Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

هل جربت تناول فص ثوم على الريق؟!

حقائق لا يعرفها الكثيرون عن الثوم

سهام صالح

في مطابخنا الشرقية واكلاتنا اليومية يحتل الثوم مكانة بارزة في اساسيات كل ما نطهيه يوميا سواء في تتبيل اللحم والدجاج او استعمال الثوم في الاكلات المسبكة مثل الفاصوليا واللوبياء والملوخيه الخ…. والشعب اللبناني والسوري هما الاكثر استخداما لفصوص الثوم اثناء إعداد اكلاتهم التقليدية حيث يلعب الثوم  والكزبرة الخضراء او الجافة دورا مهما في اضافة النكهة الشامية واللبنانية لهذه الاطباق ولكن ثبت أن للثوم النيئ فوائد اكثر بكثير من ان يكون مطبوخا خاصة لو حاول او جرب الانسان ان يتناول فصا واحدا يوميا على الريق لجنب نفسه الكثير من الامراض التي سنرد ذكرها في السطور التالية:

– تناول الثوم على الريق وبعد الاستيقاظ من النوم وقبل شرب اي مشروب او تناول اي لقمة يكسب الجسم القوة الكبيرة حيث يعد الثوم  بمثابة مضاد حيوي طبيعي قوي وفعال للغاية.

–  يقلل من ارتفاع ضغط الدم وينظم الدورة الدموية ويمنع حدوث مشاكل في القلب.

– اضافة إلى انه يعمل على تحفيز الكبد والمثانة يخلص الكبد من السموم ويعالج المعدة من الاسهال ويطهرها ويقوي جدار المعدة ويمنع حدوث قرحة المعدة.

– فضلا عن انه يطهر الجسم من الديدان والطفيليات ويمنع الاصابة بالسكر ويعمل كمطهر طبيعي لكل أجزاء الجسم بداية من الفم والمريء لى المعدة والكبد والامعاء.

– اما بالنسبة للجلد فهو يحسن حالته ويطهره ويعالج ارتفاع درجة الحرارة للجسم ويمنع حدوث الدوخة والغثيان والصداع، فالثوم يعتبر مضادا حيويا طبيعيا أكثر فاعلية من المضادات الحيوية الكيماوية.

اذن عود نفسك على تناول فص من الثوم على الريق صباحا وحافظ على صحتك وجسمك من الامراض.

اخترنا لك