تهوية المنزل في الشتاء يجنبك الأمراض

تهوية المنزل في الشتاء يجنبك الأمراض

في فصل الشتاء، تبدأ معظم الأمهات في تحصين البيوت ضد البرد وتيارات الهواء، فهن يعتبرنه العدو الرئيسي لصحة أطفالهن، وتتزايد إجراءات الحماية من البرد، ما بين إحكام إغلاق النوافذ الزجاجية ووضع ستائر ثقيلة، وإشعال المدفئة، ويتطور الأمر أحياناً إلى حد إغلاق كل الفتحات التي يمكن أن ينفذ منها البرد مثل تحت الأبواب وغيرها

لكن هذه الاحتياطات تزيد من فرص الإصابة بالمرض؛ فتلوث الهواء داخل المنزل مع عدم التهوية يزيد من احتمالات تراكم البكتيريا والجراثيم، ما يعرضكِ وأفراد أسرتكِ للإصابة بالأمراض، إليك بعض النصائح لتهوية بيتك حتى تجنبي هذه الأمراض فتابعينا

أولاً:

يفضل أن تشغلي شفاطات المطبخ والحمام، للمساعدة على تجديد هواء المنزل وسحب الهواء الملوث إلى الخارج.

ثانياً:

احرصي على تنظيف المنزل بشكل مستمر من الغبار يومياً وعلى الأخص تحت السراير والكنب.

ثالثاً:

اغسلي ملاءات الفراش وغيريها مرتين أسبوعيًا على الأقل، مع تهوية الأغطية واللحافات وتعريضها للشمس مرة أسبوعيًا

رابعاً:

امنعي منعًا باتاً التدخين داخل المنزل في حالة وجود أطفال أو مرضى الحساسية، خاصة في فصل الشتاء لتزايد الحساسية من الملابس الصوفية.

خامساً:

احرصي على فتح النوافذ قبل الخروج من المنزل لتقليل درجة الحرارة، خاصة للأطفال الذين يخرجون في الصباح الباكر إلى المدارس أو الحضانات

سادساً:

لابد من شرب الأبناء للماء من الفلتر قبل الخروج من المنزل لتفادي الهواء البارد بالخارج.

نصيحة:

تهوية المنزل في أي فصل من فصول السنة ضروري جداً لتجديد الهواء وطرد الجراثيم والمكيروبات.

اخترنا لك