Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

تصنع الجمال بريشتها السحرية خبيرة التجميل شريفة الشيدي

خبيرة التجميل شريفة الشيدي

ماكياج الستينيات.. طلة مميزة وذوق منفرد

زينب البلوشي التقت خبيرة التجميل العمانية شريفة الشيدي؛ لتحدثنا عن كل ما يخص عالم التجميل من أسرار ونصائح؛ تكشفها لكل امرأة تهوى الجمال والدلال، فكوني معنا.

* نود تعريف القراء بك؟

شريفة محمد الشيدي، خبيرة تجميل عمانية، حاصلة على بكالوريوس آداب إنجليزي، وصاحبة صالون في مسقط. شغوفة باللعب بالألوان وطموحي تطوير مشروعي لما هو أفضل.

* تمتلكين اسما لامعا في عالم التجميل، حدثينا كيف تختصرين مسيرتك في هذا المجال؟

مسيرتي تحتوي على الكثير من المحطات، وأهم ما فيها النجاح الذي حققته نتيجة مجهود وعطاء نابعين من هذه المهنة بكل حب وشغف.

* ولماذا اخترت التجميل بالذات؟ وكيف كانت هذه البدايات؟

بدايتي كانت مجرد هواية التصقت بي منذ الصغر؛ إلى أن تطورت الهواية إلى ممارسة وخبرة اكتسبتها من خلال الدورات التدريبية؛ التي التحقت بها خلال السنوات الست الماضية؛ ما جعلني أخطط لمشروع يكون جسر عبور من الموهبة إلى مشروع أتطلع فيه إلى تطوير مهاراتي في وضع الماكياج، وقد قمت بتنفيذ مشروعي عمليا منذ ستة أشهر تقريبا.

الطرق الصحيحة

* ما السر الذي يختبئ وراءه جمالك؟

الاهتمام بالبشرة واستخدام المنتجات التي تناسبها، والأهم تنظيفها بعد الماكياج بالطرق الصحيحة وترطيبها، وأيضا شرب الماء يعد من أهم عوامل جمال البشرة والتغذية الصحيحة، وعدم السهر حتى لا تتهالك البشرة.

* حدثينا عن أبرز التقنيات للحصول على مظهر طبيعي ومشرق في آن واحد؟

من وجهة نظري كخبيرة تجميل أرى أن أبرز التقنيات تكمن في اختيار كريم الأساس المناسب؛ فهو يساعد على تغطية الشوائب وتمليس البشرة أيا كان لونها إذا تم تطبيقه بالشكل المناسب.

* ما خطواتك لتجهيز البشرة قبل الماكياج؟

من أهم المستحضرات التي يجب استخدامها قبل وضع الماكياج؛ كريم الأساس بعد وضع الكريمات المرطبة والمناسبة لحماية البشرة من الماكياج، أي وضع طبقة عازلة بين الماكياج وسطح البشرة وهناك الكثير من الأمثلة على هذه الكريمات؛ الكريم التمهيدي والكريم المصحح وغيرهما، كما يستخدم الحليب المنظف لتنظيف البشرة والتأكد من خلوها من الشوائب والأوساخ؛ التي قد تتراكم قبل وضع الماكياج وقبل استخدام البخار للبشرة، وذلك من خلال وضع نقاط على الوجه وتحريكها بشكل دائري أي فردها كاملاً على الوجه والرقبة؛ ثم تزال بالقطن، إضافة إلى ذلك مستحضر التونيك الذي يعتبر معقما للبشرة، فهو يساعد على إغلاق المسامات وزوال الخلايا الميتة من الوجه والرقبة ؛وذلك من خلال وضع القليل منه على قطنة مبلولة وتمرر على البشرة، أما بالنسبة لمستحضر (البيس) فهو يساعد على ثبات الماكياج وحماية البشرة لاحتوائه على ASP 40، وبذلك يمكن الاستغناء عن واقي الشمس عند استخدام هذا المستحضر كما يمكن وضعه في النهار قبل وضع البودرة المضغوطة أو قبل الماكياج، ولكنه لا يغني عن كريم الأساس.

