Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

الفنانة الكبيرة إلهام شاهين: لست حزينة على ضياع أمومتي..!

الفنانة إلهام شاهين

* في البداية.. ما سبب مشاركتك في الجزء السادس من مسلسل”ليالي الحلمية”رغم قرارك السابق بعدم المشاركة بعد رحيل الفنان ممدوح عبد العليم؟

كنت رافضة بالفعل المشاركة لأن أسرة المسلسل كانت ترغب في تقديم شخصية علي البدري التي قدمها الراحل ممدوح عبد العليم؛ وأنا رفضت المشاركة إلا في حالة حذف الشخصية وبالفعل استجابت أسرة المسلسل فعدلت عن قراري وقررت المشاركة.

* ما الجديد الذي سوف يطرأ علي شخصية “زهرة” التي قدمتيها في الجزءالخامس؟

شخصية زُهرة، في الأجزاء الماضية كانت صحفية مهمة، وكانت تمتلك مجلة خاصة بها، لكن في الجزءالسادس “زُهرة”، تحولت الي سياسية من الدرجة الأولى، وستكون عضوا فعالا في الحزب الوطني، بحكم أن المسلسل يدور جزء من أحداثه أثناء حكم الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك، وسوف تصبح وزيرة في عهد مبارك ثم تقوم الثورة ويتولى الإخوان الحكم وسيكون لها دور ضدهم.

هجوم متواصل

* ألا تخافين من الهجوم عليك خاصة أنك تتعرضين لهجوم متواصل منهم؟

الهجوم لم يتوقف وطوال الوقت مواقعهم تنشر وأنا لن أتراجع عن موقفي من الجماعة الإرهابية، وبالفعل انتهيت من تصويرمشاهدي الخارجية في أحداث مسلسل “ليالي الحلمية” والمقررعرضه في الماراثون الرمضاني المقبل.

* ماذا يعنى لك رحيل ممدوح عبد العليم؟

تعرفت على الفنان الراحل ممدوح عبد العليم، وأنا في سن 17 عامًا، واشتركت معه في أكثر من عمل فني، منها الجزء الرابع والخامس لمسلسل “ليالي الحلمية”، ومسلسل “سامحوني مكنش قصدي”.

عبد العليم ليس زميلًا فقط، “بل شخص تجمعني معه الكثير من الأشياء المشتركة ،إنسان صادق وصريح ولا يحب الكذب”، وكنت دائما أفضفض له، عن كافة مشاكلي.

يوم للستات

* ما مصيرفيلم”يوم للستات”؟

الفيلم انتهى تصويره ونعرضه على مهرجان “كان” لأننا نرغب في أن يشارك في احدى المسابقات الخاصة بالمهرجان، وسوف يعرض في موسم الصيف، والفيلم من الأفلام المهمة، خاصة وأن به كوكبة من أهم النجوم المشاركين، بالإضافة إلى أن قصة الفيلم مختلفة جدًا، وأسعى لمشاركة الفيلم بمهرجان”كان”.

أضاع أمنية

* ما سبب كل هذا التأخير؟

الفيلم تم تحضيره من جانب جهاز السينما في 2010، قبل أن يتوقف بسبب اندلاع ثورة يناير، وفي 2011 قررت إنتاجه على نفقتي الشخصية، ليتم التحضير له من جديد قبل أن يُتخذ القرار بوقف التحضير بسبب الأوضاع الأمنية غير المستقرة في هذه الفترة.

وفي 2013 بدأ فريق العمل التحضير للفيلم من جديد، ثم توقف التحضير بسبب الطقس السيئ، وتوقف تصوير الفيلم مرة اخرى في أكتوبر 2013 بسبب ضرورة التصوير في فصل الصيف، قبل العودة للتصوير في سبتمبر 2014 ثم التوقف من جديد لوفاة والدة كاملة أبو ذكري. ليتم تصوير الفيلم في سبتمبر 2015، ليكون جاهزًا للعرض.

* ألا تشعرين بندم لدخولك مجال الإنتاج؟

خسرت كل الأموال التي ربحتها من السينما علي مدار 30 سنة في إنتاج أفلام سينمائية، والسبب وراء الخسارة أننى مغامرة ولم أحسب خطواتي، ولكني أؤمن أن الأموال لا تجلب السعادة للإنسان.

