حل ضيفا على “الديوانية” النجم نبيل شعيل

نبيل شعيل

لا أقبل الإسفاف في الفن

جمال العدواني التقى النجم نبيل شعيل الذي اختار الوقت المناسب لكي يطل على جمهوره ليخبرهم عن جديده، وما الذي يشغله في الفترة القادمة لكن هذه المرة حرص أن يبتعد عن الفن وأجوائه ليقدم حاله بشكل آخر ويسلط الضوء قليلا على الجانب الآخر.

فمن خلال برنامج «الديوانية» الذي يعتبر من أشهر البرامج التي تتابع عبر محطة «مارينا اف ام» وكعادتها تستقطب عددا من الشخصيات من مختلف المجالات، حل «بلبل الخليج» ضيفا وأشعل البرنامج بوجوده وفنه وخفة ظله كما ظهر بجو ثانٍ، بالحلقة كفنان وإنسان ومواطن غيور على وطنه مفارقات وضحك ومواقف وذكريات. وحرصت اليقظة على التواجد والدردشة سريعا معه، والذي فضلّ أن يجمعنا به لقاء مطول بعد نزول ألبومه في بداية العام الجديد لكي يسلط الضوء على كواليس العمل.

{البعض يجد حرجا من القول إن أحدا منحك مالا من أجل غنائك أغنيات معينة.. كيف ترى ذلك؟

ليس عيبا أن يأخذ البعض مالا كي يغنوا هذه الأغنيات، لكنني لا أقبل الإسفاف في الفن، ولا أغني أي شيء وحريص على الاختيار، فهناك أغنيات غنيتها كانت مدفوعة من أشخاص أثرياء نجحت وأصابت صيتا كبيرا بين أغنياتي، وهناك أغنيات كانت مدفوعة لكن عندما لم أجد فيها إحساسا وتفاعلا اعتذرت لأصحابها وأرجعت لهم فلوسهم.

{ نلاحظ طغيان الفن الإماراتي وتسيده على الساحة الخليجية.. ما سبب؟

بصراحة المطربون الخليجيون والإماراتيون بالذات يجدون الدعم الكبير من بلادهم؛ وبالتالي الفنان يشعر براحة نفسية وصفاء ذهن ليبدع في مجاله.

روح الجلسة

•لماذا هناك نجاح ملحوظ لأغنيات الجلسات أكثر على حساب الأغنية المسجلة؟

شيء طبيعي واتجاه الشباب للجلسات الحية، كونها عفوية، وقريبة من القلب، عكس الألبومات التي لا تعطي روح الجلسة، وكذلك الحفلات التي يتفاعل فيها المطرب مع الجمهور.

•لكن نجد هناك بعض الأغنيات في الوقت الراهن مكانك سر؟

لأنها مع الأسف كلام عادي، وبطبعي لا أتعامل بنظام سلق البيض وأختار ما يناسبني، فأنا وأبناء جيلي حريصون على الاختيار وهذا مبدأنا، فلا نهين مشوارنا بل نحافظ عليه بما يستحق.

•لماذا نراك غائبا عن الحفلات الغنائية؟

لم توجه لي أي دعوة للمشاركة في حفلات غنائية، وحاليا مشغول بتحضير أغنيات ألبومي الجديد.

نغني للوطن

•لماذا يحرص الفنانون على تقديم أعمال وطنية في المناسبات فقط وليس طول العام؟

يفترض علينا كفنانين أن نغني للوطن في كل وقت وحين، وليس ارتباطا بمناسبة أو تاريخ معين، فواجبي كمواطن قبل أن أكون مطربا أن أقدم لأرض الكويت تلك الأغاني حتى لو سجلتها على حسابي الخاص، ومن خلالكم أطالب بالمزيد من الدعم لإنتاج مثل هذه الأغاني كثيرا وليس بالمناسبات فقط.

•ماذا تحمل من ذكريات حول أول يوم لقيادتك السيارة؟

أحلى فترات عمري كانت حيث كنت متشجعا لقيادة السيارة؛ حتى أنني كنت أنتظر أي أحد يريد قضاء مشوار كي أوصله بنفسي؛ لأنه شيء جديد، أما اليوم فعندي سائق يقوم بهذه المهمة.

كادر:

يحمل ألبوم «بوشعيل» الجديد 2014 العديد من المفاجآت، وقد تعاون من خلاله مع الشعراء نواف عبدالله، عبدالعزيز العبكل، د.علي الغامدي، أحمد علوي، أسير الرياض، ومع الملحنين نواف عبدالله، فهد الناصر، محمد غازي، حمد الخضر، والموزعين الموسيقيين وليد فايد وحسام كامل. سيكون عمل الكمانجات في القاهرة، وتركيب الإيقاع والكورال في استوديو طربان في الكويت مع المهندس أحمد الحاتي، خاصة أن الألبوم يجمع بين الخبيتي واليماني والكلاسيكي، وسيكون مفاجأة للجمهور.

يذكر أن برنامج «الديوانية» إعداد حسين الشايع وتقديم خالد الأنصاري وحسين المكيمي، وبهذه الحلقة الاستثنائية شاركهم التقديم طلال الياقوت، والبرنامج من إخراج صلاح عبدالله.

صفحة جديدة 1

اخترنا لك