اختيار ما يناسبني

* بما أنك من عشاق الماكياج وفنونه لنتحدث عن الموضة وعلاقتك بها؟

بالتأكيد أنا من عشاق الموضة وأهتم بمتابعة آخر صيحاتها؛ خاصة فيما يتعلق باللبس والماكياج بشكل عام، وأقوم باختيار ما يناسبني وشخصيتي منها.

* ما رأيك بالعودة إلى طلة الستينيات وبالأخص موضة الآيلاينر؟

لماكياج الستينيات طلة متميزة وذوق منفرد وراق مازال حاضراً برونقه وبساطته الملهمة إلى يومنا هذا، وأكثر ما يميزه أحمر الشفاه “الأحمر”، وكريم الأساس البرونزي، ورسمة العين الناعمة التي تبرز أنوثة المرأة، وفي الواقع أميل لوضعه لبعض السيدات اللاتي يحملن بملامحهن الشروط المناسبة لوضعه.

* ما الألوان القوية التي تبرز جمال المرأة العربية؟

في الحقيقة لا يمكن تحديد ألوان أو درجات لون محددة ﻹبراز جمال المرأة العربية؛ ﻷن هناك اختلافا في ملامح وجوه السيدات التي قد تتناسب معها الألوان الهادئة في حين والصارخة في حين آخر، بالنسبة لي أميل لوضع الألوان الهادئة والدافئة ﻹيماني بأن لكل امرأة جمالا خاصا لا يجب إخفاؤه بوضع الألوان الصارخة، ومن وجهة نظري أرى أن اللون الأسود للظلال العيون وأحمر الشفاه الأحمر يشكلان معا محل إبراز راق لجمال المرأة بشكل عام وليس العربية فقط.

* من تتابعين أعمالهم من خبراء للتجميل؟

الكثير من خبراء التجميل لهم لمسات ملفتة وذوق عال مختلف يميزه عن غيره، ولكن أرى أن خبير التجميل سامر خوزامي له ذوق مشابه جدا لذوقي باختياره للألوان الترابية؛ كما أنه يتميز بوضع الكنتور بطريقة سحرية تجذبني دائما.

لبنان ودبي

* ما الدورات التي التحقت بها مع خبراء التجميل؟ ومدى الاستفادة منها؟

لقد قمت بالالتحاق بعدة دورات في كل من لبنان ودبي؛ وأطمح في المشاركة بكل دورة تقام في مجال التجميل والموضة للتطوير من نفسي؛ وكسب خبرات وتجارب أكثر قد تساعدني كخبيرة تجميل للارتقاء بموهبتي وتحسين أدائي.

* ما أهم النصائح للمرأة لتحافظ على جمالها الطبيعي؟

يجب على المرأة المحافظة على جمالها من خلال الاهتمام بنظافة بشرتها والعناية بها عن طريق تنظيفها باستمرار واستخدام الكريمات والمرطبات المناسبة، والأهم من ذلك الابتعاد عن التكلف والمبالغة في وضع الماكياج الذي قد يخفي ملامحها الربانية.

* ما أكثر المشكلات التي تعانيها المرأة في منطقة الخليج العربي؟

كثير من النساء يواجهن صعوبة في الاحتفاظ بماكياج ثابت لعدة ساعات لفترة النهار خلال فصل الصيف بالتحديد، وذلك بسبب ارتفاع درجة الحرارة والرطوبة والتعرق، والحل لهذه المشكلة هو اختيار المنتجات الثابتة التي لا تحتوي على نسبة عالية من الزيوت كالماسكارا وأحمر الشفاه المقاومين للماء، كما يمكن استبدال كريم الأساس باستخدام البودرة بصورة متجانسة، كذلك ينصح بوضع البرايمر قبل كريم الأساس لأنه يعمل على تثبيت الماكياج لمدة طويلة، كما أن استخدام ظلال الجفون ذات الملمس الكريمي التي يحتوي على السيليكون للحفاظ على ثبات الألوان لأطول فترة ممكنة، إضافة إلى ذلك استخدام البلاشر ذي الملمس الكريمي؛ ويفضل التركيز على تدرجات اللون الوردي وهو الأنسب خلال فترة الصيف.

