Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

الفانوس السحري وشركة الملابس الغذائية للقرن الحادي والعشرين

شركة الملابس الغذائية

محمد ناجي

هل تذكرون فيلم “الفانوس السحري” للراحل إسماعيل ياسين وفكرة الملابس “المفتمنة” التي تنتجها شركة الملابس الغذائية كما وصفها الرائع عبدالسلام النابلسي بأسلوبه الجميل الذي لا ينسى؟

هل قيل لكم من قبل إن من أساسيات الصحة الحرص على تناول خمس حصص من الفواكه والخضراوات يومياً؟ هل تريدون حافزاً للمواظبة على ذلك؟

أتتصورون تنورة (جيبة) من الفراولة؟ أو جمبسوتاً من الموز؟ أو فستاناً من الفجل؟ أو سروالاً من الفلفل الحار؟

قد تبدو هذه محتويات خزانة ملابس نجمة غريبة في ستايلها مثل ليدي جاجا، لكن الواقع أنها ابتكارات شاركتها رسامة الصور جريتشين ريرز على حسابها على الإنستجرام.

جريتشين تمكنت من تجميع نحو 80 ألف متابع على الإنستجرام بتحويل محتويات ثلاجتها إلى رسومات تخطيطية (سكتشات) لما يمكن تسميته بالموضة الغذائية وكأنها تنوي تحويل فكرة “شركة الملابس الغذائية” المذكورة إلى واقع ملموس.

ريرز لم تترك مكوناً في مطبخها إلاّ وابتكرت له إطلالة أناقة على ممر عرض الأزياء من القفطان الكرواسون إلى التنورة الخرشوفية (الأرضي شوكي).

وفي حديث للديلي ميل أونلاين قالت ريرز:”لقد بدأت هذه السلسلة لأول مرة كمزحة العام الماضي وكانت هذه “نكشة” لصديقة علقت في برودة شتاء الشمال الشرقي باستخدام الفواكه والخضراوات الطازجة التي كانت لدينا هناك (في كاليفورنيا) في ديسمبر.”

ويبدو أن أوساط الموضة ذهلت بشدة من عملها لدرجة أنهم اندفعوا لأخذ قطعة من تصاميمها “الخضرا فواكهية” المبتكرة. العام الماضي طلب منها ابتكار نسخ يمكن أكلها من مجموعات كاتووك المصممين وإعادة ابتكار إطلالات لجيسون وو وجيفنشي وويس جوردون وسونيا ريكيل، كل ذلك باستخدام خامات يمكن أكلها.

من المعتاد في عمل جريتشين البدء بالطعام ثم العودة للعمل في التصميم، وعن ذلك تقول:”في العادة، يذكرني الطعام بصورة ظلية لقطعة ملابس درستها في المدرسة أو رأيتها على ممر عرض الأزياء وكل ما أقوم به ببساطة هو رسم شكل حولها.”

وتستطرد المبتكرة قائلة:”من أسهل الأطعمة في التعامل معها تلك التي تتمتع بشكل تتباهى طبيعياً به مثل اللفت التموجي والبروكلي والخرشوف (الأرضي شوكي)، فكلها أعمال فنية في حد ذاتها.”

اخترنا لك