Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

بالفيديو: الجنون فنون …..النجم جون مالكوفيتش يصور فيلماً ليعرضه بعد 100 عام

النجم جون مالكوفيتش يصور فيلماً ليعرضه بعد 100 عام

من المعروف عن الممثل العالمي جون مالكوفيتش أنه صاحب أكثر الأفكار جنوناً وإثارة للجدل. آخر هذه الأفكار الغريبة تتمثل في إعلانه الإنتهاء من تصوير فيلم سينمائي لكي يعرض في دور السينما بعد 100 عام من الآن.

وفي مؤتمر صحفي عقد بهذه المناسبة خصيصاً أكد مالكوفيتش أنه اتفق مع المخرج العالمي روبرت رودريجز على هذا العمل الجديد من نوعه منذ وقت طويل وبالفعل استطاعا أن ينفذا الفكرة.

بمجرد انتهاء تصوير الفيلم الأسبوع الماضي، حيث تم تقطيع المشاهد ومن ثم إيداعها في كبسولة لتبقى 100 عاماً في قصر لودوفيك الثالث عشر في فرنسا.

ولم يتم الكشف عن أي تفاصيل خاصة بالفيلم لكن من الواضح أنه يتحدث عن تطور التكنولوجيا في المستقبل كما تخيلها المؤلف وطاقم العمل.

ويقول مالكوفيتش “قد يتحدث الفيلم عن المستقبل بتكنولوجيا عالية أو كمبيوترات أو عن العودة إلى الطبيعة كما صورتها أفلام الخيال العلمي خلال السنوات من 1940 إلى 1950.”

وتزامناً مع تصوير الفيلم وحفظه تم أيضا طباعة 1000 تذكرة من المعدن تسمح للأحفاد الذين يتوارثون هذه التذاكر مشاهدة الفيلم مجانا في توقيت عرضه بعد 100 عام أي في سنة 2115.

شارك مالكوفتش البطولة النجم المحبوب ماركو زارور والنجمة شوايا تشانج. وفور الإعلان عن الفكرة تحركت أقلام النقاد فمنهم من وجه سياط النقد اللاذع لهذا العمل متسائلين هل نضمن بقاء البشرية حتى مائة عام قادمة؟

وهل ستتماشى التقنية التي تم تصوير الفيلم بها مع التكنولوجيا التي ستكون موجودة في هذا التاريخ؟ أما عن مميزات الفكرة كما يدعي أصحابها بأنها ستكون مرجعاً للأجيال القادمة ليتعرفوا على تكنولوجيا بدائية بالنسبة لهم وسط ظروف غريبة عنهم تماماً.

يقولون أن الفنون جنون لكن هذه الفكرة وطبيعتها ربما تكون قد تخطت مرحلة الجنون بدرجات عالية.

اخترنا لك