* بعيدًا عن الفن.. أثير في الفترة الأخيرة أنك خضعت لعملية تجميل، فما الحقيقة؟

هذا ليس صحيحًا، ولم أخضع لأي عملية تجميل على الإطلاق، ولو فعلتها لن أخجل من إعلان ذلك، لأنني لا أرى عيبا فيها، فهناك نساء يحتجن لبعض “الرتوش” وأخريات يحتجن لتصليح شامل لتصليح عيوب ضخمة.

* معنى ذلك أنك تؤيدين جراحات التجميل؟

بالفعل.. ولكن هناك فنانات أصبن “بهوس” تغييرأشكالهن، مما أثر عليهن بالسلب، فأصبحن لا يلقن لتقديم أدوار بعينها وعلي سبيل المثال “دور بنت من حارة مصرية”، فالجمال الذي يصبح مصطنعاً مثل التمثيل المصطنع وكلاهما غير صحيح.

* ما حقيقة إاعتزامك اطلاق قناة دينية؟

لا صحة لما نشر في هذا الشأن، ولا أعلم شيئًا عن الحساب الذي نشر الخبر، وهنا أود أن أؤكد على أن كل مايقال من أخبار عني، سيكون من خلالي شخصيًا عبر وسائل الإعلام المرئية .

* هل تنوين كتابة مذاكراتك؟

لن أقوم بذلك، ولن أقدم حياتي في عمل فني لأنني أرى أن حياتي عادية جدًا ولا يوجد بها ما يستحق أن يتم عرضه.

شائعة أغضبتني

* ما أكثر شائعة أغضبتك؟

تعرضت لكثير من الشائعات، ولكني كنت أقابلها بالتجاهل التام، وكانت شائعة موتي هي الأسخف، لأنها أثارت الرعب في قلوب أصدقائي وكل من حولي.

* لماذا تحرصين على المشاركة في كل الفعاليات الداعمة للسياحة؟

هذا واجبى الوطني تجاه بلدي، وسأظل أشارك في كل الفعاليات السياحية، فمصر ستظل بلد الأمن والأمان رغم كل المحاولات لهدمها، لكن سنظل أقوياء، فتاريخنا حافل بالإنجازات، ولن يستطيع احد هزيمتنا، تحيا مصر.

* أنت فنانة ليس لديك ابن كيف تقضين عيد الأم.. هل مع أولاد شقيقتك؟

لا أتواجد في مصر يوم عيد الام كل عام، وأكون موجودة خارج مصر في السعودية لاداء العمرة لوالدتي في هذا اليوم.

* قدمت دور الأم في السينما فهل كان صعبا عليك؟

إطلاقا …مثل أي دور آخر.

توازنات الحياة

* هل يغضبك عدم وجود طفل في حياتك؟

راضية تماما وكل شخص يحصل على نصيبه في هذه الحياة، وكل الامور عند ربنا بها توازنات، وانا لا أحب على الإطلاق الندم او الحزن في شيء ليس لي يد فيه، وبالتاكيد ربنا اعطاني اشياء غير موجودة عند بعض الناس والحمد لله على كل حال.

* ما الذي ينقص إلهام شاهين في الفترة الحالية؟

لاينقصني شيء ولكنني أحاول قدر الامكان ان أحافظ على حب الجمهور، وأخدم بلدي ولذلك اشارك في كل الفعاليات التي تدعم بلدي في كل البلدان العربية، والشيء الذي احلم بتحقيقه ان يتخلص عالمنا العربي من الارهاب الاسود الذي يقضي على الاخضر واليابس وتدعمه قوى الضلال العالمي بهدف تدمير امتنا العربية، وأتمنى بلا شك أن اقف في الشام وفي العراق واتنفس هواء بلادنا العربية التي اصبحنا في أزمة كبرى بسبب تزايد اعداد اللاجئين من الدول العربية في اوربا، وأيضا لعدم وجود استقرار، آن الأوان للشعوب العربية ان تنهض لتقف في وجه الاستعمار الجديد الذي يؤجج الفتن ويدمر البلدان لنهب ثرواتها .

 

إلهام في سطور

فنانة متعددة المواهب، تعشق التجديد، والتنويع في أدوارها، دورها الوطني لا ينكره أحد، ساهمت في تدعيم صناعة السينما باتجاهها إلى الإنتاج، رغم الخسارة التي لحقت بها، لكنها لم تيأس، كما أنها داعمة بقوة لكل الفعاليات السياحية بهدف تنشيط السياحة ، قررت المشاركة في الجزء السادس من مسلسل “ليالي الحلمية”، فور استجابة صناع المسلسل لطلبها بحذف شخصية علي البدري، التي كان يجسدها الراحل ممدوح عبدالعليم.

اخترنا لك