Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

عبارات ذكية توقف بكاء صغيرك وترسخ الثقة بنفسه

عبارات ذكية توقف بكاء صغيرك وترسخ الثقة بنفسه

لا يمكنك أن تواجهي بكاء طفلك بالصراخ أو التجاهل، لذلك من الضروري أن تتحلي بالذكاء والحنكة، وأبدي اهتماماً أكبر خلال هذه اللحظات الحساسة والصعبة لدى صغيرك، حتى لا تترك آثاراً سلبية على نفسيته وشخصيته..فقد يبكي لعدة أسباب مثلا بسبب انكسار لعبته أو تشاجره مع صديق له أو عدم قدرته على فهم درسه، أو حيازة نتائج غير جيدة في الامتحان.. فالأسباب تختلف باختلاف سنه، تفهمي دوافع انزعاجه وأسباب إجهاشه بالبكاء.. احتضنيه وكلميه بهذه العبارات الذكية التي تحتويه وترسخ الثقة في نفسه..

قولي له:

– إن الكبار والصغار على حد سواء يواجهون أحياناً مواقف صعبة، تحلى بالصبر..يا صغيري فأنا هنا لتقديم يد المساعدة إليك وتذليل الصعاب التي تواجهك.
– تأكد بأنني سوف أظل إلى جانبك، أدعمك وأمد يدي إليك ولن أبخل بتجربتي عليك..إنه وعد قطعته على نفسي ولن أخلفه مدى الحياة، حتى وإن صرت كبيراً في العمر تعتمد على نفسك..

– يجب أن أعلم ماذا حدث وجعلك تدخل في دوامة عارمة من الحزن..من حقك أن تحزن لكن لا يوجد شيء مهم يستحق منك كل هذا التشاؤم ..لأن دموعك غالية علي..

– لن أتحرك من مكاني حتى تطمئنني..قلبي مفطور عليك.. أنت قطعة مني كلما رأيت دموعك قلبي يشتعل بالألم ..بل كبدي يحترق.. لا يمكن أن ترضى لأمك هذا العذاب ..يجب أن تكشف لي عما يؤلمك.. ما الذي جعلك تحزن ..حتى نتعاون في إيجاد حل نهائي وأعيد البسمة لوجهك، لا توجد مشكلة في هذه الحياة ليس لها حل.

وفي الختام نقول لك أنه يجب أن يبقى صغيرك تحت مراقبتك، لكن لا يجب أن تحاصريه بعيونك وتصرفاتك، وتشعريه بأن عليه رقابة بوليسية محكمة، وبالتالي يتضايق ويتضاعف حزنه وتزداد حدة بكائه..وحاولي أن تقربي منه الأمور المفرحة كأن تحضري له أطباقاً يحبها أو تقرئي له قصة جذابة توجد بها عبرة حتى ينسى همه..وإن رأيت بأنه بحاجة ليبقى بمفرده..ابتعدي بعض الوقت عنه حتى يهدأ.. بعد ذلك يمكنك التحدث إليه.

اخترنا لك