Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

النوم لساعات طويلة يرفع من خطر الإصابة بالزهايمر

الزهايمر

“الزهايمر” المرض الصعب الذي يخشاه الكثير من كبار السن والذي أصبح منتشراً بكثرة في أيامنا هذه …ماذا تقول أحدث الدراسات حول هذا المرض ؟

كشفت نتائج دراسة جديدة نشرت في المجلة العلمية (Neurology) أن هناك علاقة بين النوم لساعات طويلة وارتفاع خطر الإصابة بالزهايمر حيث تشير الإحصائيات إلى أن هناك 46 مليون شخصاً مصاباً بمرض الخرف حول العالم، في حين أنه من المتوقع أن يصاب عدد أكبر من ذلك بحلول عام 2050، ولهذا السبب، يحاول العلماء البحث عن عوامل خطر الإصابة بهذا المرض.

في هذه الدراسة، اقترح الباحثون أن النوم لساعات طويلة قد يرفع من خطر الإصابة بمرض الخرف، وقاموا ببحث هذه العلاقة عن طريق استهداف 5,206 رجلاً وامرأة تراوحت أعمارهم بين 30- 62 عاماً، وتتم تتبعهم لمدة وصلت إلى 10 سنوات تقريباً.

ووجد الباحثون أن الأشخاص الذين ينامون لتسع ساعات أو أكثر في كل ليلة يرتفع لديهم خطر الإصابة بمرض الزهايمر بحوالي الضعف خلال عشر سنوات مقارنة بأولئك الذين ينامون لفترة أقصر.

وأفاد الباحثون أن التعليم والدرجة الأكاديمية للمشتركين لعبت دوراً في خطر الإصابة بمرض الزهايمر، حيث قل هذا الخطر مع ارتفاع الدرجة الأكاديمية، وأشاروا إلى أن المشاركين الذين لم يحصلوا على الشهادة الثانوية وناموا لتسع ساعات أو أكثر ليلياً ارتفع لديهم خطر الإصابة بمرض الزهايمر بحوالي ستة أضعاف مقارنة مع الاخرين.

وقد لاحظ الباحثون أن المشاركين الذين ينامون لساعات طويلة يمتلكون أدمغة بحجم أصغر من البقية.

وأكد الباحثون أنهم بحاجة لبحث معمق في هذه العلاقة ولكن كلما كان التشخيص مبكراً للمرض كلما كانت درجة التعامل معه أكبر، بمعنى أن التأقلم والسيطرة على المرض كان أفضل.

 

الأوسمة

اخترنا لك