Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

“مولانا” يتسبب بغضب وانسحاب محمود حميدة

الفنان القدير محمود حميدة

استشاط الممثل القدير محمود حميدة غضباً وقرر الانسحاب فجأة من جلسة العرض الخاص لفيلم “مولانا”، المقامة في إطار فعاليات مهرجان الأقصر للسينما الأفريقية، بسبب عطل فني حدث في جهاز العرض حيث أسفر عن عدم استكمال عرض بقية مشاهده، وحدث هذا قبل انقضاء نصف مدة عرضه.

عرفت فعاليات العرض الخاص لفيلم “مولانا” إقبالا ملموساً لعدد كبير من نجوم الفن في إطار مهرجان الأقصر للسينما الأفريقية، يتصدرهم الفنان القدير محمود حميدة والممثلة لبلبة والفنانة إلهام شاهين والمنتج محمد العدل، وإلى جانب الإعلامي والكاتب الكبير إبراهيم عيسى وكذلك المخرج مجدي أحمد ، لكن تفاجأ جميع الحضور خلال فترة عرض هذا الفيلم، بحدوث عطل فني في جهاز العرض، تسبب في توقف عرضه قبل انقضاء نصف ساعة من متابعة الحضور له دون أن يبرر ذلك الخطأ التقني، وهذا ما أدى إلى انتشار حالة من الاستياء الشديد وسط الحضور، بل تطور الوضع إلى أبعد من ذلك، عندما انتاب الفنان محمود حميدة نوبة غضب بسبب هذا الموقف، وقرر فوراً الانسحاب من القاعة بلا عودة

الجدير بالإشارة فإن فيلم “مولانا” يتناول قصة الشيخ حاتم الشناوي، الذي يعتبر أحد الدعاة الإسلاميين النافذين والمشهورين عبر وسائل الإعلام، وتربطه علاقات قوية مع رجال السياسة، ودون شك يؤثر ذلك على مصداقيته مع الجمهور الذي يتابعه ويستمع إليه وهنا تاخذ الأحداث مجراها..

لم يقتصر حضور عرض فيلم “مولانا” على النجوم والسينمائيين، بل شمل كذلك الجمهور الأقصرى الذي لم يفوت فرصة المشاركة في فعاليات مهرجان الأقصر للسينما الأفريقية، علماً بأن هذا العمل الفني سوف يمثل مصر في المسابقة الرسمية، وكان قد أعلن عن فتح باب النقاش عقب عرض الفيلم مع صناع العمل، الذي تغيب عنهم بطل الفيلم الفنان عمرو سعد.

اخترنا لك