Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

النجم العالمي ميكا… يحقّق حلمه في لبنان!

النجم العالمي ميكا

ندى أيوب – بيروت

لم تكن مشاركة النجم الأميركي “ميكا” عادية في مهرجانات بعلبك الدولية، خاصةً وأن نجم لجنة التحكيم في برنامج الهواة الفرنسي ” The Voice” و نجم البوب “مايكل هولبروك نانيمان جونيور”، وهو اسمه الحقيقي، من أبٍ أميركي وأمٍّ لبنانية ( كانت موجودة في الحفل)، لذلك كان لبنان “حاضراً في عائلتنا وثقافتنا المنزلية، تشربته تدريجاً في اللاوعي، وكان كأنه معلق في ذهني، وانعكس ذلك في نواح كثيرة، ربما في طريقة إلقائي التحية على الناس، في الطعام، في المنزل، في السجاد، في الموسيقى، في شريط طفولتي، وفي إيماني بفكرة امتزاج الثقافات والديانات”، على ما قال “ميكا”.

هي المرة الرابعة التي يزور فيها أرض أجداده، واعتبر في تصريحات صحافية، أن لبنان يمثل مزيجاً بين الثقافات والأديان.

كما يمثل التعايش والتمازج والاتحاد الروحي، كاشفاً عن تفكيره في مشروع  سيكون مركزه بيروت، سيتحدث عن تفاصيله عندما تكتمل التحضيرات”.

 النجم العالمي ميكا

كانت سهرة فنية صاخبة على أدراج معبد “باخوس” في القلعة التاريخية الضخمة، إضاءة رائعة انعكست على أزيائه المزركشة الغريبة،  زاد من سحرها بحركاته وإيقاعاته وأغنياته الفرنسية والانكليزية..

لم يغنّ “ميكا” جامداً على المسرح، منفصلاً عن الجمهور الذي توافد إلى القلعة لحضور حفله (أكثر من 3000 شخص)، بل تفاعل معه بطريقة عفوية لاقت الاستحسان، فكان يتجول بين الحاضرين من المقاعد الأمامية وصولاً إلى المقاعد الخلفية، مرة يلبس الطربوش، وأخرى يلفّ العلم اللبناني حول رقبته.

النجم العالمي ميكا

بدا “ميكا” وكأنه يحتفل بتحقيق حلمه بالغناء في مهرجانات بعلبك، التي يعتبرها ذات نكهة  و”تمثل الثقافة اللبنانية وبوابة العالم العربي إلى منطقة المتوسط وإلى أوروبا والعالم”.

قدم “ميكا” 15 أغنية خلال ساعتين، دعا الناس للغناء معه وإضاءة هواتفهم النقالة، مخاطباً الحاضرين: “أنتم آلاف النجوم أمام معبد باخوس و معبد جوبيتير، وكأننا في قصة خيالية”، وأضاف “نحن في لبنان أناقتنا كأناقة باخوس، نحن لبنانيون”…

اخترنا لك