Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

حدوتة قبل النوم.. عادة تقربك من طفلك فلا تتركيها

حدوته قبل النوم

زينب سعد

من منا لا تعرف حدوتة قبل النوم التي توارثناها من جيل الجدات إلى جيل الأمهات، وسوف تستمر إلى ما لا نهاية، وتتضمن دائما قصص الخيال والفلوكلور والبيئة المحاطة بطفلك، ويمكن من خلال حدوتة قبل النوم تعليم طفلك القواعد التربوية بطريقة بسيطة ومسلية لا تجعله ينفر منها..

هنا أقدم لك عزيزتي الأم بعض المقترحات لحدوتة قبل النوم فكوني معي..

فوائد حدوتة قبل النوم

– تخصيص وقت محدد يجمعك بطفلك على انفراد.. لانشغالك طوال اليوم، قد لا تتسنى لك الفرصة للتواصل مع طفلك، لذلك تعطيك حدوتة قبل النوم المساحة من الوقت لتقضيه أنت وطفلك فقط.

– تساعد طفلك على النوم.. بعد يومه الطويل يهدأ طفلك ويستعد للنوم على صوتك الدافئ المطمئن وأنت تروين له الحدوتة.

– توصيل المعلومة أو العظة بدون إعطاء أوامر.. من خلال حدوتة قبل النوم تستطيعين توصيل رسالة معينة لطفلك بطريقة غير مباشرة.

– التفكير المنطقي.. الطفل غالبا غير صبور، ودائما يريد أن يعرف ماذا سيحدث، تلك الطريقة ستساعده على التفكير المنطقي من خلال سلسلة الأحداث في القصة، سيتوقع ماذا سيحدث أو ماذا ستكون ردة فعل الشخصيات.

– تنمية اللغة.. سيتعلم طفلك مفردات جديدة من خلال القصص، مما سينمي اللغة عنده.

– التشجيع على التخيل.. قراءة قصة ستجعل طفلك يتخيل الشخصيات، ما سيحفز التخيل والإبداع عنده.

– حب القراءة.. إذا ما أصبحت حدوتة قبل النوم عادة، ستنمو مع طفلك، وعندما يكبر ستصبح القراءة قبل النوم عادة أيضاً.

كيف تختارين الحدوتة؟

– تعرفي على ميول طفلك من ناحية الألعاب أو تجميع السيارات الصغيرة، أو الاهتمام بالشخصيات الخيالية، ومن هنا ابدئي في سرد قصة من أحد اهتماماته، وضمنيها مفردات وكلمات جديدة عليه، حتى يوسع مداركه ويشاركك في ما تقولينه.

قصة طريفة وقصيرة

لا تضعي في القصة الكثير من التفاصيل، اجعليها طريفة وقصيرة. احكي له القصص التيى كانت تحكيها لك جدتك أو والدتك وأنت طفلة، عرفيه على قصصنا الفلكلورية.

موعظة عن طريق القصة

يمكنك تعليم طفلك القواعد التربوية من خلال قصة قد يستوعبها أسرع من الأوامر، إذا كان طفلك لا يحب أن يشارك أشياءه مع اخوانه أو أصحابه ، احكي له قصة مع موعظة عن عدم المشاركة، وكيف أن هذه العادة سيئة.

اجعليه يشاركك القصة

يمكنك التوقف في أي وقت، لتسأليه أن يكمل القصة من وجهة نظره، أو أن تحكي جزءا وتتركيه يحكي جزءا.. وهكذا، حتى تنهيا القصة سوياً.

اختاري قصة واقعية حدثت معك في الطفولة

الأطفال يحبون الاستماع إلى ما حدث مع والديهم، فكري فى مواقف طريفة حدثت معك فى طفولتك، واستلهمى منها قصة لطفلك تعلمه كيف يتصرف في المواقف الطريفة.

الصوت حسب الشخصيات

عند القراءة غيري في صوتك حسب الشخصيات، ويمكنك أيضاً أن تقومي بأصوات مصاحبة، حتى يندمج طفلك أكثر. وقارني سلوكيات الشخصيات في القصة بمواقف حياتية واقعية، واستخدميها كأداة تعليم.

استمتعي بوقتك وشاركي طفلك ضحكاته، قبل النوم واجعليها عادة جميلة تجمعك بطفلك.

اخترنا لك