Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

النجمة شيماء علي: نعم.. تزوجت واعتزلت الفن!

النجمة شيماء علي

ماكياج وتصوير: فاطمة استايل

جمال العدواني التقى النجمة شيماء علي التي تميزت خلال مشوارها الفني، الذي تجاوز 15 عاما، بالدقة في اختيار الشخصيات التي جعلتها تكون محبوبة في عيون جمهورها، فهي إنسانة تلقائية وعفوية وطيبة ومتجددة في إطلالتها.

* كيف ترين حالك اليوم بعد ما قضيت من عمرك 15 سنة في الوسط الفني؟

سعيدة بعد مرور 15 عاما على وجودي في الوسط الفني، لأنني حققت إنجازا بما قدمته من أعمال فنية وراضية كل الرضا عنه وأفتخر فيه.

  • كونك شخصية قوية ومسالمة ومزاجية كيف تتصرفين مع من حولك؟

أحرص على  التعامل مع من حولي بكل تلقائية وطبيعية، لكن إذا شعرت أن مزاجي تعكر نوعا ما أبتعد عن الناس خصوصا الأشخاص الذي أحبهم لكي لا تحدث مشاكل.

  • لماذا انتقدوك بشدة في مسلسل “للحب كلمة” وهل صحيح من انتقدك زميلاتك بالوسط؟

بالعكس لم أسمع أي انتقاد باستثناء المشهد الأخير، فالكل  أثنوا على دوري في هذا المسلسل، لكن ربما المشهد الأخير لم يعجب البعض مع أنني كنت أراه أمرا طبيعيا بأن الزوج يقوم بتقبيل قدم زوجته لأنه أخطأ بحقها.

شائعات كثيرة

  • عملك الدائم بمفردك أتاح المجال لإطلاق شائعات كثيرة تفيد بأنك إنسانة انطوائية وغير اجتماعية؟

لست انطوائية، فكوني أنتمي إلى برج العذراء بطبيعة الحال فهو برج  اجتماعي ويحب الناس  والضحك والوناسة وأنا كذلك، لكن إذا كنت تقصد الوسط الفني فأنا قررت أن أعمل بمفردي ولا أنتمي إلى جروب أو شلة فنية كما يفعل البعض.

جيل مصالح

  • جيلكم اليوم جيل مصالح، هل لمست ذلك بدليل أن أقرب صديقاتك لم يقفن بجانبك في أعز مواقفك؟

في كل المجالات هناك الجيد وهناك السيئ، لا أنكر أن المصالح اليوم طغت على علاقاتنا لدرجة أصبح الكثير منهم  ماديا، أما بخصوص أن بعض الأصدقاء خذلوني بمواقف فهذا آخر همي، وكل واحد يكشف قناعه  أمامي، فهذا مهم في استمرار علاقتي  معه.

  • رغم أن الطلب يزيد عليك إلا أنك تفضلين المشاركة في عمل واحد.. فهل فلوسك كثيرة؟

لا والله هذا  ليس له علاقة بفلوسي، أحب أن أتميز عن غيري من خلال دور واحد أقدمه يضيف إلى مشواري، فأنا أبحث عن الكيف وليس الكم.

اختيارات دقيقة

  • يقال إن اختياراتك أصبحت أصعب من السابق كيف؟

نعم بلاشك، كوني أصبحت فنيا أكثر نضوجا، فاختياراتي أصبحت دقيقة، ففي الفترة الأخيرة تركت مجال المجاملة وركزت في عملي أكثر، فالدور إذا لم يغرني أجلس في البيت أفضل.

  • هل ترفضين تقبيل الرجل رجل زوجته كما حصل لبشار الشطي معك في المسلسل أم ترينه قمة الوفاء والتضحية؟

بالنسبة لي، إذا أخطأ الرجل في حق زوجته فهذا تصرف أعتبره من باب الوفاء والتضحية ولا أعتبره انكسارا لرجولته.

* لماذا نرى ملعبك الكبير “مسرح الطفل” ولم نر لك مشاركات مع الكبار؟

لا أجيد اللعب مع الكبار بتاتا، لأنني أجد تفاعلا كبيرا مع “مسرح الطفل” وأشعر براحة نفسية، فاسمي ارتبط  مع الأطفال ولا أرى حالي كوميدية رغم خوضي أكثر من تجربة لكنني لم أحبها.

“بلاك لست”

  • هل تتضايقين عندما يضعون لك “بلاك لست” أو “بلوك” في المقابل أنت وضعت لكثير من الفنانات هذه العلامة؟

لم أضع “بلوك” لكثير من الفنانات وعلاقتي معهن أكبر من “الواتساب” و”تويتر” و”انستغرام” لكن إذا أحد أن يضع لي “بلوك” فلهم مطلق الحرية لأن هذا الموضوع آخر همي ولا يشغلني تماما.

