Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

الأطعمة والأشربة في القرآن والسنة

الأطعمة والأشربة في القرآن والسنة

أشرف الصدفي التقى اختصاصي الطب البديل فهد البناي؛ ليحدثنا عن الأطعمة والأشربة التي ورد ذكرها في الكتاب والسنة وما فيهما من إعجاز.

*  ما الحكمة الربانية من ذكر بعض الأطعمة والأشربة في القرآن الكريم والسنة النبوية؟

بسم الله والصلاة والسلام على أشرف الخلق والمرسلين أما بعد؛ ذكر في القرآن الكريم بعضٌ من أصناف الطعام والشراب، وقد ذكرت هذه الأصناف إما على سبيل تعداد نعم الله على الإنسان كذكر ثمرات النخيل، وإما لذكر فائدتها كالعسل، وإما للإعلام أنها من ثمار الجنة كالطلح واللبن وغيرها؛ وهذا ما دفع الباحثين والمتخصصين في علم الأغذية والنبات للوقوف طويلا على هذه الأصناف التي ربما تحمل في طياتها خيرا عميما للبشرية؛ قال الله تعالى *  وَفِي الْأَرْضِ قِطَعٌ مُتَجَاوِرَاتٌ وَجَنَّاتٌ مِنْ أَعْنَابٍ وَزَرْعٌ وَنَخِيلٌ صِنْوَانٌ وَغَيْرُ صِنْوَانٍ يُسْقَى بِمَاءٍ وَاحِدٍ وَنُفَضِّلُ بَعْضَهَا عَلَى بَعْضٍ فِي الْأُكُلِ إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَاتٍ لِقَوْمٍ يَعْقِلُونَ} وأن الله تعالى أودع في هذه الأصناف المذكورة من عناصر الغذاء ومقومات الصحة للإنسان ما لم يضعه في غيرها، وهذا لا يعني بالضرورة أن تكون الأغذية الأخرى عديمة الفائدة لقد لفتت الآيات الأنظار إلى أصناف من الطعام والشراب؛ لأهميتها الغذائية والطبية، ومما يلفت النظر أن ما ذكر من أصناف الطعام والشراب في الكتاب لا يسارع إليه الفساد، ويمكن الاحتفاظ به وتخزينه لفترة طويلة ما يضفي عليه أهمية أخرى باعتباره غذاء يمكن الاعتماد عليه في كل وقت من أوقات السنة.

*  ذكر القرآن بعض الأشربة الموجودة بالجنة ونريد منك توضيحها لنا بالتفصيل؟

هناك آية في سورة محمد تذكر أربعة من أشربة القرآن الكريم، قال الله تعالى *  مَثَلُ الْجَنَّةِ الَّتِي وُعِدَ الْمُتَّقُونَ فِيهَا أَنْهَارٌ مِنْ مَاءٍ غَيْرِ آسِنٍ وَأَنْهَارٌ مِنْ لَبَنٍ لَمْ يَتَغَيَّرْ طَعْمُهُ وَأَنْهَارٌ مِنْ خَمْرٍ لَذَّةٍ لِلشَّارِبِينَ وَأَنْهَارٌ مِنْ عَسَلٍ مُصَفًّى وَلَهُمْ فِيهَا مِنْ كُلِّ الثَّمَرَاتِ وَمَغْفِرَةٌ مِنْ رَبِّهِمْ كَمَنْ هُوَ خَالِدٌ فِي النَّارِ وَسُقُوا مَاءً حَمِيمًا فَقَطَّعَ أَمْعَاءَهُمْ}.

*  اذكر لنا فوائد الماء بالنسبة للجسم؟

الماء من أهم المواد الضرورية للحياة، فلا يستطيع الإنسان أن يعيش بدونه أكثر من أيام قليلة، فقد جعل الله منه كل شيء حي، وبه تجري جميع التفاعلات الحيوية في البدن، حيث يساهم في تنظيم حرارة الجسم بالتعرق؛ ويساعد على تنشيط وظائف الكليتين، وينظم درجة حرارة الجسم؛ ويعمل على تخليص الدم من السموم؛ كما يقوم بدور الوسيط في كثير من العمليات الكميائية داخل الجسم؛ ويساعد على الاتزان الكيماوي للجسم ويمنحه الرطوبة اللازمة؛ كما يعمل على تنشيط الجهاز الهضمي وأعضاء الإخراج؛ ويقوم بعملية تشحيم وترطيب المفاصل؛ كما يقوم بنقل الغذاء إلى الأنسجة المختلفة.

