Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

تربية الطفل النباتي ضد القانون في هذه الدولة؟!

تربية الطفل النباتي ضد القانون في هذه الدولة

محمد ناجي

بينما يمكن أن تكون هناك فوائد ومزايا للتحول إلى نظام غذائي نباتي إن تم ذلك بشكل سليم للبالغين، إلاّ أن هناك جدل حول ما إذا كان النظام المذكور مفيداً للصغار أم لا، خصوصاً لو لم يبذل الأبوان جهداً للتأكد من حصول أبنائهما على كفايتهم من المغذيات.

هذا هو السبب الذي جعل حزب فورتسا إيطاليا يقترح قانوناً يقضي بسجن الآباء والأمهات الذين يفرضون على أطفالهم دون السادسة عشرة من العمر أنظمة غذائية نباتية لمدة عام على الأقل وأربعة أعوام لو أصيب الطفل بمشاكل صحية بسبب النظام الغذائي وسبع سنوات لو أدى النظام إلى وفاة الصغير.

قد تبدو السيناريوهات الصعبة في مشروع القانون المقترح من الحزب غير محتملة الحدوث لكن كانت هناك العديد من الحالات الحديثة لأطفال عانوا من مشاكل في النمو نتيجة أنظمة غذائية نباتية، بما في ذلك طفل عمره عام ووزنه لا يتعدى وزن طفل عمره 3 شهور في ميلانو. أيضاً تم إدخال 4 أطفال نباتيين المستشفى في إيطاليا على مدار العام الماضي وكانت نصف هذه الحالات نتيجة سوء التغذية.

إلفيرا سافينو

إلفيرا سافينو وهي برلمانية وراء القانون المقترح قالت لرويترز:”لا شيء عندى ضد النباتيين أو الأنظمة الغذائية النباتية كخيار حر للبالغين. لكني فقط أجد أن من السخيف وغير المنطقي أن يسمح لبعض الآباء والأمهات بفرض إرادتهم على الأطفال نتيجة لأسباب تعصبية أو عقائدية ويكون ذلك في الغالب من دون دراية علمية سليمة أو استشارة طبية.”

وبحسب جمعية الريجيم والتغذية الأميركية فلا يوجد الكثير من الأبحاث عن تأثير الأنظمة الغذائية النباتية على الأطفال. بعض الدراسات تشير إلى أنها تميل لأن تكون أقل لكنها لا تزال في المدى الطبيعي. وفي حين لا تتخذ الجمعية موقفاً ضد تربية الأطفال بنظام غذائي نباتي فإنها تشجع على توعية وتثقيف الآباء والأمهات بشأن الاحتياجات الغذائية الخاصة لهؤلاء الأطفال، بما في ذلك المصادر البديلة للبروتين وفيتامين B12.

اخترنا لك