Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

وقت فراغ طفلك الأنسب للإبداع

وقت فراغ طفلك الأنسب للإبداع

لا تظني أن وقت طفلك لا أهمية له، فوقت فراغ الطفل هو الوقت المناسب إما للإبداع، أوتقوية العلاقة بينه وبين أسرته، لذلك عليك أن تعلمي طفلك تنظيم وقته، وإدارة وقته بطريقة جيدة، لأن الوقت الذي قد يمر على طفلك دون فعل شيءٍ مفيد يذكر، سيؤثر عليه من نواحٍ عديدة، وفي السطور التالية مجموعة نصائح لتتعلمي كيف تديري وقت فراغ طفلك بالشكل الأمثل.

أهمية وقت فراغ الطفل

استثمار وقت فراغ الطفل يساعد على إكسابه الخبرات الجيدة والإيجابية، والعديد من المهارات والفوائد والصفات الخلقية، والصحية، والاجتماعية، والثقافية، وغيرها.

فمثلًا الرياضة تساعد الطفل في استعادة نشاطه، وتجديده، والخروج من الروتين اليومي الذي يقضيه في عمل واجباته المدرسية، كما أن الأنشطة الرياضية تساعده على تفريغ طاقته في شيءٍ مفيد غير ضار مثل الضرب مثلًا، فالطفل قد يعمل على تفريغ طاقته في الشجار مع إخوانه، وهذا بالطبع ليس شيئاً جيداً، لذا فمن المهم توجيه تلك الطاقة في نشاطاتٍ مفيدة له، وأيضاً الأنشطة الرياضية تساعد على الارتقاء بالمستوى البدني، كما تمنح الطفل السعادة، والمرح الكافي الذي يجعله يقوم بواجباته الأخرى بكل نشاط، فيكون قادراً على المذاكرة والتحصيل الجيد، ولدينا أيضاً الأنشطة التخيلية، والأنشطة الإبداعية، وغيرها من الأنشطة الرائعة التي تساعد الطفل كثيراً، وتساعد أوقات الفراغ على اكتشاف مواهب الأطفال، والتي يجب تنميتها فيما بعد.

إن عدم استغلال وقت فراغ الطفل قد يؤدي إلى أضرار كثيرة، مثل الأمراض النفسية، فقد يتسبب هذا الأمر بالإصابة بالاكتئاب مثلًا، نتيجة عدم استثمار وقت الطفل فيما يحتاج إليه، أوينفعه، أو نتيجة لمنعه مما يحبه.

لإدارة وقت فراغ طفلك بطريقة جيدة

  • حددي نوع النشاطات المناسبة لطفلك، بالنظر إلى عمره، ونوعه ذكراً كان أو أنثى.
  • شاركي طفلك، فهي من الأمور الهامة أيضاً.
  • من الضروري أن تحددي وقت معين لطفلك لمشاهدة التلفاز أو اللعب بالألعاب الإلكترونية، ربما ليس وقتاً معيناً بل تحديد عدد البرامج التي يتم مشاهدتها في اليوم وعليك مشاركته، لأن في مشاركته رقابة على ما يفعل دون إحساس الطفل بذلك، فيصبح صديقًا لك دون أن تطلبي منه.
  • كلما شاركت طفلك وعلمتيه تدبير وقته في سن صغيرة يسهل عليك تشكيل شخصيته واهتماماته.
  • من الضروري أن يتعود طفلك على القراءة منذ الصغر.
  • يمكنك استغلال وقت فراغه في تعلم مهاراتٍ جديدة لكن أثناء مرحه، وليس من قبيل الإلزام أو الإجبار، فهو الوقت الذي يقضيه الطفل ليرتاح من واجباته، فنحن فقط نحاول أن ندير هذا الوقت أو هذا المرح بطريقة جيدة، وليست إلزامية بطريقة تجعل الطفل يصاب بالملل.
  • كما أنه يمكنك تنظيم وقتٍ ثابت للتنزه مع الطفل، أو مشاهدة فيلمٍ ما ممتع، حيث يعطي هذا الفعل قيماً جيدة للطفل بطريقة هادفة، حيث أن وقت الفراغ من أفضل الطرق التي تساعد على مصادقة الطفل، والتقرب إليه.
  • يجب على طفلك أن يعلم جيداً أن وقت الفراغ لا يأتي قبل أن يفرغ من المهام المطلوبة منه أولاً حتى يتعلم بهذا تنظيم وقته، وأن يكون مسئولاً منذ صغره..
  • يجب أن يدرك طفلك أهميه الوقت منذ الصغر، حتى يستطيع استغلاله بطريقة جيدة.

 

اخترنا لك