Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

طفلك ذكي لاتقتلي فضوله

طفلك ذكي لاتقتلي فضوله

فضيلة بودريش

إذا كنت لا تملكين التجربة الحقيقية في تربية الأطفال، وابنك يناهز عمره الأربع أو الخمس سنوات، سيفاجئك في هذا العمر  بأسئلة كثيرة، واستفسارات عديدة قد تضايقك أحيانا وتتعبك أحيانا أخرى، خاصة إذا كنت منشغلة بأمور أخرى تتعلق بمشاغل البيت والعمل، على اعتبار أن العلماء حذروا من رفض أسئلة الصغير أو الاجابة ب”لا” التي توصف بالقاتلة، كون في هذه الفترة من نشأة الأطفال يخضع دماغهم إلى الحد الأقصى من النمو والتطور، وتتشكل بالمقابل حوالي 100 بليون خلية عصبية في بضع سنوات.. لذا من الطبيعي أن تتدفق أسئلته نحوك فتقبليها بصدر رحب..

يحذر من النطق بكلمة “لا” في هذه المرحلة العمرية، ويتوقع أن تعيق نمو دماغ الطفل ولكن بالنسبة للآباء والأمهات، الذين يعملون فيمكن القول لهم  أن كلمة “لا” ربما تأتي بالنسبة لهم بسهولة لتعليم الطفل الانضباط ولكن الخبراء يعتقدون عكس ذلك فحذار من هذا القرار.

أنت محقة إذا قلت أن الأطفال الصغار بحاجة لمعرفة حدودهم، ولكن لا تقتلي فضولهم، فهم أذكياء، غير أنهم في أكثر الأحيان، في نعمة لأنهم لا يدركون معظم المخاطر التي تحيط بحياتهم البسيطة، ويعتمدون اعتمادا كبيرا على والديهم للخروج من أي ورطة يقعون فيها، على غرار تجنب الحواف الحادة التي تؤدي إلى الهلاك، مثل السقوط عن الأرائك والمقاعد والسرير. علما أن تكرار كلمة لا باستمرار لهم، يمكن أن تقتل فضولهم. ويتفق الخبراء أن هناك وسائل أفضل لتأديب الطفل بدل قول كلمة “لا”، مثل شرح السبب الحقيقي.

ينصح التعامل بشكل روتيني مع الأطفال الصغار وإذا نجحتم في البداية، فليس لديكم ما يدعو للقلق حول قضايا مثل الانضباط والسلوك في المستقبل، لأن الأطفال أذكياء ويبحثون دوما عن المزيد لإطفاء فضولهم.

اخترنا لك