الريجيم قليل الدسم ينقص وزنك ويمتعك بقلب سليم

شاركShare on FacebookTweet about this on TwitterShare on Google+Pin on PinterestShare on LinkedInShare on TumblrShare on StumbleUponEmail this to someonePrint this page

الريجيم قليل الدسم ينقص وزنك ويمتعك بقلب سليم

هناك حقيقة راسخة تشير إلى أن الغالبية العظمى من الأنظمة الغذائية التخسيسية أو الريجيمات التي تزعم أنها تجعلنا ننقص أوزاننا لا تفلح. وعند اتباع حمية ما، يقوم الجسم تلقائياً بضبط نفسه مع الخفض في السعرات الحرارية وتبطئة عملية الأيض أو التمثيل الغذائي، ومن ثم يتم حرق السعرات الحرارية بكفاءة أقل.

وعند استئناف تناول الاطعمة العادية يعود الوزن لمساره المعتاد من جديد. إضافة إلى ذلك فعندما تحرمين جسمك من الطعام فإنه يفضّل أن يحصل على الطاقة التي يحتاجها من العضلات بدلاً من استنفاد مخزوناته من الدهون، ومن ثم فإن خفض الوزن الذي ترينه على الميزان هو نقص فعلي في العضلات قليلة أو خالية الدهون وليس مجرد الدهون.

النبأ السار أو البشرى أن هناك حلاً يتمثل في نسيان الريجيمات الفاشلة وعدم اللجوء إلى الأنظمة الغذائية القليلة جداً في سعراتها الحرارية لأن كل هذه تستنفد مستويات الطاقة لدينا وقد تكون حتى مؤذية للصحة. وبدلاً من ذلك يجب علينا التحول إلى خطة غذائية معقولة طويلة الأمد ومتوازنة وقليلة الدهون والسكر. الأبحاث تظهر أن النساء اللائي اتبعن نظاماً غذائياً قليل الدسم فقدوا الوزن حتى بالرغم من عدم فرض قيود على تناول أطعمة أخرى.

إنّ من السهل جعل النظام الغذائي قليل الدسم أسلوب حياة وكذلك المساعدة في إنقاص الوزن، إنه الطريق إلى التمتع بقلب سليم صحياً.

تقليل محتوى الدهون في نظامك الغذائي

ليست كل الدهون ضارة فالجسم يحتاج مقادير صغيرة من الدهون للمساعدة في معالجة فيتامينات A وD وE وK مثلاً. ومع هذا فالسيطرة على أنواع وكمية الدهون في نظامك الغذائي يمكن أن تساعد صحتك ورشاقتك. خبراء التغذية يوصون بألاّ تشكل الدهون أكثر من 30% من غذائك اليومي.

في ما يلي أنواع الدهون المختلفة وما تفعله وأين توجد في الأطعمة التي تتناولينها:

الدهون المشبعة

هذه الدهون ترفع مستويات الكولسترول وتسبب تراكم البلاك أو الآفات الليفية في الشرايين. ويجب تجنب هذه ما أمكن، وتشمل الدهون المشبعة كل الدهون من اللحم والدجاج ودسم منتجات الألبان وزيت جوز الهند.

الدهون المهدرجة

من خلال عملية الهدرجة يتم تحويل الدهون متعددة عدم التشبع إلى دهون مشبعة ما يجعلها أكثر صلابة. وغالباً ما تدخل هذه الدهون المهدرجة في أطعمة مصنعة كالآيس كريم والمخبوزات وبعض السمن النباتي والأطعمة الحبوبية. قومي بفحص بطاقات المنتجات الغذائية.

الدهون متعددة عدم التشبع

هذا النوع من الدهون قد يساعد في خفض مستويات الكولسترول، استعمليها بكميات صغيرة بدلاً من الدهون المشبعة. وتوجد الدهون متعددة عدم التشبع في زيوت زهرة الشمس والعصفر والذرة والسمك الزيتي كالتونة والسلمون والماكريل.

الدهون أحادية عدم التشبع

هذه الدهون يعتقد أنها تساعد في تقليل مستويات الكولسترول بشكل عام والكولسترول الضار أو LDL بشكل خاص وهي توجد في زيت الزيتون وزيت الفول السوداني.

اخترنا لك