Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

الطب الشرعي يبرئ سعد لمجرد من تهمة الاغتصاب

الطب الشرعي يبرئ سعد لمجرد من تهمة الاغتصاب

تناقلت مواقع إعلامية خبراً مفاده أن الطب الشرعي بفرنسا برأ النجم المغربي الشاب سعد لمجرد، من تهمة اغتصاب فتاة فرنسية اسمها لورا بريول، على اعتبار أن تحري الطب الشرعي لم يسفر عن العثور على أي أثر للحمض النووى الخاص بالفنان المغربي على جسد الفتاة، التي ادعت عليه بالاعتداء بالضرب والاغتصاب.

أكد تقرير الطب الشرعي في قضية الفنان المغربي سعد لمجرد، أنه لا أثر لوجود الحمض النووى الخاص بالفنان المغربي على جسد الفتاة، التي اشتكت عليه نهاية شهر أكتوبر الماضي، أي عندما سافر إلى باريس لإحياء حفلات فنية، بحسب ما نقله موقع mediapart، وبالتالي استبعاد أي اعتداء للفنان على الفتاة الفرنسية.
وبالعودة إلى مجريات جلسة المواجهة، نفى لمجرد بشدة أن يكون قد اعتدى على الفتاة لا بالضرب ولا بالاغتصاب، غير أنه لم يخف في سياق متصل أنه بالفعل قام باصطحاب الفتاة إلى غرفته بالفندق، ولكن جاء ذلك بعد موافقتها الشخصية، حيث كانا متفقين أن يذهبا معاً لقضاء الليلة بالغرفة، ولكنه لم يقترب منها.
وذكر ذات الموقع عدة تفاصيل دقيقة بخصوص جلسة المواجهة بين الغريمين، من بينها انفعال سعد لمجرد بشدة على المدعية لورا بريول، بعد أن صدمته أقوالها في التحقيق ووصفه بالكاذب، حيث تشبثت برواية أن الفنان اعتدى عليها بالضرب بعد أن رفضت الخضوع لطلبه المتمثل في إقامة علاقة معه، واضطر لمجرد للصراخ في وجهها، ونعتها بالكاذبة كونه لم يلمسها لا بالضرب ولا بطريقة أخرى، أما فيما يتعلق بوجودها معه في الفندق فإنه جاء بمحض إرادتها، واستدل على ذلك بكاميرات الفندق، التي صورتها بكامل أناقتها وقت دخولها وخروجها. فهل ستكون النهاية سعيدة للمجرد بعد هذا الكابوس الذي عاشه هذا الفنان الشاب الذي استطاع في ظرف قياسي من تحقيق نجاح فني كبير، وصار نجماً مميزاً في الوطن العربي..؟

اخترنا لك