Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

شيماء سبت: بنات سبت لسنَ للبيع

شيماء سبت

بعدما تلقت شقيقتها شيك مهر بـ7ملايين

جمال العدواني بعدسة عادل الفارسي التقى النجمة شيماء سبت وهي في حالة من النشاط والحيوية الفنية، خاصة أنها تعود للفن بعد غياب شبه طويل، حيث شاركت في أربعة مسلسلات دفعة واحدة إضافه لمسرحية في العيد.

ماكياج: زهراء القاسم

  • بعد غياب شبه طويل عن الأعمال التلفزيونية تعودين مرة أخرى.. فهل غيابك كان إجباريا أم اختياريا؟

لا والله كنت مجبرة كوني رافقت والدي في رحلة العلاج التي استمرت وقتا طويلا ما بين مملكة البحرين والسعودية ومن ثم الأردن, فأنا لم أفضل أن أترك أسرتي بمفردها حتى من الله على والدي بالشفاء, فكوني الكبيرة في عائلتي وليس لدي أشقاء شباب تحملت المسؤولية كاملة، ولله الحمد تجاوزت الأزمة بكل صلابة وقوة. واليوم أشعر بالفرح والسعادة لأني استطعت أن أقوم بواجبي تجاه أسرتي, وأن أكون بارة بوالدي ووالدتي واليوم هما راضيان علي، وهذا أهم شيء في الحياة.

  • لكن المسؤولية التي وقعت على كاهلك صعبة للغاية؟

لا أقول إلا “اللي ما له خير في أهله ما له خير في الناس”.

  • كم استغرقت رحلة العلاج؟

8 سنوات تقريبا.

* حدثينا عن هذه الرحلة المريرة التي كانت محفوفة بالمخاطر والمجهول؟

صدقني كانت تجربة مريرة وأسوأ من السوء نفسه، لدرجة أنني لا أتمنى لعدوي أن يمر بمثل ما مررت فيه.

  • البعض يفكر وسط الأزمات في الانتحار أو الهجرة؟

لا أبدا لم يبادرني شعور بالانتحار أو ما شابه ذلك، لأن إيماني بالله سبحانه وتعالى قوي, ومؤمنة بقضاء الله وقدره، والأمر كان بمثابة تكفير للذنوب. وكان يراودني شعور بأن الفرج قريب جدا, وحمد لله تجاوزت كل ذلك وعدت إلى عالمي الجميل وهو التمثيل.

أكثر عقلانية

  • قبل الخوض في الحديث عن العودة بمَ خرجت من هذه التجربة؟

أشياء كثيرة أهمها أن التجربة كبرتني، وزاد لدي الإدراك بأمور كثيرة في الحياة، وأصبحت أكثر عقلانية وأكثر هدوءا عن السابق، كوني كنت عصبية وسريعا ما أحد يثيرني ويغضبني، لكن اليوم وصلت إلى قناعة أنه لن يحدث لي أسوأ مما حصل.

  • هذه الأزمة منحتك قوة أم انكسارا؟

أكذب عليك لو قلت لك ما تعبت إلى درجة وصلت معها إلى مرحلة الانهيار، لكن ومع كل ذلك أرى بأن الأزمة منحتني قوة وصلابة.

  • كثير من جمهورك لا يعرف تفاصيل رحلة علاج والدك.. هل من تفاصيل؟

قبل أن نسافر إلى رحلة العلاج الطويلة, كان والدي يعالج في المملكة العربية السعودية من خمس سنوات, حيث كان يذهب للسعودية يوما بعد يوم ويُعالج، لكن المصيبة الكبرى حدثت عندما أنتجت أول عمل مسرحي “عيال سعادة”، وبعد العروض تعرض والدي إلى أزمة صحية قوية اضطررت أن أرسله إلى السعودية مرة أخرى، ومكثنا شهرا تقريبا. في نهاية المطاف تفاجأت بتقرير من المستشفى يبلغني بأن لا عالج لوالدي وسوف يموت قريبا.

  • بمَ شعرت عندما سمعت هذا الكلام؟

 أصابتني حالة من الصدمة والذهول، لكن لم يتسرب لي اليأس، وبحثت عن مستشفيات أخرى لعلاج والدي إلى أن حصلت مستشفى في الأردن، وقالوا لي هناك أمل في شفائه بنسبة 10 في المائة، وقتها لم أتردد وحجزت لأسرتي وسافرنا.

السفارة البحرينية

  • من ساعدك في هذه الرحلة؟

في البداية لا أحد ساعدني ولو بدينار، وصرفت من جيبي الخاص، وخلال الشهور الثلاثة الأولى خضع والدي إلى 14 عملية، بعدها زارني مسؤولون بالسفارة البحرينية في الأردن بعد شهر من وجودي، واستغربوا أنني تحملت كل هذه المصاريف, وكنت أعتقد أن علاجه لن يستغرق وقتا طويلا لكن بعد مرور ثلاثة شهور تقريبا، وكون المستشفى خاصا ومرتفعا جدا في الأردن اضطررت إلى بيع سيارتين لأن التكاليف كانت خيالية جدا، قد تصل إلى أكثر من 85 ألف دينار بحريني.

