Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

هل تعود المياه لمجاريها بين ميجان فوكس وزوجها بعد أنباء حملها الثالث؟

ميجان فوكس وزوجها

محمد ناجي

لم تؤكد النجمة ميجان فوكس حملها بالطريقة التقليدية وهي أن يقوم مسؤول الدعاية الخاص بها بتسريب تأكيد للمجلات الشهيرة بل خرجت لـ CinemaCon في لاس فيجاس وهو حدث سنوي تقوم الاستوديوهات فيه بالترويج لأعمالها الكبرى القادمة، وأظهرت كبر حجم بطنها الملحوظ.

العلاقة بين فوكس وزوجها برايان أوستن جرين كانت مضطربة منذ أن أعلنا انفصالهما في شهر أغسطس الماضي لاتساع الخلافات بينهما وكرهه أنها كانت من تكسب رزق الأسرة وكونها تعمل طوال الوقت. بالمثل فقد اعتقد الزوج أنه يجب عليها قضاء مزيد من الوقت مع ابنيهما نوح وبودي.

ومع هذا، لم يكن يبدو أن لدى برايان أوستن جرين مشكلة في كم المال الذي كانت فوكس تجلبه عندما حان الوقت له كي يطلب الدعم المادي منها، فقد كانت لديه مشاكل طبية (دوار) بعد تعرضه لحادث سيارة ثقيل وكان يريد من ميجان أن تدعمه مادياً. وعلى الرغم من إعلان ميجان وبرايان الانفصال، إلاّ أنهما لا يزالان يعيشان معاً كما أنهما شوهدا يخرجان معاً عدة مرات خلال العام 2016.

البعض تساءل عن الحمل الثالث لفوكس: هل أرادا إنجاب بنت بعد ولدين (أو ثلاثة بالأخذ في الاعتبار وجود كاسيوس وهو ابنها من زوجها) على الرغم من اختلافاتهما؟

وبعد ظهور أنباء الحمل، خرجت ميجان وبرايان معاً في لوس أنجلوس بعد أن أكدت مصادر لمجلة بيبول أنهما أعادا الزواج بينهما بعد أنباء الحمل المفاجيء للزوجة. بطن فوكس البالغة من العمر 29 عاماً بدت منتفخة وهي ترتدي فستاناً ماكسي منقوش بألوان زاهية بينما ارتدى برايان تي شيرت وبنطلون غامقين.

وعلى الرغم من عدم إمساكهما لأيدي بعضهما البعض، إلاّ أن الزوجين ظهرا بمعنويات طيبة وهما يسيران بجوار بعضهما البعض في أحد شوارع لوس أنجلوس.

اخترنا لك