Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

عملية تجميل الأنف.. ضرورة أم ترف؟!

عملية تجميل الأنف

زينب سعد

يعتبر الأنف مركز الوجه، وهو موضع الاهتمام عند التحدث مع أي شخص آخر، لذلك لابد من تجميل هذه المنطقة إذا كانت تحتاج إلى أي تعديل أو تصحيح.. وتعتبر عمليات تجميل الأنف من العمليات المألوفة عالميا، وهي في تزايد بشكل كبير جداً، تزامنا مع رفاهية الحياة والرغبة بالظهور بشكل جميل أو أكثر جمالاً، وأصبح الشغل الشاغل للنساء وكذلك وبدرجة أقل بالنسبة للرجال، وأصبحت من الأمور التي تحدد شخصية المرأة والرجل وكذلك عنصر الجمال أصبح أكثر أهمية مما كان عليه في العقود السابقة..

أقدم لكي عزيزتي القارئة بعض المعلومات عن عمليات تجميل الأنف ومدى احتياجك لها وبأي صورة فكوني معنا..

تشخيص الحالة

قبل القيام بالعملية يجب تشخيص الحالة أولاً حيث إن هناك عدة عمليات لتجميل الأنف منها:

أولا: إعادة تشكيل الأنف الناتج عن الحوادث

ثانيا: تجميل الأنف التعديلي

ثالثا: تجميل مقدمة الأنف أو غضاريف الأنف الأمامية

رابعا: تجميل الأنف العظمي مثل حدبة الأنف العظمية

خامسا: تجميل الأنف الكامل

بعض الأمور لابد من توضيحها للمريضة

– يجب تعريف المريضة بأن شكل الأنف الجديد سوف يغير ملامح وجهها وخصوصاً عندما يكون هناك تغير كبير بالأنف، وأنه سوف يغير أيضاَ من شخصيتها ونفسيتها.

– التوضيح للمريضة بأنها عملية تجميلية بحيث يكون شكل الأنف الجديد متناسقا مع الشكل العام لوجهها.

– مناقشة الاسباب الاجتماعية والنفسية مع المريضة من اجل معرفة ما اذا كانت لديها النفسية المنطقية لهذا النوع من العمليات.

– معرفة نسبة تقبل المريضة لهذه العملية حيث ان بعض المرضى يطلب العملية بالرغم من أن شكل الانف جميل ولا يحتاج الى العملية.

– حصول المضاعفات لا يمكن التنبؤ بها ان تحصل أو لا تحصل.

– قد يتغير شكل الانف بعد ستة اشهر او سنة ولذلك لا ينصح بإجراء عملية اخرى قبل ستة اشهر من العملية الاولى.

 كيف تجرى هذه العمليات

تجرى تحت التخدير الموضعي بحقن مادة مخدرة في عدة مناطق بالأنف، وكذلك داخل الانف وبعدها يتم عمل عملية تجميل الانف من خلال فتحة الانف والوصول الى غضاريف وعظام الانف عن طريق عمل بعض الجروح الصغيرة داخل الانف، وتستطيع المريضة ان تتفاعل وتتكلم مع الطبيب خلال عملية تجميل الأنف وتستعمل المرآة قبل الانتهاء من عملية التجميل حتى تستطيع المريضة ان ترى شكل الانف والموافقة عليه قبل الانتهاء من العملية.

فإن وافقت تكون العملية قد انتهت وقد تطلب المريضة تصغير الانف اكثر او اجراء بعض التعديلات وتجرى لها حسب ما تريد وهي تحت التخدير الموضعي.

تعتبر هذه العملية من جراحات اليوم الواحد وتستطيع المريضة مغادرة المستشفى في نفس اليوم، وتستطيع ان تمارس حياتها بشكل طبيعي بعد شهر بشرط عدم القيام بأية انشطة رياضية او مجهود غير طبيعي.

العمر المخصص لهذه العملية

تجرى عملية تجميل الانف ابتداء من سن العشرين للشباب والبنات، ولكن هناك حالات تجرى فيها عملية تجميل الانف لاسباب صحية أو لوجود تشوه او لتعديل ما بعد الحادث. وتجرى هذه العمليات في اي عمر عندما يكون السبب مرضيا،

كما يوجد بعض الوسائل الاخرى لتجميل الانف عن طريق حقن موضوعية في الأنف أو بالليزر وهي غير جراحية وتتضمن تعديلات بسيطة وقد تكون النتائج غير مضمونة او نتائج مؤقتة.

نصيحة:

إذا كانت أنفك مستوية ولا تمثل أي عائق جمالي لديك فلا تجازفي بهذه العملية فربما تكون النتيجة غير مرضية بالنسبة لك.

اخترنا لك