  • كيف تصرفتم؟

وصلنا إلى مرحلة بيع بيتنا في البحرين، لكن والدتي لجأت إلى السفارة، وأخبرتهم بما وصلنا إليه, وحقيقة لم تقصر معنا ديرتي وقامت بالواجب وزيادة، وهذا ليس بغريب عليهم، وتحملوا كل التكاليف والمصاريف.

  • هل تشعرين بأن هذا الشيء كبرك؟

جعلني أكبر من عمري 20 عاما، لكن بنفس الوقت منحني هدوءا وسكينة، وهذا يفيدني في عملي بأن أتحمل ما أراه، وأقوم به رغم الغربة والسفر والتعب.

  • أفهم من كلامك أن مرض والدك روض شخصيتك؟

نعم بالضبط، ليس وحدي من روضها بل شقيقاتي الثلاث شذى وأبرار وشيلاء أصبحن أكثر عقلانيا في التعامل.

  • في وقت الأزمات تعرفين الصديق من العدو.. على مستوى أصدقائك الفنانين من وقف بجانبك؟

نعم في فنانات لهن مواقف لن تنسى في حياتي، أبرزهن أميرة محمد وإبتسام عبدالله وسحر حسين وغيرهن.

  • هل فكرت يوما أن تطرقي أبواب بعض المنتجين للمساعدة؟

مستحيل، أنا أصلا لم أطلب من دولتي المساعدة فكيف تريدني أن أفكر في طلب المساعدة من أشخاص حتى ولو كانوا زملاء. كرامتي لا تسمح لي. ممكن أموت ولا أصل إلى هذه المرحلة، لأني لم أتعود أن أطلب في حياتي.

 

أربعة مسلسلات

  • نبتعد عن هذه المرحلة الصعبة ونتطرق إلى الفن.. شهيتك مفتوحة في الكويت بدليل أنك قدمت أربعة مسلسلات دفعة واحدة؟

(تضحك) بالفعل أشعر بجوع شديد تجاه التمثيل وما أقدمه، لأني ابتعدت عنه فترة شبه طويلة، واليوم بعدما زالت كل المعوقات عدت وبشوق كبير إلى الفن وأهله.

  • حدثينا عن مشاركاتك الفنية؟

كنت محظوظة أني أشارك في أربعة مسلسلات تلفزيونية ستعرض في شهر رمضان المقبل، وهي مسلسلات “منطقة محرمة” و”للحب جنون” و”تذكرة داود” و”اللي ما له أول”.

وأمانة الزملاء لم يشعروني بأني غبت عن الدراما، وسريعا دخلت معهم في الجو، وصورت كل هذه الأعمال بكل شوق وحب.

* حدثنا عن أدوارك بشكل سريع؟

أجسد دور ممرضة وابنة خالة هدى حسين في مسلسل “منطقة محرمة”، وفي مسلسل “تذكرة داود” أجسد إحدى زوجاته، وفي مسلسل “اللي ما له أول” أجسد شخصية فتاة طماعة تعشق الفلوس، أما مسلسل “للحب جنون” فأجسد شخصية امرأة تعاني من حالة نفسية وتتصرف تصرفات خاطئة.

* أيهما أقرب لشخصيتك؟

(ترد بحزم) حرام عليك أنا بعيدة كل البعد عن هذه الشخصيات فأنا بريئة منها جميعا.

 

ريجيم قاس

* بعدك عن التمثيل والشاشة أصابك بزيادة في الوزن والسمنة؟

لا أنكر أنني زدت 35 كيلو خلال بقائي بجانب والدي، لأني كنت كثيرا ما أضع قهري وهمي في الأكل، وبعد فترة شاهدت حالي في المرآة فلم أعرفها، وحاولت أن أعمل ريجيما قاسيا وبالفعل فقدت 17 كيلو، وباقي 15 كيلو فقط.

  • ماذا عن شقيقاتك اليوم؟

كبرن وأصبحن بمثابة عرائس وكل إنسان يأخذ نصيبه.

* في فترة من الفترات أشيع بأن شقيقتك الصغري شيلاء تلقت شيكا بمليون دينار كمهر للزواج؟

بل تلقت شيكا بمبلغ 7 مليون ريال كمهر لها، ونحن رفضنا هذا العرض، لأن بنات سبت لسنا للبيع.

  • لماذا رفضتم؟

لأن العريس أكبر منها كثيرا، فعمره 70 عاما وهي في العشرين. فتخيل الفارق بينهما!

* هل صحيح بعض المنتجين استغلوا ظروفكن وساوموكن في أجوركن؟

لا أبدا، المنتجون لم يستغلوا ظروفنا وأعطونا جميع أجورنا، فنحن لا نعيش في غابة.

* لكن البعض يصف الوسط الفني بالوحوش الكاسرة؟

صدقني الفنانة التي تحافظ على حالها لا أحد يتعرض لها، لكن إذا دللت على نفسها فستندم على ما قامت به.

 

اخترنا لك