Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

في عيد ميلاده ال44 جمهور الفيسبوك ينهال على وائل جسار بالتهاني

في عيد ميلاده ال44 جمهور الفيسبوك ينهال على وائل جسار بالتهاني

فضيلة بودريش

لم يكن المطرب اللبناني وائل جسار في عيد ميلاده ال44، بمفرده بل انهالت  عليه التهاني من الكثيرين وكانت هناك مفاجأة تلقاها عند إشعاله لشمعة عام جديد، من صفحة “ورلد ميوزك أورد” الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي (فيسبوك)، حيث سجلت اعتزازها بهذا الفنان الراقي ولم تتأخر لتقدم له أحر التهاني واطيب الأمنيات .

ولم يفت على محبو الفنان اللبناني وائل جسار، الاحتفال بمناسبة عيد ميلاده بطريقتهم الخاصة حيث رفعوا إليه عبارات التهنئة والتقدير، وشاركوه الفرحة والاحتفاء

كان الجسار يلقب بالطفل المعجزة عندما كان صغيرا بفضل موهبته العبقرية في الغناء، ولازال مساره الفني حافلا بالنجاحات حيث ينتظر جمهوره العريض بشغف كبير ما يطرحه من جديد، ناهيك عن  الإقبال الكبير على حفلاته الناجحة التي يحييها.

يذكر أن علاقة وائل جسار بالغناء بدأت في سن مبكرة حيث كان يغني منذ طفولته في ضيعته، ونظم الحفلات وغنى في المناسبات، غنى خلالها لعمالقة الفن العربى على غرار أم كلثوم وعبد الحليم حافظ

الجدير بالإشارة أنه  متزوج من إبنة ضيعته “ميري”، وأنجب منها كل من  مارلين ووائل جونيور، وتمكن خلال مشواره الفني من طرح ما لا يقل عن  20 ألبوما غنائيا، تضم أجمل وأعذب وأقوى الأغاني

وكانت الانطلاقة الحقيقية له  من خلال المشاركة في أحد المهرجانات المحلية، التي نظمت في محافظة البقاع بلبنان واشترك فيها، حيث احتل الصدارة من دون منازع، وعقب ذلك شارك في البرنامج الشهير “الحروف تغنى”، وأحب  صوته كل من سمعه وأطلقوا عليه لقب “الطفل المعجزة”، ومن هذه المحطة بدأ اسمه ينتشر وشهرته تتوسع، ولا يخفى أن أغنيته العذبة التي تحمل عنوان “الدنيا علمتني” استحقت المرتبة الأولى في جميع الاستفتاءات العربية.

اخترنا لك