Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

قبل أيام من موعد زفافها …. استشهاد الشرطية أمنية بحادث تفجير الكنيسة المصرية

 الشرطية المصرية أمنية رشدي

قبل موعد زفافها بأيام قليلة استشهدت الشرطية المصرية أمنية رشدي بحادث تفجير كنيسة الاسكندرية الذي وقع بالأمس، فأصابع الإرهاب لا تفرق بين رجل وامرأة ولا صغير أو كبير.

فهذه الفتاة التي كانت ضمن طاقم الحراسة بالكنيسة كانت تستعد للزفاف بعد أيام قليلة. لم تفكر يوماً في المخاوف التي كانت تراود خطيبها وقلقه من طبيعة عملها وما يشكله من خطورة على حياتها.

كانت أمنية تخرج يومياً من بعد صلاة الفجر إلى عملها الذي اختارته بنفسها رغم اعتراض المحيطين بها من الأهل والأصدقاء، لكنها لم تتوقع أن تنتهي حياتها على يد إرهابي جبان قبل حفل زفافها بأيام قليلة.

بالتفتيش في هاتف الشهيدة أمنية رشدي وجد أن آخر رسالة بالوتساب كانت موجهة إلى الأصدقاء حيث كتبت “عايزة أشوفكم كلكم هنا في الاسكندرية، عايزة أشوفكم قبل فرحي الشهر الجاي”.

كما تم رصد مناقشات على وتساب بينها وبين مجموعة من الأصدقاء وهم يتبادلون الآراء حول ترتيبات حفل الزفاف.

اخترنا لك