون في هذا المطب حيث يتخذون الخيارات غير الصحية ولا يراعون نظامهم الغذائي في شهر رمضان، الأمر الذي يترك تداعيات صحية سيئة، لذلك من المهم أن تحافظ على اتباع نظام غذائي صحي ومتوازن خلال شهر رمضان، من أجل الحفاظ على تغذية الجسم والتمتع بالطاقة الكافية خلال النهار، وفي تصريح خاص وحصري من أخصائية التغذية الإكلينيكية “فيّ أحمد شحاتة” لقراء اليقظة قدمت لنا فيه خمس نصائح تساعدنا على الاستمتاع بصحة جيدة خلال الشهر الفضيل

 تقول ضيفتنا:

1- ابدأ تناول وجبتك الأولى ببطء وتجنب الأكل الكثير

في أغلب الأوقات يؤدي الإفراط في تناول الطعام إلى ارتفاع نسبة الإنسولين في الدم. هنا قد تسأل ما أهمية هذا الأمر؟ الإنسولين هو الهرمون المسؤول عن خفض نسبة السكر في الدم، وكلما أنتج جسمك المزيد من الإنسولين، كلما قام بتخزين المزيد من الدهون.

لذلك، فإن تناول الطعام ببطء يمكن أن يساعد في تجنب هذا الارتفاع، كما يساعد أيضاً على منع الإصابة بعسر الهضم. خصص مدة 20 دقيقة على الأقل لكل وجبة، فهذا هو الوقت الذي يحتاجه الدماغ عادة ليرسل إشاراته للجسم بأنك شبعت.

2- لا تفوّت وجبة السحور

عدم تناول وجبة السحور سوف يشعرك بالتعب والإرهاق في اليوم التالي، لذلك احرص على تناول وجبة مشبعة ومغذية في نفس الوقت لمساعدتك على البقاء نشطاً وعدم الشعور بالجوع حتى حلول وقت الإفطار. وفيما يلي نقدم لك بعض الإرشادات التي تساعدتك في اختيار وجبة سحور صحية ومتوازنة:

  • تجنب الكربوهيدرات والسكريات البسيطة (مثل: الأرز، المعكرونة، الخبز الأبيض والحلويات)، حيث أنها تشعرك بشبع أقل ويتم هضمها بسرعة أكبر، مما يعني أنك سوف تشعر بالجوع أسرع
  • تناول الكربوهيدرات المعقدة أو الأطعمة الغنية بالألياف (مثل: الشوفان، الحبوب الكاملة، الخضراوات والفواكه)، لأن الألياف تبطئ عملية الهضم مما يجعلك تشعر بالشبع لمدة أطول
  • تناول البروتينات (مثل: البيض، اللحوم والبقوليات)، لأن الجسم يستغرق وقتاً أطول لهضم البروتينات مما يؤخر الشعور بالجوع
  • تناول الدهون الصحية (مثل: المكسرات، البذور، الأفوكادو وزيت الزيتون)، والتي يمكن أن تساعدك في السيطرة على شهيتك وزيادة الشعور بالشبع
  • تجنب الأطعمة عالية الصوديوم (مثل: المكسرات المالحة، المخللات وأنواع معينة من الأجبان)، لأنها تجعلك تشعر بالعطش بسبب قدرتها على “سرقة” المياه من جسمك
  • لا تنسَ شرب الكثير من السوائل والمياه خلال وجبة السحور للحفاظ على جسمك رطباً (فيما يلي سنذكر المزيد عن أهمية السوائل)

3- الحد من الأطعمة والمشروبات السكرية

تناول كميات كبيرة من الأطعمة السكرية سوف يجعلك تشعر برغبة في أكل المزيد منها. فالأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من السكر تميل إلى تعطيل الشهية وزيادة الرغبة الشديدة بالأكل.

وعلى الرغم من أن شهر رمضان يشتهر بمجموعة واسعة من الحلويات الرمضانية اللذيذة، إلا أنها مشبعة بالسكريات والدهون والقطر، علماً أنه يوجد بعض الخيارات الصحية التي يمكنك اختيارها مثل الفواكه والخضروات التي تعتبر مليئة بالفيتامينات المغذية والماء، ولا تنسَ أيضاً أن الكثير من المشروبات الرمضانية غالباً ما تكون مشبعة بالسكر، لذلك يعتبر الماء دائماً هو الاختيار الصحي والأفضل.

4-شرب كمية كافية من الماء

إذا لم تعلم بعد، فيجب عليك أن تعرف أن الماء في غاية الأهمية لاتباع نظام غذائي صحي ومتكامل. يعتبر الماء عنصراً أساسياً في كل التفاعلات الكيميائية التي تحدث في الجسم. وهذا يعني أن شرب ما يكفي من المياه سوف يساعد جسمك على القيام بعملية الأيض واستقلاب الطعام الذي تأكله بشكل أفضل وأكثر كفاءة.

ومن الفوائد الأخرى الرائعة للماء هي أن الجسم الرطب جيداً يكون أقل عرضة للإصابة بالصداع الذي يعاني منه معظم الناس خلال شهر رمضان.

وأسهل طريقة لمعرفة ما إذا كان جسمك رطب بما فيه الكفاية هو عن طريق التحقق من لون البول الخاص بك، فإذا كان لونه أصفر فاتحاً جداً أو شفافاً، فأنت في أمان.

5- تجنب أو قلل من تناول الكافيين

على الرغم من أن الكافيين يمكن أن يكون مفيداً، إلا أنه مدر للبول مما قد يسبب لك إشكالية وخاصة في شهر رمضان المبارك، حيث أن الفترة الزمنية التي يستطيع الناس خلالها الحصول على جميع احتياجاتهم من السوائل تعتبر قصيرة، وهنا يأتي دور الكافيين الذي يجعل الأمر أكثر صعوبة.

وختاماً نتمنى لكل متابعينا صوماً مقبولاً وافطاراً شهياً  وكل عام وأنتم خير

اخترنا لك