العارضون في “جلفود” يسلطون الضوء على اللحوم الصحية والعضوية

جلفود 2017

حصل القسم المخصص للحوم والدواجن في معرض المنتجات الغذائية والمشروبات الرائد عالمياً ’جلفود 2017‘ على اهتمام دولي كبير من المشاركين فيه نظراً للتوقعات بارتفاع كبير في استهلاك اللحوم والدواجن في دول مجلس التعاون الخليجي.

واستقطب القسم الذي يمثل أحد ثمانية أقسام متخصصة ضمن التصميم الجديد للمعرض الأكبر من نوعه عالمياً، 259 عارضًا من 35 دولة بينها كبرى الأسماء في القطاع من أمريكا الجنوبية وأستراليا والشرق الأقصى وأمريكا الشمالية وروسيا.

وتقام الدورة الـ 22 للمعرض من 26 فبراير  إلى 2 مارس 2017 في مركز دبي التجاري العالمي.

وتتوقع دراسة أجرتها دار الأبحاث ’ألبن كابيتال‘ ارتفاع استهلاك اللحوم في دول مجلس التعاون الخليجي الستة إلى 4.3 مليون طن متري بحلول عام 2019 حيث تستخدم منتجات اللحوم في الوجبات الغذائية التقليدية بشكل كبير.

ويسلّط تقرير شركة ’ألبن‘ حول قطاع الأغذية في دول مجلس التعاون الخليجي، الضوء على الطلب المتزايد في المنطقة على المنتجات الصحية والعضوية والحلال المورّدة من مصادر موثوقة.

ويتماشى ارتفاع استهلاك اللحوم في المنطقة مع التوجهات العالمية المتزايدة لاستهلاك الأغذية الغنية بالبروتين وخاصةً المنتجات العضوية والصحية ذات المصادر التجارية الموثوقة والمعروفة المنشأ والحلال.

ووفقاً لمؤسسة ’يورومونيتور إنترناشيونال‘ المتخصصة في مجال أبحاث السوق، فإنه من المرجح أن تقوم الشركات المصنعة لمنتجات اللحوم بالتأكيد على فوائد استهلاك اللحوم، مثل حقيقة احتوائها على العناصر الغذائية الهامة والبروتينات عالية الجودة.

ومن المحتمل أن تدرج هذه الشركات مجموعة أكبر من المنتجات الأقل معالجةً ضمن محفظة منتجاتها، وذلك في أعقاب الشكوك التي دارت حول اللحوم الحمراء والأغذية المعالجة في الآونة الاخيرة بسبب المخاطر الصحية المرتبطة بها.

وأوضح مركز معلومات الأغذية الحلال أنه: “لوحظت تغيرات في العادات الاستهلاكية للمقيمين في دول مجلس التعاون الخليجي تمثلت بالتوجه إلى المنتجات الغذائية الأكثر صحية. ويكمن أحد الأسباب هذا التوجه في أن القطاعات الحكومية تشجّع اتخاذ تدابير متواصلة بهدف الحد من مشكلة السمنة في المنطقة.

وأشارت إلى أنه ينبغي على مصنّعي منتجات اللحوم متابعة هذا التوجه الصحي للمستهلكين في دول مجلس التعاون الخليجي من خلال تطوير مجموعة متنوعة من منتجات لحوم الدجاج المعالجة. وعلاوة على ذلك، يجب على المصنّعين الإعلان عن فائدة منتجاتهم للصحة نظراً لكونها مصادر غذائية غنية بالبروتين ومنخفضة الدهون، ما يجعلها أكثر جاذبية للمستهلكين في المنطقة.

ويعزى ارتفاع الطلب على المواد الغذائية الصحية إلى حملات التوعية الصحية الواسعة في المنطقة، والتي دفعت العديد من المستهلكين إلى إيلاء مزيد من الاهتمام لنظامهم الغذائي وإلى تفضيل الخيارات الصحية، بما في ذلك المنتجات العضوية.

تجدر الإشارة إلى أن قسم اللحوم والدواجن هو واحد من ثمانية أقسام مخصصة يستضيفها معرض ’جلفود‘، أكبر معارض الأغذية والضيافة في العالم، وتشمل الأقسام الأخرى كلاً من: المشروبات، ومنتجات الحليب، والدهون والزيوت، والصحة والعافية والمنتجات الخالية من مواد محددة، والبقوليات، والحبوب، اللحوم والدواجن، العلامات التجارية الكبرى، والأغذية العالمية.

الأوسمة

اخترنا لك