واستخدام مرطبات الشفاه المصنوعة من الشمع، والبودرة الشفافة على الوجه بعد وضع الماكياج، واستعمال المناديل التي تساعد على امتصاص الزيوت من البشرة، وأخيراً يمكنك استخدام قطعة من الثلج قبل استخدام الماكياج لضمان إغلاق مسام الوجه. بشكل عام عليك الاهتمام بكريمات الترطيب والحماية من أشعة الشمس، والحرص على استخدام الغسول اليومي لتقنية مسام الوجه من الرواسب.

* ماذا يقدم صالونك للعروس؟

في الواقع أنا مؤمنة بأن ماكياج العروس يجب أن يكون ناعما وبسيطا للخروج بطلة طبيعية ورائعة، أما بالنسبة لجديدي لعروس 2014 فهو الألوان الدافئة والترابية وأحمر الشفاه المشمشي والزهري، وصالوني يقدم كل ما تحتاجه العروس استعدادا ليوم زفافها من عناية بالجسم والشعر والأظافر وصولا لليوم الموعود، وعمل الماكياج المناسب والتسريحة الملائمة.

ملامح وتفاصيل

* وكيف تكتشفين طرقا جديدة لأصول الماكياج من كل وجه تتعاملين معه؟

كل وجه له ملامح وتفاصيل أسعى لاكتشافها بطريقتي الخاصة؛ التي من خلالها أبرز بها أجمل ما يحمل من تقاطيع، لذلك فهو ليس اكتشاف طرق جديدة بالماكياج بقدر ما هو اكتشاف جماليات في فن ذلك الوجه التي تجعلني أبدع في تجميله.

* كيف تقارنين بين خبيرات التجميل العرب وخبيرات التجميل في الغرب؟

الوجوه العربية وملامحها تختلف عن وجوه الغرب، وخبيرة التجميل يجب أن تكون لديها فكرة عامة ونظرة ثاقبة بما يناسب كل وجه؛ كذلك يجب على خبيرة التجميل العربية أن تكون على اطلاع مستمر بالطرق الجديدة التي تبرز بها ملامح المرأة العربية والجمال العربي أيضا.

* كيف تصفين لنا الماكياج الطبيعي؟

أولا: الاهتمام بالبشرة من ناحية النظافة والترطيب لأن أساس كل ماكياج ناجح وجميل هو بشرة صحية وبدون مشاكل.

ثانيا: اختيار المستحضرات المناسبة وعالية الجودة في تطبيق الماكياج.

ثالثا: الابتعاد عن الألوان المتكلفة والاكتفاء بالألوان الهادئة والناعمة كالألوان اللحمية والزهرية الفاتحة والترابية والابتعاد عن لون الحمرة الفاقع وبذلك نصل لمظهر طبيعي.

أما بالنسبة للماكياج الطبيعي من وجهة نظري فهو كريم أساس خفيف وكحل ناعم وماسكارا وقليل من بودرة الخدود وأحمر شفاه لامع (جلوس).

* كيف يمكن لقارئات اليقظة متابعة آخر عمالك ولوحاتك الجمالية؟

يمكنكم متابعة آخر أعمالي من خلال حسابي في انستغرام @ mademoiselle_salon.

* كلمة أخيرة؟

نصيحتي لكل امرأة.. البساطة ثم البساطة في كل شيء وليس فقط الماكياج، والقناعة أيضاً بأن لكل امرأة جمالا مختلفا، ويجب عليها اختيار الطريقة المناسبة والصحيحة لإبراز نعومتها بطريقة راقية وبعيدة عن المبالغة.

اخترنا لك