*  هل من أبحاث عن العلاج بالماء؟

قامت أبحاث كثيرة عن فوائد شرب الماء؛ حيث أصدرت جمعية مكافحة الأمراض اليابانية القائمة الخاصة بتجارب العلاج بالماء؛ وكانت النتيجة العلاج الشافي بنسبة 100% لعلاج مجموعات أمراض هي “الصداع، وارتفاع ضغط الدم، الأنيميا، التهاب المفاصل الكساح، خفقان القلب، الصرع، البدانة، السعال، التهاب الشعب الهوائية، الدرن، التهاب، السحايا، وجميع الأمراض المرتبطة بالكبد والبول والحموضة الزائدة، التهاب المعدة، الدوسنتاريا، الإمساك السكر، البواسير جميع الأمراض المرتبطة بالعيون الدورة الشهرية غير المنتظمة للنساء، وسرطان الرحم، وجميع الأمراض المرتبطة بالأنف والأذن والحنجرة.

*   ما فوائد اللبن والإعجاز العلمي به؟

قال تعالى *  وَإِنَّ لَكُمْ فِي الْأَنْعَامِ لَعِبْرَةً نُسْقِيكُمْ مِمَّا فِي بُطُونِهِ مِنْ بَيْنِ فَرْثٍ وَدَمٍ لَبَنًا خَالِصًا سَائِغًا لِلشَّارِبِينَ} وعَنْ ابْنِ عَبَّاسٍ قَالَ “أُتِيَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بِلَبَنٍ فَشَرِبَ فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إِذَا أَكَلَ أَحَدُكُمْ طَعَامًا فَلْيَقُلْ اللَّهُمَّ بَارِكْ لَنَا فِيهِ وَأَطْعِمْنَا خَيْرًا مِنْهُ وَإِذَا سُقِيَ لَبَنًا فَلْيَقُلْ اللَّهُمَّ بَارِكْ لَنَا فِيهِ وَزِدْنَا مِنْهُ فَإِنَّهُ لَيْسَ شَيْءٌ يُجْزِئُ مِنْ الطَّعَامِ وَالشَّرَابِ إِلَّا اللَّبَنُ”.

*  وما القيمة الغذائية التي يحتويها اللبن ويستفيد منها جسم الإنسان؟

يتكون اللبن من 80-90% ماء، و10% المتبقية تشتمل على مواد غذائية كثيرة يحتاجها الجسم للصحة الجيدة؛ وتتمثل هذه المواد في البروتينات  والمعادن وفيتامينات A،D،E،K فضلا عن الأحماض الدهنية التي لا يستطيع الجسم إنتاجها.

اللاكتوز (سكر اللبن) هو أحد المكونات الأساسية في اللبن ويعطي له المذاق الحلو ويمثل 5% من عناصر اللبن الغذائية؛ وهو عبارة كربوهيدرات تتحلل بواسطة جسم الإنسان لإمداده بالطاقة؛ ويهضمه الأطفال بسهولة وعلى العكس فإن الكثير من الكبار يصعب عليهم هضم هذه المادة؛ خاصة بين الشعوب الآسيوية والإفريقية؛ حيث يعانون أعراض عسر الهضم والإسهال بمجرد شربه.

*  وماذا عن أهم عنصر في اللبن؟

أهم عنصر بروتيني في اللبن هو (الكازين) Casein؛ ويمثل 80% من بروتينات الألبان، والكازين هو بروتين كامل أي يشمل جميع الأحماض الأمينية التي لا يستطيع الجسم إنتاجها؛ وتعكس جزيئات (الكازين) وكريات الدهون أشعة الضوء التي تمر من خلال اللبن ما يعطي له الشكل البراق اللامع، والبروتينات الأخرى نجدها متمثلة في الزلال allbumin والجلوبيولين globulin بروتين ولا ينحل في الماء.

*  ماذا تقول عن المعادن في اللبن؟

المعادن التي يحتوي عليها اللبن  الكالسيوم  والفسفور إلى جانب نسبة صغيرة من البوتاسيوم  والصوديوم  والكبريت  والألمنيوم  والنحاس  واليود  والمنجنيز  والزنك، ويتربع على عرش المعادن الكالسيوم حيث يساوي لتر واحد منه ما يعادل فائدة “21 بيضة، 12 كجم من اللحم البقري الخالي من الدهون أو 2.2 كجم من خبز القمح الخالص”، ويحتوي اللبن على فيتاميني B2، A بنسب كبيرة؛ وفيتامينات أخرى ولكن بنسب ضئيلة، ويضاف فيتامين D للألبان المباعة تجاريا، ومع محاولات تخفيف دسامة الألبان بنزع الدهون نجد أن فيتامين A يختفي باختفاء هذه الطبقة الدهنية.

