Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

دهون الرقبة بدانة تهدد مظهرك وجمالك

دهون الرقبة

مهما كنت رشيقة أو حريصة على جمال مظهرك وجاذبية طلتك، فإن ذلك كله يكون منقوصا في ظل وجود دهون الرقبة والذقن المزدوجة، ومصطلح الذقن المزدوجة يطلق على هذه الحالة التي تتراكم فيها الدهون تحت الذقن مباشرة، لتضاعف من حجمها ومظهرها، ولو فرضنا أنك تحافظين بكل الطرق على جسمك من الزيادة، وتتبعين كل الوسائل التي تمنحك الرشاقة والقوام الجذاب، فإن ذلك كله لا معنى له، بل ويضيع هباء في ظل وجود مثل هذه الدهون على رقبتك وفي أسفل الذقن

فكما نعلم جميعا أن الرقبة تعد من المناطق الظاهرة، بل والأكثر وضوحا، مقارنة بأجزاء الجسم الأخرى، الأمر نفسه ينطبق على أسفل الذقن أيضا، على أية حال لن يفيدك كثيرا ارتداء الإسكارف طوال الوقت، بهدف إخفاء هذه العيوب، وعدم إظهارها، ففي الغالب سوف يساورك إحساس بالملل والرغبة في التغيير، كما أن هذه الحالة لا تعد علاجا للمشكلة بقدر ما هي هروب منها، في معظم الحالات تقترن دهون الرقبة والذقن المزدوجة ببدانة الجسم وزيادة وزنه بصفة عامة، لكن هناك حالات كثيرة، تظهر فيها دهون الرقبة، ولا يشترط المعاناة من سمنة الجسم.

تعرفي معنا على الطرق الفعالة لمساعدتك على التخلص من هذه الدهون، وتمتعي بطلة جذابة ومظهر أنيق.

أعباء دهنية زائدة تخلصي منها

لا يمكن الاستمرار في حمل هذه الأعباء الدهنية على الرقبة، بحجة أن الجسم رشيق والوزن مثالي، لأن هذه الدهون كما قلنا كفيلة بتشويه مظهرك، والنيل من طلتك، إليك بعض الاقتراحات التي تساعدك على محو هذه الدهون نهائيا، فتابعي معنا.

– نظام غذائي صحي:

من الضروري إحداث بعض التغييرات التي تعينك على التغلب على هذه المشكلة، ونقصد هنا تغييرات غذائية في المقام الأول، احرصي على الإقلال من تناول السعرات الحرارية اليومية.

قللي ما يقارب من 500 سعر حراري من الإجمالي اليومي، وتأكدي أن هذا الإجراء وحده يحقق خسارة من وزن الجسم ما بين نصف كيلو إلى كيلو جرام واحد كل أسبوع، هذه الخسارة ستكون من مناطق متفرقة بالجسم، ومنها الرقبة والذقن، مطلوب منك أيضا استهلاك المزيد من الفواكه والخضراوات، لما في ذلك من فوائد عظيمة لرشاقتك بصفة عامة، فهذه الأصناف تأتي غنية بالألياف والمعادن والفيتامينات، والأهم أنها تحتوي على قدر منخفض للغاية من السعرات الحرارية، ولكي تحافظي على رقة مظهرك وطلتك ،بعيدا عن دهون الذقن والرقبة، نوصيك بأن تحتل الفواكه والخضراوات نصف كمية الطعام اليومية، بهذه الطريقة تحصلين على فوائد هذه الأصناف المفيدة، كما أنك ستستهلكين كمية أقل من الأطعمة الأخرى، حيث تعمل الفواكه والخضراوات على تحقيق حالة من الشعور بالشبع لوقت طويل

مازال لدينا إصرار على أن الطعام هو اللاعب الأساس للحفاظ على وزن الجسم من الزيادة، وهنا ننصحك كذلك بالبحث عن أنواع الكربوهيدرات الصحية، وأهمها الحبوب الكاملة (الحبوب التي لم تطحن ولم تنزع منها قشرتها الخارجية) وينغبي انتقاء الأصناف والمنتجات المصنعة من هذه الحبوب الكاملة مثل الباستا والخبز، فمعظم الأصناف الموجودة في السوق مصنوعة من الطحين الأبيض، وهو جزء فقط من الحبوب.

احرصي على تناول الأرز البني بديلا عن الأبيض، وكذلك حبوب الشوفان الكاملة والكينوا، وكذلك الشعير.

الفائدة القصوى من هذه الحبوب الكاملة تتمثل في أنها تعد مخزنا غنيا بالألياف، فهي تساعد على الشعور بالشبع، نظرا لبطء تكسيرها وهضمها داخل الجسم، ومن ثم لن تكوني مضطرة لتناول المزيد من الطعام، ما يحافظ على وزن الجسم بصفة عامة، ويمنع ظهور دهون الرقبة والذقن على وجه الخصوص، البروتينات هي الأخرى تلعب دورا في غاية الأهمية في هذا الشأن، ومن المعروف أن البروتينات الخالية من الدهون تعد مطلبا أساسي في جميع الحميات الغذائية، من هنا وجب الحرص على تناول الأطعمة البروتينية بشكل يومي، لاسيما اللحوم الحمراء والدواجن والبيض والبقوليات والتوفو والأطعمة البحرية، وأيضا منتجات الألبان قليلة الدسم.