 

  • يقال إن شيماء بعد هذا المشوار أصبحت حكيمة وصبورة لكنها مزاجية وتفقد أعصابها سريعا؟

أعترف لك: أفقد أعصابي سريعا لكن اليوم أصبحت أكثر صبرا في تعاملي مع الناس، ودائما أحاول ألا أظهر مزاجيتي وأعصابي أمام أحد.

  • نلاحظ أن السمنة لا تزال تغزو جسمك رغم الحمية التي تتبعينها، فهل تخشين الدخول في نفق عمليات التجميل؟

السمنة بالنسبة لي عقدة نفسية، وأحاول قدر المستطاع أن أعمل ريجيم وحمية خاصة قبل التصوير، لكن باقي الفترة أعيش حياتي وآكل ما أريده، أما بخصوص عمليات التجميل فاعفيني لا أريد أن أتكلم عنها إطلاقا.

حياة جديدة

  • برأيك عندما قررت الاعتزال في يوم من الأيام هل كان تحت الضغط النفسي والتعب أم بحثا عن حياة جديدة؟

عندما قررت الاعتزال قبل فترة كنت جادة ولست بحاجة إلى عمل شو على هذا الموضوع، لأنه أصبح هناك التباس في الأسماء فقررت هذا الأمر، أما اعتزالي فسيكون حتما في يوم من الأيام، فأنا أرى ذلك طبيعيا وبمجرد ما أجد نصفي الآخر سأقرر الاعتزال بشكل نهائي.

  • برأيك هل الرجل يستحق أن تضحي بفنك وجمهورك من أجله؟

نعم يستحق إذا كان هناك تفاهم على هذا المبدأ .

  • يوم حلو ويوم مر؟

كل يوم أتنفس وآكل وأشرب وأرى أهلي كلهم  أيام  حلوة، أما يوم مر فيتمثل في رحيل غال  تحت التراب، هذا أصعب شيء بالنسبة لي.

  • موقف لا تنسينه في حياتك مازال محفورا في ذاكرتك؟

موت شخص عزيز علي  لم أستطع حتى اليوم أن أنساه، ربما هذا الشيء مازال يؤلمني حتى الآن .

* ماذا يمثل لك السفر؟

تغيير لمشاعري وأحاسيسي ونفسيتي وتجديد لخلايا عقلي، فهذا شيء مهم لحياتي.

  • ما طقوسك في السفر؟

بطبعي أحب السفرات المفاجئة ولا أحضر لها.

  • ما الذي يلفت نظرك في البلد الذي تسافرين له؟

طبيعته وعمل شوبينع لأنني مدمنة سفر وتسوق وشراء.

  • ما البلد الذي قمت بزيارته وتفاجأت بأنه لم يكن كما كنت تتصورين؟

بصراحة ماليزيا، كنت مخططة أن أمكث فيها 15 يوما، لكن لم أتحمل أجواءها فبقيت فيها 4 أيام فقط وحولت سفرتي إلى بوكت.

  • ما البلدان التي سافرت لها وأعجبتك أجواؤها؟

دول شرق آسيا.

  • ما أكثر بلد زرته؟

اسطنبول زرتها خمس مرات.

  • هل ترتدين أزياء البلد الذي تزورينه؟

فعلتها مرتين في تركيا وتايلند.

  • من يرافقك في سفراتك؟

أحيانا صديقاتي أو أهلي.

  • كيف تسلين نفسك في الطائرة؟

من خلال آيباد لعرض الأفلام أو أستغل الوقت في النوم.

  • ما الأشياء الضروريةالتي تحتفظين بها داخل حقيبة سفرك؟

فرشاة الأسنان  والمعجون والشامبو والصابون والفوطة وملابسي.

زواج واعتزال

التقينا  مع النجمة شيماء علي قبل أن تعلن بشكل رسمي  دخولها إلى القفص الذهبي واعتزالها الفن بشكل نهائي بفترة بسيطة،  لكنها فضلت أن تتواصل معنا عبر “الواتساب” لتؤكد خبر زواجها واعتزالها بعد ما قضت ما يقارب 15 سنة بالمجال وسط نجاح وتميز، بل  قدمت مختلف الأدوار والشخصيات التي نالت من خلالها إعجاب الجمهور، حيث ستنهي كل ارتباطاتها الفنية لكي تبتعد عن الفن.

اخترنا لك