Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

عمر الغانم: نسبة مشاركة المرأة في سوق العمل 44 ./.

عمر الغانم

سهام صالح

نظمت شركة صناعات الغانم وبنك الخليج مؤتمر “المرأة في عالم المؤسسات: إمكانات تفوق التوقعات”، والذي ناقش من خلاله مجموعة من أبرز القيادات على المستوى المحلي والإقليمي والعالمي قضية المساواة بين الرجل والمرأة في مكان العمل وذلك في فندق الجميرا شاطئ المسيلة، حيث أُقيم المؤتمر بالتعاون مع شركة مشاريع الكويت القابضة (كيبكو)، وبدعم كل من كاديلاك وشركة Everything Kuwait.

وبهذه المناسبة ألقى السيد عمر قتيبة الغانم الرئيس التنفيذي لشركة صناعات الغانم ورئيس مجلس ادارة بنك الخليج كلمة المؤتمر الافتتاحية، قال فيها: “إنه لمن دواعي سرورنا أن نستضيف النسخة الأولى من مؤتمر “المرأة في عالم المؤسسات: إمكانات تفوق التوقعات”، والذي يهدف نحو مناقشة القضايا والتحديات التي تواجه المرأة في مكان العمل.

إننا نتحدث اليوم عن واحدة من أهم المشاكل التي تواجه دولتنا ومنطقتنا وأحد أهم قضايا زماننا الحاضر. ومما لا شك فيه أن الأجيال القادمة ستحكم علينا بمقدار معالجتنا لهذه المشكلة، التي تتطلب تضافر جهود الكثير من الجهات لإيجاد حل لها”.

وأضاف الغانم: “بالحديث عن الكويت، فقد بلغت نسبة مشاركة المرأة في سوق العمل عام 2014 حوالي 44%، وهي نسبة ثابتة منذ العام 2000. هذه النسبة أقل من مثيلاتها في أمريكا الشمالية والعالم، ولكنها ضعف نسبة المشاركة في باقي دول الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

ومع ذلك، فقد بلغت نسبة مشاركة الذكور في سوق العمل 83%، وهو مؤشر نحو الفجوة الكبيرة بين الجنسين والبالغة 39%، والتي ظلت تراوح مكانها خلال الـ14 عاماً الأخيرة. وما كانت هذه النسب لتعني شيئاً في دولتنا ومنطقتنا لو لم ترغب النساء في العمل، ولكن في الحقيقة فإن النساء يرغبن بالعمل”.

واختتم الغانم كلمته قائلاً: “لابد أن نعترف أن لدينا مشكلة، وهي مشكلة إنسانية تحمل تكلفة اجتماعية باهظة، وتكلفة اقتصادية باهظة أيضاً لذلك ينبغي علينا إيجاد حل لها لأن هذا هو الصواب، ولأن الحل يصب في مصلحة المرأة والشركات والاقتصاد والمجتمع ككل”.

اخترنا لك