نصائح خبراء Weightmonitor UAE لضمان عدم زيادة أوزاننا خلال رمضان

نصائح خبراء Weightmonitor UAE

يهدف الصيام تقريباً إلى المساعدة على بناء الانضباط الذاتي وتنقية الجسم وتأسيس نوع من التواصل مع الذات الداخلية والشعور بالرضى أو القوة من خلال التقشف وقوة الإرادة. وفي حين أن الفوائد قد لا تظهر للعيان من الناحية الصحية، إلا أنه وفقاً للأكاديمية الوطنية للعلوم الأمريكية فإن الفوائد الصحية تشمل مقاومة الإجهاد وزيادة مستوى الاستجابة للأنسولين وانخفاض معدل التعرض للأمراض وإطالة العمر.

لكن أصبح تناول الولائم الكبيرة على موائد الإفطار هي العادة المنتشرة بدلاً من أن تكون هي الاستثناء، فالعديد من الناس في أيامنا الحالية يتناولون الولائم الدسمة خلال رمضان. وتعتمد الفوائد الصحية للصيام على كيفية مراقبتنا لعادتنا الغذائية، وتناول الولائم هو بالتأكيد ليس الوسيلة الصحيحة لاتباعها في رمضان.

ونتيجة للانغماس في تناول الطعام الغني بالسعرات الحرارية والدهون، ينتهي المطاف بالعديد من الناس وقد ازدادت أوزانهم عدة كيلوغرامات إضافية. وفي دراسة أجرتها ’نيوترشن جورنال‘، فإن ثلثي من أجريت عليهم الدراسة كشفوا عن زيادة في الوزن لدى بعض أو جميع أفراد العائلة بعد شهر رمضان، وعزا 40% زيادة وزنهم إلى الأطعمة الدسمة ذات السعرات الحرارية العالية والحلويات التي يتم استهلاكها خلال الصيام وكشف حوالي 30% عن عدم ممارستهم للرياضة البدنية.

خلال شهر رمضان المبارك، يتوقف ما يقارب المليار مسلم عن تناول الطعام والسوائل منذ شروق الشمس وحتى غروبها، وغالباً ما يتناولون وجبة كبيرة بعد الغروب ووجبة أخرى قبل الشروق. وفي حين أن نتائج الصيام يجب أن تكون إيجابية وصحية، تبين أن العكس هو الحاصل. وعلى الرغم من أنه لم يتم إجراء دراسات واسعة النطاق في بلدان منطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا، إلا أن المنطقة تشهد انتشاراً كبيراً للنوع 2 من مرض السكر الذي يرتبط ارتباطاً وثيقاً بالبدانة.

ويشير الخبراء في ويت مونيتور Weightmonitor UAE  إلى أن التغذية الصحية خلال رمضان يجب أن تحتوي على الكثير من الخضراوات والفاكهة والسوائل وكميات معتدلة من الألبان والمكسرات والبذور لكي تعمل وظائف الجسم بشكل فعال.

يجب أن يهدف نظام الصيام الصحي إلى:

  • تناول كميات قليلة من الطعام
  • تناول الكثير من السوائل والمياه والفاكهة والخضراوات الطازجة
  • الإكثار من الأطعمة المضادة للأكسدة والكيميائيات النباتية
  • إدخال التنوع على الطعام وضمان الحصول على تغذية أفضل

تناول الإفطار هو أمر بالغ الأهمية ويجب القيام به بذكاء. إليك بعض النصائح حول الطريقة المثلى لتناول الإفطار:

  • ابدأ إفطارك بتناول فاكهة طازجة أو مجففة مع السوائل، كاللبن أو الحليب أو الخضار أو عصير الفاكهةأو ماء جوز الهند أو الحساء.
  • لا تتناول كمية كبيرة من الطعام على الفور، لا توجد دلائل إرشادية محددة يمكن اتباعها بشأن الفترة الزمنية التي يجب الحفاظ عليها قبل تناول وجبة متكاملة لكن من الضروري بكل تأكيد مراقبة نوعية الوجبة. الفكرة هي بالابتعاد عن الإثقال على معدتك وتناول الطعام بشكل خفيف.

اخترنا لك