Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

رمضان فرصة ذهبية لخسارة الوزن الزائد

رمضان فرصة ذهبية لخسارة الوزن الزائد

أمل نصر الدين

حلم خسارة بعض الكيلوجرامات من الوزن الزائد واتباع نظام غذائي صحي يدعم صحتنا قرار بات أشبه بالحلم لدى كثير منا.

وصعوبة البدء بالتفيذ ترجع لعدة أسباب مختلفة منها: سوء التخطيط، ضعف الإرادة، والعديد من المبررات التي تجعلنا نتراجع عن استكمال تلك المسيرة..

ومع قرب حلول شهر رمضان المبارك شهر الخير والبركة والجود والكرم والصحة أيضا يمكننا أن نتخذه خطوة لنبدأ عمليا في تنفيذ خطتنا الغذائية وتغيير عاداتنا الخاطئة.

ولكن كيف؟

يأتي رمضان في هذا العام في فصل الصيف حيث ستتعدى فترة صيامنا 15 ساعة، أي أننا لدينا فرصة لتقليل كمية الطعام التي ندخلها لأجسامنا من خلال الامتناع الجبري.

ولكن الخطوة الأهم تبدأ لحظة الإفطار وهي أن نقرر مسبقا ألا ندخل أجسامنا سوى الأطعمة النافعة المفيدة، التي تدعم صحتنا وتعيننا على خسارة الوزن وفي الوقت ذاته تكون نافعة لصيامنا.

ولا يعني ذلك أننا نطالبك بالحرمان أو الامتناع عن تناول الأكلات الرمضانية المحببة ولكن ما نطلبه منك هو ترتيب ذهنك مسبقا، والتركيز على تناول أطعمة أكثر من غيرها في وجبتي الفطور والسحور.

فبالنسبة لوجبة الفطور

  • يمكنك الإفطار على حبة تمر واحدة مع كوبين من الماء أو صحن من شوربة الخضار أو الشوفان والذهاب لأداء الصلاة.
  • بعد العودة من الصلاة تبدأ بتناول حبة واحدة من السمبوسك أو الكبة، ثم تقوم بتقسيم طبقك إلى أربعة أقسام وتضع في ربع الطبق صنف واحد من اللحوم (لحم- دجاج- سمك)، ويفضل أن يكون مطهيا بطريقة السلق أو الشواء، والربع الآخر تضع فيه أحد أنواع الكربوهيدرات ويفضل أن تكون من الكربوهيدرات المعقدة، كالأرز الأسمر أو المعكرونة أو الخبز المصنوع من الدقيق الأسمر.
  • وتملأ نصف الطبق المتبقي بالخضراوات ما بين المطبوخة والنيئة (المتمثلة في السلطة)، وبهذه الطريقة سوف تكون أشبعت رغبتك في تناول كل ما تشتهيه نفسك ولربما لن تستطع أن تكمل هذا الصحن.

بالنسبة للسحور

عليك ألا تفوت وجبة سحورك مهما كانت الظروف وأن تؤخرها قدر الإمكان واحرص أن يشتمل سحورك على تلك الأطعمة:

  • البروتينات متمثلة في البيض والبقول: (كالفول والحمص والأجبان واللبنة).
  • الخبز الأسمر الغني بالنخالة.
  • الألياف متمثلة في الخضراوات خاصة الخيار والخس والجزر والخضراوات الورقية.
  • الزبادي أو اللبن الرائب.
  • الفاكهة.

وأن تحرص على شرب كوبين من الماء كل ساعة خلال فترة فطورك، حتى تحصل على احتياجك من الماء إلى أن تصل للسحور فيكون الجسم في حالة ارتواء.

وعليك أن تتجنب تلك الأطعمة في سحورك:

  • المخللات والأطعمة الغنية بالأملاح.
  • المشويات.
  • الوجبات السريعة والمقالي والمعجنات.
  • العصائر حتى وإن كانت طبيعية.
  • الحلويات

فهذه الأطعمة سريعة الهضم والامتصاص وسرعان ما ستشعر بعد تناولها بالجوع والعطش.

الأمر ليس مستحيلا..

فالعقل يحتاج لتغيير عاداته إلى 21 يوما فقط، وفي رمضان لديك 30 يوم، فاستثمر تلك الفرصة الذهبية للحصول على الجسم المثالي.

اخترنا لك