Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

جوليا روبرتس ودعوة إلى الثورة على ارتداء الأحذية

 جوليا روبرتس تسير حافية في مهرجان كان

محمد ناجي

في حياة المرأة الأناقة لها ثمن والجمال له ثمن من جهد وعناء ومال. ومن أكثر متاعب أناقة المرأة التي تسبب لها الضيق دون أن تكون قادرة على أن تنطق بكلمة اعتراض ارتداء الأحذية عالية الكعوب وما يصاحب ذلك من “كتم” للقدمين في بعض الأحيان والتواء مؤلم في أحيان أخرى.

مجرد ارتداء الحذاء شيء تتمنى الكثيرات الثورة عليه والابتعاد عنه تماما والسير بأقدام حافية.

هذا هو السبب الحقيقي لكره كثير من النساء ارتداء ملبوسات للقدمين لا سيما الأحذية ذات الكعوب العالية وليس السبب الذي جعل نجمة مثل جوليا روبرتس تخلع حذاءها عالي الكعب وتسير حافية في مهرجان كان السينمائي الدولي لهذا العام دفاعاً عن بنات جنسها.

لكن قبل أن نتعرف على حكاية جوليا روبرتس مع القدمين الحافيتين، يتبادر سؤال: هل يمكن للمرأة أن تتواجد في المناسبات المهمة حافية القدمين طوال الوقت ولا يؤثر ذلك سلباً في إطلالتها أو أناقتها ما دامت تعتني بجمال قدميها بالبيديكير؟

هل توافقين سيدتي على ذلك وتؤيديه أم أن لك رأياً آخر في دعوة الثورة على ارتداء ملبوسات القدم التي تؤيدها آلاف بل ملايين النساء حول العالم؟

الآن نعود إلى نجمتنا جوليا روبرتس التي ظهرت خلال مشاركتها في فعاليات مهرجان كان السينمائي الدولي لهذا العام حافية القدمين وحرصت على أن تظهر ذلك وهي تصعد السلم المغطى بالبساط الأحمر لحضور العرض الأول لفيلم Money Monster لجودي فوستر الذي تقوم ببطولته أمام النجم جورج كلوني، وذلك بعد عام من منع العديد من النساء من حضور العروض الأولى لأفلام عرضت ضمن فعاليات نسخة العام الماضي من ثاني أهم مهرجانات السينما في العالم بعد الأوسكار بسبب عدم ارتدائهن أحذية بكعوب عالية.

وعلى الرغم من أناقة جوليا في فستان أسود رائع ومجوهرات وماكياج مميز، إلاّ أنها خلعت الحذاء وسارت حافية القدمين على السلم.

قواعد البروتوكول على البساط الأحمر لمهرجان كان صارمة جداً ومن ثم منعت العديد من الحاضرات من الدخول لارتدائهن أحذية مسطحة ما أثار عاصفة من الاحتجاجات بوسائل الإعلام.

إدارة المهرجان قالت إن المسألة كانت خطأ من جانب الحراس وإنه لا وجود لمثل سياسة ارتداء الكعوب العالية تلك.

مجلة لكسبرس الفرنسية وجهت التحية لتصرف روبرتس ووصفته بأنه دفاع صلب لامرأة محاربة عن أي إساءة توجه للأنوثة.

الغريب أن كلوني لم يلحظ كون روبرتس حافية القدمين حتى همست في أذنه مخبرة إياه بذلك ما جعله يضحك بشكل ملحوظ وامتلأ الجو بالضحك من قبل جوليا وغيرها خصوصاً مع تعثر زوجته المحامية أمل علم الدين في ذيل فستانها الأصفر الطويل على البساط الأحمر لمكان العرض الأول لفيلم زوجها Money Monster بالدورة التاسعة والستين لمهرجان كان.

اخترنا لك