Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

لبناني يقتل زوجته لرفضها القيام بعمليات انتحارية

لبناني يقتل زوجته لرفضها القيام بعمليات انتحارية

أيمن الرفاعي

يعيش اللبناني “بسام رعد” مع زوجته زينب طالب باستراليا وقد انجب منها ثلاثة أطفال. ويبدو أن ذلك كله لم يشفع لزوجته ولا لأولاده لأن فكره من البداية داعشي دموي.

ويبدو أن نمط الحياة الحديثة لم يستطع تغيير هذا الفكر الشاذ العنيف. فقد قام هذا الرجل بقتل زوجته وشريكة حياته ولم يكتف بجرمه الذي تهتز له السماوات ولكنه أصر على إضافة أقسى درجات البشاعة وذلك عندما قام بذبحها والتمثيل بجثتها وتقطيع أطرافها.

ولم تنتهي المأساة عن هذه المرحلة الإنتقامية التي يشيب لها الولدان بل قام بالإعتداء على أطفاله الثلاثة موقعا بهم العديد من الجروح والرضوض والكسور.

وبحسب قناة” روسيا اليوم” فإن سبب ارتكاب كل هذه الجرائم أن هذا الزوج قد طلب من زوجته السفر إلى سوريا للقيام بعمليات انتحارية ولكنها قابلت طلبه بالرفض.

ازداد الحاح الزوج وفي كل مرة ترفض الزوجة فما كان منه إلا الإقدام على هذه الفعلة الشنيعة.

التلفزيون اللبناني بدوره قام بنقل الخبر وذكر أن اسم الزوجة هو زينب طالب من بلدة عين الذهب اللبنانية وتبلغ من العمر 30 عاما.

كما كشفت السلطات الأسترالية عن بعض التفاصيل الأخرى الخاصة بالجريمة. فقد كانت البداية عندما عثرت السلطات على جثة الفقيدة مشوهة ومبتورة الأصابع و ملقاة في مكان بعيد ومعزول ومن ثم قامت بتعميم أوصافها وفي النهاية تم التعرف عليها وكشف تفاصيل الجريمة.

اخترنا لك