ومن المسائل المهمة أيضا والمطلوبة لصهر دهون الذقن والرقبة عدم التعرض للعطش أو الجفاف، حيث يوصى بضرورة تناول ما لا يقل عن ثمانية أكواب من الماء يوميا، بالطبع هناك من يحتاج لأكثر من ذلك، خاصة أصحاب الوزن الزائد، وكذلك الذين يبذلون جهدا رياضيا بصورة متكررة وثابتة، فجفاف الجسم يعطي شعورا يشبه الجوع، حيث يدفعنا إلى تناول الطعام، وعلى النقيض من ذلك عندما يصل الجسم إلى حالة الارتواء، يساعد هذا الأمر على تحجيم الشهية، ويترك لدينا شعورا بالشبع والامتلاء، لا تتنازلي عن حقك في تناول كميات كافية من السوائل، لكن ابتعدي عن العصائر والمرطبات الصناعية، والتي تأتي غنية بالسكريات والمحليات غير الطبيعية.

تجنبي أيضا المشروبات المدرة للبول، التي تساعد على جفاف الجسم، ويشمل ذلك مشروب الكافيين مثل الصودا والقهوة والشاي، أو لنقل على الأقل عدم الإسراف في تناول مثل هذه المشروبات.

نقص السوائل بالجسم يعد من العوامل الرئيسية أيضا لتكدس الدهون بمناطق مختلفة بالجسم منها الرقبة والذقن.

– علاجات منزلية:

هناك بعض العلاجات المنزلية التي تعينك على التخلص من هذه المشكلة، خاصة مع الاستمرار في اتباعها، وليس مجرد استخدامها لمرة واحدة أو مرتين، فمثلا وجد أن تناول الشاي الأخضر بصورة يومية، يهدد وجود الدهون في منطقة الرقبة وتحت الذقن، حيث يحتوي الشاي الأخضر على العديد من مضادات الأكسدة، التي تعمل على إسراع عملية حرق الدهون، كما يمكنك تدليلك بشرة الرقبة والذقن بأكياس الشاي الأخضر، كذلك يعد الشمام من الفواكه التي تساعد بشدة على الحفاظ على الرقبة خالية من الدهون، حيث ينصح بتقشير الشمام وتدليك البشرة به، أو استخدام قطعة من القطن، وغمسها في عصير الشمام، وتدليك البشرة بها، ثم غسل الرقبة بعد 20 دقيقة، حيث يساعد ذلك على زيادة مرونة وشد البشرة، بعيدا عن الترهلات أو الدهون. ماسك خليط العسل والحليب يعطيك أيضا نتائج مبهرة.

بالنسبة لمشكلة الذقن المزدوجة على وجه التحديد، يفيدك أيضا مضغ اللبان (العلكة)، بشرط استخدام الأنواع الخالية من السكر، حيث يعمل ذلك على زيادة تناسق عضلات الوجه، ويعد بمثابة تمرين للفكين، وشد طبيعي لمنطقة أسفل الذقن، ويفيد ذلك أيضا للحفاظ على صحة اللثة والأسنان.

من ضمن العلاجات المنزلية السهلة أيضا، التي تؤتي بنتائج مبهرة، استخدام بياض البيض، حيث يعمل على شد البشرة، وإخفاء مشكلة الذقن المزدوجة تماما، كل ما عليك هو عمل عجينة من بياض البيض، مع الخل وملح إبسوم، وتطبيقه كقناع على الوجه والذقن والرقبة ما بين الحين والآخر.

زبدة الكاكاو هي الأخرى تعد من ضمن العلاجات المنزلية المهمة في هذا الصدد، سخني قليلا من زبدة الكاكاو في الميكرويف، ثم دلكي بها بشرتك على الرقبة وأسفل الذقن، كرري ذلك لمرتين يوميا وسوف تشاهدين أنها تعمل على شد البشرة بصورة مذهلة، كما تقلل من ظهور الدهون على هذه المناطق.

من الاقتراحات المهمة أيضا استخدام الجلسرين وكذلك زيت الزيتون لتدليك البشرة، مع ترك هذه الزيوت على بشرتك لعشرين دقيقة على الأقل في كل مرة.

– علاجات تجميلية:

يمكن تطويع منتجات التجميل كذلك للمساعدة في التغلب على هذه المشكلة، فمثلا استخدام الكريمات الواقية من حرارة الشمس بصورة دائمة، يعد إجراء مثاليا للوقاية من ظهور الدهون والتجاعيد والترهلات في هذه المناطق، من ضمن المنتجات الأخرى التي ننصحك بها أيضا استخدام كريمات تحتوي على الراتينول، وهي مادة تعالج التجاعيد بصفة أساسية، حيث تساعد على تحفيز البشرة على إنتاج المزيد من الكولاجين، وعلى إثر ذلك تختفي الترهلات ودهون الرقبة، ويفضل استخدام هذه الكريمات من منتجات الوقاية من الشمس والمرطب أيضا، كل هذه الخطوات ضرورية للغاية للحفاظ على منطقة الرقبة خالية من الدهون، والتغلب على مشكلة الذقن المزدوجة التي يعاني منها كثير من النساء والرجال أيضا.

اخترنا لك