الملك سلمان يبكي فرحا بتخرج أصغر أبنائه

الملك سلمان يبكي فرحا بتخرج أصغر أبنائه

أيمن الرفاعي

عندما نتحدث عن عاطفة الأبوة فليس هناك فرق بين ملك أو أمير أو فقير أو أي شخص بسيط. فهذه العاطفة نابعة من الفطرة التي خلقنا الله عليها.

ولذلك يقول الشاعر ” وإذا رحمت فأنت أب أو أم … هذان في الدنيا هم الرحماء”.

وقد تجسدت كل هذه المعاني الفطرية العظيمة في الموقف الذي رصدته الكاميرات لسمو ملك السعودية الملك سلمان.

فقد كانت له الكاميرا بالمرصاد لتلتقطه ودموعه تنهمر على وجهه في حفل تخرج أصغر أبنائه في الثانوية العامة  الأمير راكان.

هيبة الملوك ووقار الحكام لا يمكنها الصمود أمام تلك المشاعر التي تجتاح الإنسان دون استئذان ولا يمكن التحكم بها وخاصة إذا تعلق الأمر بالأبناء.

ويشارك الملك في هذا الحفل الذي تقيمه مدارس الرياض لا سيما عندما يكون أحد أبنائه ضمن الدفعة المتوقع تخرجها في رسالة من سموه تفيد حرصه على أهمية التعليم ودوره في النهوض بالأبناء.

وقد وجه سموه رسالة للطلاب قائلا” أحضر هذا الحفل ليس كوالدا لراكان فقط ولكن كوالدا لكم جميعا.

” بدوره قام الأمير راكان بتقديم السيف إلى والده سمو الملك ليشارك في العرضة السعودية وقد أبكى الموقف ملك السعودية وهو يشاهد أصغر أبنائه يتم مرحلة الثانوية بنجاح.

وقد شارك الملك سلمان لأبنائه الطلاب بالعرضة في حضور مجموعة من الأمراء والوزراء.

اخترنا لك