Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

هكذا يزداد جمال الذات الداخلي!

هكذا يزداد جمال الذات الداخلي

يهتم معظم الناس ويركزون كثيراً على جمال البدن الخارجي حيث ينجذبون إليه تلقائياً، مع هذا فمن الخطأ الافتراض بأن الجمال جمال الشكل فقط. فجميل المنظر لو كان متعباً، يتألم، يفتقر للطاقة والحيوية، تعيساً أو عديم الروح المعنوية، لن تكون له أي جاذبية.

علمياً يمكن تقسيم الجمال إلى ثلاثة أجزاء رئيسية: جمال المنظر، جمال الشعور والجمال الداخلي. وكما أن هناك اختبارات لحاصل الذكاء هناك اختبار أيضاً تم تطويره لقياس حاصل جمال الذات أو الجمال الداخلي.

الغرض من هذا الاختبار مساعدتنا على تحديد المناطق المراد التركيز عليها لنكون أسعد مع أنفسنا. ومن أهم أسباب عدم الرضا عن الذات عندما تختلف الذات الحالية عن الذات الكامنة أو الشخص الذي تود أن تكون عليه مثالياً.

الفرق بين الذاتين تكشفه نتيجة اختبار حاصل الذات أو حاصل الجمال الداخلي. لحسن الحظ أنه بخلاف حاصل الذكاء، يمكننا تحسين حاصل الذات أو الجمال الداخلي.

بمجرد أن نسد الفجوة أو الفرق بين ذاتنا الحالية والذات الكامنة سنشعر بمزيد من الرضا والجمال أيضاً. ينقسم اختبار قياس حاصل الذات أو الجمال الداخلي إلى 4 أجزاء: جمال الشكل، جمال الشعور، الجمال الداخلي، فهم الذات من خلال 5 سمات نعتقد أنها تصفنا بدقة.

النتيجة التي نحصل عليها من الاختبار ستحدد خفة أو شدة الخطوات التي يجب اتخاذها لتحقيق المزيد من جمال الذات أو الجمال الداخلي.

الخبراء يقولون إنه وبشكل عام هناك خطوات سريعة لتحسين حاصل الجمال الذاتي منها استعمال ما يسمى بالكريمات الذكية، ففي منتجات العناية بالبشرة علينا البحث عن تلك التي تحدث فرقاً وأفضلها ما يحتوي على فيتامينات A وC وE.

أيضاً علينا الحصول على كفايتنا من النوم دون زيادة، فمن ينام كافياً نرى إشعاعاً وجمالاً غير عادي في وجهه.

ثالثاً، تدليك الصدغين وخلف الأذنين وبين العينين واليدين لتخفيف الألم.

رابعاً، الذكاء في تدبير أمورنا المالية ليرفع عنا ذلك الكثير من البلايا ويجعل الواحد منا جميلاً وجذاباً دائماً.

خامساً، الاهتمام بمن نحب لينعكس ذلك إيجاباً باطنياً وخارجياً علينا وعليه.

أخيراً وليس آخراً، علينا بالعطاء الدائم الذي ينتج عنه الرضا والسعادة ما ينعكس إيجاباً على الجمالين الخارجي والداخلي.

اخترنا لك