Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

“باقة ورد” تقتل ملكة جمال الفلبين في عمر ال23 ربيعاً

باقة ورد تقتل ملكة جمال الفلبين في عمر ال23 ربيعاً

لا تندهشي فقد يكون حبك الطبيعي للورود سبباً في نهاية حياتك ورحيلك عن الدنيا بطريقة بشعة. هذا ما حدث بالفعل لملكة جمال الفلبين التي مازالت في ريعان شبابها، حيث استعملت باقة ورد وعلبة شكولاتة لاستدراجها حيث دفعها رؤية الورود من العين السحرية لباب منزلها إلى فتح الباب فتم اغتيالها.

عاش الكثير من الفلبينيين الفاجعة بعد اغتيال ملكة الجمال ماري كرستين التي مازالت في بداية حياتها، بطريقة بشعة ومروعة عن طريق الخداع، حيث تقدم من منزلها مجهولان وطلبا منها فتح الباب كون هدية تنتظرها تتمثل في باقة من الورود وكذلك علبة شكولاتة، من أجل استدراجها نحو الفخ، ولم تشك لحظة في الكمين الذي نصب لها من طرف مجرمان مجهولان، وفور فتحها الباب أطلقا عليها النار فسقطت قتيلة وفرا هاربين من دون أن يتركا أثراً لأداة الجريمة. علماً أن جميع المحاولات فشلت في إنقاذ ماري، لأنها لفظت أنفاسها الأخيرة في الطريق داخل سيارة الإسعاف وقبل أن تصل إلى المستشفى.

وقالت وسائل إعلام محلية أن الشرطة الفلبينية تحقق حول هوية شخص كانت تربطه بها علاقة، ويرتاب أن يكون له علاقة في الجريمة، أي تمت بإيعاز منه بعد أن أسند المهمة لمجرمين ساعداه على تنفيذ الاغتيال.

وللتذكير فإن الحسناء ماري كانت قد ظفرت بلقب ملكة جمال الفلبين سنة 2009، وحصدت لقباً ثانياً في مسابقة جمالية ثانية عام 2010، وكانت قبل أن تقتل طالبة في جامعة ريجينا كارملي، وقع الخبر كان صادماً ومحزناً على الجماهير في الفلبين فسارعوا في تعزية أسرتها بآسى كبير.

اخترنا لك