*  ما الآيات التي ذكرت العسل؟

يقول الله تعالى *  وَأَوْحَى رَبُّكَ إِلَى النَّحْلِ أَنِ اتَّخِذِي مِنَ الْجِبَالِ بُيُوتًا وَمِنَ الشَّجَرِ وَمِمَّا يَعْرِشُونَ، ثُمَّ كُلِي مِنْ كُلِّ الثَّمَرَاتِ فَاسْلُكِي سُبُلَ رَبِّكِ ذُلُلا يَخْرُجُمِنْ بُطُونِهَا شَرَابٌ مُخْتَلِفٌ أَلْوَانُهُ فِيهِ شِفَاءٌ لِلنَّاسِ إِنَّ فِيذَلِكَ لآيَةً لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ} سورة النحل.. وقال الرسول صلى الله عليه وسلم: “الشفاء في ثلاثة في شرطة محجم، أو شربة عسل،أو كية بنار، وأنا أنهى أمتي عن الكي” رواه البخاري في الصحيح.

*  وما القيم الغذائية في العسل؟

تحتوي كل ملعقة كبيرة من العسل (21جم) بحسب وزارة الزراعة الأميركية على المعلومات الغذائية التالية؛ “السعرات الحرارية 64، الدهون 0، الكاربوهيدرات 17.30، الألياف 8، البروتينات 0.06، الكوليسترول 6”.

*  اذكر لنا الفوائد الأساسية لعسل النحل؟

– ثبت أن كيلوجرام واحد من العسل يفيد الجسم بما يعادل 3.5 كيلوجرام من لحم أو 12 كيلوجرام من الخضراوات أو 5 ليترات من الحليب.

– العسل يعمل على تعويض السكريات المستهلكة بالجسم بسبب المجهود الجسماني أو الذهني؛ وذلك لاحتوائه على الجلوكوز سهل الامتصاص والتمثيل بالجسم والفركتوز بطيء الامتصاص الذى يحفظ سكر الدم.

– العسل مادة علاجية ووقائية وغذائية عالية القيمة؛ مفيدة للأطفال والكبار على السواء فهو لا يمكث فى المعدة طويلا؛ إذ إنه سريع الهضم كما يمتص بسرعة داخل الجهاز الليمفاوي ليصل إلى الدم.

*  وماذا بعد؟

– العسل يعمل على علاج اضطرابات الجهاز الهضمي؛ فهو يزيد من نشاط الأمعاء ولا يسبب التخمر لمرضى الجهاز الهضمي؛ ولا يسبب تهيج جدران القنوات الهضمية، ويعمل على تنشيط عملية التمثيل الغذائي بالأنسجة ويجعل عملية الإخراج سهلة.

– العسل يلغي تأثير الحموضة الزائد في المعدة فيمنع الإصابة بقرحة المعدة والإثنى عشر.

– العسل المخلوط بحبوب اللقاح وغذاء الملكات دهان نافع لتسكين الآلام والإسراع في التئام الأنسجة في جميع أنواع الجروح ومضاد للبكتيريا والجراثيم والفطريات لاحتوائه على الإنهبين  (حمض الفورميك).

– العسل علاج لالتهاب الكبد المزمن والتهاب الحويصلة المرارية والمساعدة في تفتيت حصواتها عن طريق تناوله يوميا.

– العسل يعمل على علاج أمراض القلب وتقوية عضلة القلب لوجود سكر الجلوكوز به.          

– العسل علاج لضعف البنية وفقر الدم ورفع نسبة الهيموجلوبين بالدم وزيادة وزن الأطفال الضعاف لاحتوائه على فيتاميني B12، C.

*  هل من مزيد من الفوائد؟

العسل يخفف من حدة الأرق ويساعد على النوم السريع الهادئ، كما يستخدم في علاج الصداع العصبي والالتهاب العصبي لاحتوائه على فيتامين B. العسل علاج لمرض الروماتيزم والتهاب المفاصل (بالعسل وحبوب اللقاح وغذاء الملكات)، كما يعمل على مقاومة الضعف الجنسي والعقم، وتحسين نمو العظام والأسنان والوقاية من خطر الكساح للأطفال لاحتوائه على الكالسيوم والفوسفور.

العسل مزيل جيد للكحة وذو تأثير ملطف لالتهاب اللوزتين والحلق، ويفيد في تغذية المرضى في دور النقاهة ومقاومة الشيخوخة وفي حالة الغيبوبة. كما يمنع الإصابة بالسرطان حيث وجد أن العمليات الجراحية لا تستطيع علاج السرطان المتشعب بالمخ إلا بعد وقف تشعبه ثم تجمعيه في منطقة واحدة حتى يمكن استئصاله، وقد نجح في ذلك العسل وحبة البركة.

ويعتبر العسل مانعا للنزيف الدموي ويحفظ قلوية الدم ما يساعد في التغلب على الإجهاد لاحتوائه على  فيتامين K، أيضا يساعد على تحسين القدرة على الإبصار لاحتوائه على فيتامين B2. كذلك يعالج الالتهابات والأمراض الجلدية ويمنع حدوثها لاحتوائه على فيتامين B3، ويعمل على مقاومة الميكروبات العنقودية والسبحية.

 

اخترنا لك