Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

اسرار رشاقة الأميرة “ديانا” يكشفها طباخ القصر

اسرار رشاقة الأميرة ديانا

فضيلة بودريش

لا شك أن الأميرة الراحلة “ديانا” تألقت كثيرا طيلة حياتها، بفضل رشاقتها وأناقتها الساطعتين، ولعل لسحر جاذبيتها أسرار، قد تكمن في وجباتها الغذائية أو في ممارستها للرياضة، أو في اتباع نظام غذائي مميز ونادر لا يعرفه أحد..

فيا ترى كيف حافظت الأميرة الحسناء على جسمها الممشوق والذي تميزت به كثيرا عن سيدات المجتمع الراقي؟..نعم لقد كشف الحقيقة طباخ “قصر باكنغهام”، الذي أشرف على تحضير أطباق الأميرة ديانا ووجباتها المفضلة، لاكثر  من عقد كامل من الزمن ولأول مرة يتكلم.

خصصت مجلة “هاربرز بازار”حيزا واسعا، تطرقت فيه إلى سر رشاقة الأميرة الراحلة الجميلة، حيث نقلت اعتراف “دارين مكجرادي” طباخ قصر باكنغهام، بخصوص هذا الامر فقد سرب لأول مرة طبيعة النظام الغذائي الذي كانت تتبعه وهو النظام الخالي من الدهون والكربوهيدرات على وجه الخصوص وأنها كانت تتفادى تناول اللحوم الحمراء إلا مع ضيوفها، وكان طباخ القصر قد خدم الأميرة بعد انفصالها عن الأمير تشارلز لمدة 11سنة كاملة، وعكف على إعداد أطباقها وحلوياتها المفضلة، ولم يخف الطباخ “دارين” أن الأميرة كانت تتناول طعاما صحيا، حيث تخاطبه بعبارة:

“..أنت تولّى أمر الدهون، وأنا سأتولى أمر الكربوهيدرات داخل الصالة الرياضية..” وحول النظام الغذائي الذي اتبعته الأميرة ديانا، أوضح طباخ القصر أنها داومت على تناول البطاطا المسلوقة المبشورة، مع بياض البيض والفلفل الحلو والدجاج المسلوق، رغم أنها كانت تحب تناول الخبز بالبودينغ والزبدة، وبعفويتها المطلقة لا تتردد عندما تدخل المطبخ وتجده يحضر حلوياتها الشهية، فتنتقي منها حبات الزبيب التي تزين قطع الحلوى.

الجدير بالإشارة فإن الأميرة الراحلة كانت تعشق تناول الفلفل المحشو، لكن قليلا ونادرا ما تتناوله، في حين اللحوم الحمراء تقبل عليها في حضرة ضيوفها فقط وأحيانا تحت إلحاحهم.

اخترنا لك