5 طرق حافظي بها على صحة طفلك النفسية

5 طرق حافظي بها على صحة طفلك النفسية

زينب سعد 

اهتمامنا بأطفالنا من كل النواحي الملبس والمأكل والحالة الصحية لا يغنينا أبدا عن المتابعة والمحافظة على صحتهم النفسية فهي من أهم الاهتمامات ولكن كثيرا من الأسر يغفل هذه الناحية.. أقدم لك هنا عزيزتي الأم بعض الطرق التي تساعدين بها أطفالك للمحافظة على صحتهم النفسية فكوني معنا..

أولا: التحدث مع الطفل عن كل المواضيع التي تثير قلقه ويجب الإجابة عن كل الأسئلة التي يطرحها حول المدرسة أو الحالة العاطفية. من الضروري ان يهتم الأهل بمشاكل الطفل وألا يظهروا اي نوع من اللامبالاة.

ثانيا: لا تحددي هدفاً معيناً للطفل لتنفيذه بما يتعلق بالدراسة بل يجب أن يقرر هو هذا الأمر بالطريقة التي يفضلها ومن الضروري بالطبع إشراكه بنشاطات كثيرة ومتنوعة ولكن من المهم أن يكون الأمر بطلب من الطفل.

ثالثا: من الضروري أن يشارك الأهل في نشاطات الطفل الاجتماعية التي يقوم بها لكي يعززوا ثقته بنفسه ويمكنهم ان يفسحوا أمامه المجال ليبحث عما يريد معرفته على شبكة الإنترنت أو أن يسأل معلمه فلا يشعر أنه منطو على نفسه بل سيعلم بان هناك من هو جاهز للإصغاء اليه مهما كانت مواضيع الحديث.

رابعا: العلاقات الأسرية والروابط العائلية مهمة للحفاظ على الصحة النفسية للطفل فكل ما يدور في كنف العائلة من أمور إيجابية أو سلبية يؤثر بشكل أو بآخر على صحة الطفل النفسية، فإن كانت الأجواء محبة سيشعر الطفل بالأمان ولكن إن كانت متوترة على الدوام سيشعر بالقلق والخوف وستكون نفسيته متعبة.

خامسا: التطور العاطفي مهم عند الطفل وهو بحاجة الى رعاية قريبة دائماً لكي تكون العواطف لديه متزنة لذلك من المهم التركيز على التطور العاطفي عند الطفل لكي تنمو صحته النفسية بشكل جيد وسليم.

نصيحة:

الاهتمام بالحالة النفسية للطفل تعادل بل وتزيد عن الاهتمام بالمأكل والملبس فكوني حذرة في هذه المسألة.

اخترنا لك